7 أسباب لقلة التبرز عند الرضع

أسباب قلة التبرز عند الرضع

قلة التبرز أو الإمساك من المشكلات التي تقلق الأم على صحة طفلها الرضيع، خاصة إذا صاحبته أعراض أخرى مزعجة، ويشخص الطبيب إصابة الطفل الرضيع بالإمساك إذا لم يتبرز لأكثر من ثلاث مرات على الأقل في الأسبوع، وكان البراز صلبًا، وشعر بالإجهاد أو الألم خلال عملية الإخراج، أو صاحب البراز نزول قطرات من الدماء، أو كان هناك ضعف في شهيته، أو ألم في معدته يتحسن بعد دخول الحمام. إذا كان طفلكِ يعاني من أحد هذه الأعراض أو بعضها، فاعرفي معنا أسباب قلة التبرز عند الرضع، وكيفية علاج هذه الحالة.

أسباب قلة التبرز عند الرضع

الإمساك أو قلة التبرز لدى الرضع له أسباب عديدة، جمعنا لكِ أهمها في السطور التالية:

من الولادة حتى 6 أشهر:

  • عدم حصول الطفل على ما يكفي من الرضاعة.
  • نوع الحليب الصناعي، فمن النادر جدًّا إصابة الرضيع الذي يرضع رضاعة طبيعية فقط بالإمساك، وهنا لا بد من استشارة الطبيب لوصف نوع آخر.
  • معاناة الطفل من حساسية ضد يروتين الحليب، سواء بسبب الحليب الصناعي، أو ما يتلقاه من الأم خلال الرضاعة الطبيعية.

من 6 أشهر حتى العام الأول:

  • إدخال الأطعمة الصلبة، إذ يتبرز الطفل في أشهره الأولى من ​​ثلاث إلى أربع مرات يوميًّا، وبعد إدخال الطعام مرة واحدة تقريبًا في اليوم.
  • عدم تناول ما يكفي من الأطعمة الغنية بالألياف، كالفاكهة والخضراوات.
  • عدم شرب كمية كافية من الماء والسوائل الطبيعية المتنوعة.

بعد العام الأول:

  • عدم قيام الطفل بأي نشاط بدني، أو حركات تساعده على تحريك أمعائه.
  • الانشغال باللعب طوال الوقت، وعدم استخدام النونية عند الرغبة في التبرز.
  • الشعور بالضغط في أثناء التدريب على استخدام النونية.
  • الشعور بالقلق الشديد تجاه أي تغيير، كالانتقال من المنزل، أو وصول طفل جديد، أو بدء مرحلة الحضانة.
  • تناول بعض الأدوية التي يمكن أن تسبب الإمساك.

أما بالنسبة لطرق علاج الإمساك لدى الأطفال الرضع، وكيفية مساعدتهم على التبرز، فهذا ما نوضحه لكِ في الفقرة القادمة.

كيفية مساعدة الرضيع على التبرز

لتساعدي طفلكِ على التبرز في أسرع وقت، اتبعي النصائح الآتية:

  1. استشيري الطبيب لتغيير نوع الحليب الصناعي، إذ يمكن لتناول نوع آخر لطيف على معدة الرضيع، أن يساعد في علاج الإمساك.
  2. لا تتناولي منتجات الحليب خلال فترة الرضاعة، إذا كان رضيعكِ يعاني من حساسية ضده.
  3. قدمي له الماء باستمرار، بالإضافة إلى العصائر الطبيعية.
  4.  أكثري من الفاكهة والخضراوات المقدمة لرضيعكِ، فهي مصدر غني بالألياف المفيدة في علاج الإمساك.
  5. ساعديه على محاولة التبرز لمدة عشر دقائق على الأقل مرتين في اليوم، بعد تناول أي وجبة طعام.
  6. تأكدي أنه يجلس في وضع مريح له عند استخدام النونية.
  7. شجعي رضيعكِ على اللعب، والقيام ببعض النشاط البدني على مدار اليوم. 
  8. اطلبي منه التوقف عن اللعب، واستخدام النونية، لأنه قد يتجاهل الرغبة في التبرز، لانشغاله في اللعب.
  9. استشيري طبيبًا إذا لم تساعد الطرق السابقة في علاج الإمساك لدى طفلكِ، فقد يصف له ملينًا مناسبًا لعمره.

بعد أن تعرفتِ إلى أسباب قلة التبرز عند الرضع، انتبهي إلى أنه كلما طالت فترة إصابته بالإمساك تأخر شفاؤه، لذا إذا لاحظتِ أعراضه على طفلك، توجهي إلى الطبيب على الفور، ليصف له العلاج المناسب، واهتمي بتغذيته بطريقة سليمة، حتى لا يصاب مرة أخرى بهذه المشكلة.

إذا كنت أمًّا لأول مرة، فقد تنقصك الخبرة في معرفة احتياجات رضيعكِ، والمشكلات التي قد يتعرض لها، كل هذا نوفره لكِ في قسم صحة وتغذية الرضع.

المصادر:
What to Do If Your Child Is Constipated
Constipation in children
Constipation in Babies

عودة إلى رضع

ريهام سمير

بقلم/

ريهام سمير

كاتبة ومحررة في عدد من المواقع الإلكترونية، في كل ما يهم المرأة.كان سوبرماما هو مساعدي الأول في فهم عالم الأمومة بتفاصيله المختلفة، والآن أنا واحدة من الفريق الطامح لمساعدة الكثير من الأمهات الجدد.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon