هل صحيح أن الأكلات الحريفة تسرع من الولادة الطبيعية؟

    الولادة

    تُصاب معظم السيدات خلال فترة حملهن بما يُسمى "بالوحم" وهو رغبتها في تناول طعام بعينه بمجرد أن يرد على ذهنها، ولكن مع دخول الثلث الثالث والأخير من الحمل يجب أن تهتم المرأة الحامل بنوعية الغذاء الذي تتناوله لما له من تأثير على العديد من الجوانب عليها وعلى جنينها.

    وقد يمتد هذا التأثير أيضًا على شكل عملية الولادة الطبيعية، فهناك بعض الأطعمة التي تعمل على تحفيز عملية الولادة والإسراع من المخاض. وهنا يأتي السؤال: هل صحيح يمكن أن تؤثر الأكلات الحريفة أو الحارة على عملية الولادة الطبيعية أو تسرع منها؟ وما الأطعمة التي يجب على الحامل تناولها قبل عملية الولادة، وهذا هو مجال حديثنا في هذا المقال.

    هل صحيح أن الأكلات الحريفة تسرع من الولادة الطبيعية؟

    تؤمن الكثير من النساء بأن الأطعمة الحريفة التي تحتوي على البهارات القوية والفلفل الحار تعمل بالفعل على تسريع الولادة الطبيعية، لأن هذه الأطعمة تسبب تهيج الأمعاء وانقباضات في الرحم ما يعمل على تحفيز المخاض.

    ويجب العلم بأن ليست هناك نظريات علمية ومؤكدة تثبت هذا الاعتقاد، لكن ربما تحرض الأطعمة الحريفة على حركة الأمعاء وكذلك الرحم، ويمكن أيضًا أن تتسبب الأطعمة الحريفة والأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من البهارات في الإصابة بحرقة في فم المعدة وحرقان في الأمعاء عند الدخول إلى الحمام إذا لم تكوني معتادة على تناولها.

    ولكن ليس هناك دليل قاطع على أن الأطعمة الحريفة والتوابل لها قدرة على تحفيز الولادة، على الرغم من أن هناك العديد من النساء اللاتي تؤمن بهذا الاعتقاد بشكل كبير.

    أطعمة ممنوعة أثناء الحمل: ابتعدي عنها 

    أما فيما يتعلق بالجنين فإن الأطعمة الحريفة والغنية بالتوابل والمنكهات تعد آمنة بالنسبة لنمو الجنين، حيث يوجد اعتقاد خاطئ يربط بين الإجهاض أو الولادة المبكرة وبين تناولها.

    والآن تقدم إليك "سوبرماما" بعض النصائح من أجل ولادة طبيعية أسهل:

    • احرصي على تناول الأطعمة والمشروبات، التي تساعدك على خوض تجربة الولادة بشكل سلس وسهل، مثل التمر والأناناس ومنقوع ورق التوت ومشروب القرفة ويمكن إضافة الحليب إليها.
    • مارسي رياضة المشي حتى يكون الجسم مهيأً ومستعدًا للولادة، حيث تعمل رياضة المشي على تنشيط الجنين، حتى يدفع رأسه لتستقر في عنق الرحم في الحوض استعدادًا للخروج.
    • مارسي بعض التمرينات التي تساعد على استرخاء عضلات الحوض، ويتواجد الآن مراكز مخصصة لتدريب النساء الحوامل على بعض الوسائل الفعالة للتعامل مع أعراض الولادة تجنبًا للإصابة بالرعب والخوف عند حدوث المخاض.
    • تناولي التمر في الشهر الأخير من الحمل بعد استشارة الطبيب وقياس مستوى السكر في الدم، فالتمر من أهم الأطعمة التي تساعد على ارتخاء عضلات الحوض وتحفيز الرحم.
    • تناولي مشروب الحلبة بالعسل الأبيض والأسود، للتقليل من الآلام المتوقعة قبل الولادة وتنشيط الرحم.
    • اغلي أوراق الزيتون واشربيها بعد تحليتها، فهي تحتوي على مادة قابضة للرحم تساعد في تسريع عملية الولادة.
    • تناولي الأطعمة الصحية التي لا تحتوي على الكثير من الدهون، لأن زيادة وزن الجسم تزيد من فرص التعرض إلى اللجوء إلى الولادة القيصرية.  
    • احصلي على حمام ساخن عند ظهور أعراض الولادة الطبيعية، لأنه يعمل على تهدئة وارتخاء الأعصاب ويسرع من عملية الولادة الطبيعية.

    الحركة أثناء الحمل بين المسموح والممنوع 

    وأخيرًا، وبعد أن أوضحنا لكِ مدى تأثير الأكلات الحريفة في عملية تسريع الولادة الطبيعية، عليكِ الاختيار فيما يناسبك من الأطعمة وهل ستتناولين هذه الأطعمة أم لا، ويجب عليك كذلك الالتزام بتطبيق تلك النصائح حتى تخففي عليكِ كثيرًا من آلام الولادة.

    عودة إلى الحمل

    فهيمة ممدوح

    بقلم/

    فهيمة ممدوح

    ساعدتني مهنتي كمترجمة في الإطلاع على الكثير من المجالات المختلفة، وتعلمت منها إمكانية البحث عبر الانترنت لاكتشاف كل ما هو جديد في عالم المرأة واهتماماتها وعلاقتها بمن حولها.

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon