متى يبدأ الوحام؟ ومتى ينتهي؟

تغذية وصحة الحامل

وجدت الأبحاث أن 68% من الحوامل يمرون بفترة الوحام واشتهاء أطعمة بعينها في مرحلة ما من حملهن، وعلى الرغم من عدم دقة هذه النسبة بشكل كامل، لأن قليلًا من النساء من تروي قصة الوحم التي مرت بها، ولكن اشتهاء طعام بعينه أو مواد أخرى غير غذائية في فترة الحمل أمر شائع الحدوث بين سيدات كثيرات.

هناك نساء يتوحمن على أطعمة في غير موسمها، وهناك من يشتهين طعامًا عاديًا وتقليديًا للغاية، ولكن العجيب في الوحام عند بعض النساء عندما يشتهين مواد غير غذائية، مثل: الطمي والثلج، وهي أشياء يمكن أن تضر بصحة الحامل والجنين في أحيان كثيرة، لذا نؤكد على أن كل ما تشتهيه خلال الحمل ليس متاحًا لها تناوله إلا بشروط يجب التحدث فيها مع الطبيب.

ما سبب حدوث الوحام؟

لا يوجد سبب علمي لحدوث هذا الأمر، ولكن ما رجحه الأطباء أن التغيرات الفسيولوجية والهرمونية التي تحدث في جسم المرأة فجأة في فترة الحمل هي السبب الرئيسي، ويقول البعض إن السبب يكمن في نقص بعض الفيتامينات والمعادن في جسم الحامل، فتشتهي من الأطعمة ما يعوض هذا النقص، ولكن هذا سبب مستبعد وغير مرجح.

ما أشهر المواد التي تتوحم عليها النساء؟

  1. الحلويات: من أكثر الأطعمة المنتشر اشتهاؤها بين النساء في مرحلة الوحم وعلى رأسها الشوكولاتة، وعندما مررتُ بتجربة الحمل لم أكن أتحمل طعم الشوكولاتة الحلو ولا أحبها، ومع النصف الثاني من الحمل تحديدًا لم أتوقف يومًا عن تناولها إلى الآن!
  2. الوجبات المالحة والمخبوزات: فما يقرب من 33% من الحوامل يشتهين الأطعمة المالحة بشدة.
  3. الحمضيات: وعلى رأسها الفواكه الحمضية كالبرتقال واليوسفي والكيوي والليمون، وهي نسبة ضئيلة.
  4. وأخيرًا، هناك من تشتهي مواد أخرى، مثل: الطين والرمل ومعجون الأسنان، والثلج وبودرة الأطفال والمناديل، وأشياء غريبة أخرى، فاحذري إن كنت إحدى هؤلاء النساء ولا تتسرعي في تناول مادة قد تضر بصحة جنينك.

اقرئي أيضًا: أطعمة ممنوعة أثناء الحمل: ابتعدي عنها

هل هناك فترة محددة يزيد فيها الوحام عند الحوامل؟

على الرغم من أن أغلب الحوامل تزيد شهيتهن للطعام خلال فترة الحمل كلها، لكن الوحام تحديدًا ليس له فترة محددة، إنما تميل غالبية النساء إلى الوحام في النصف الثاني من الحمل، أي في الفترة من بداية الشهر الرابع وحتى نهاية الشهر السادس، إذ تكون حالة المعدة مستقرة، ففي بداية الحمل تكون حالتها غير مستقرة وتميل الحامل إلى رفض الطعام في أغلب الأوقات، وفي النصف الأخير يصبح ثقل الجسم هو ما يشغلها بشكل أكبر، وليس هذا معناه أن الوحام له فترة محددة دائمًا، ولكن هذا ما ذكرته الإحصائيات، ولكل قاعدة شواذ بالطبع!

ما الأطعمة المسموح بها؟

  1. جميع العناصر الغذائية المفيدة مسموح بها.
  2. الحلويات مسموحة، ولكن بمقدار معين حتى لا تعاني من السمنة وسكر الحمل.
  3. الأطعمة المالحة، لكن باعتدال وابتعدي عن الإسراف في تناولها، فمن الممكن أن تتسبب في حدوث مشاكل بالكلى بالإضافة إلى أن زيادة نسبة الصوديوم بالجسم تضر بصحتك وصحة جنينك.
  4. لا تتناولي المواد غير الغذائية التي ذكرناها سابقًا دون استشارة الطبيب، فجميعها تحتوي على مواد كيميائية من الممكن أن تضر بك وبالجنين.

اقرئي أيضًا: 9 أطعمة ممنوعة في أول 3 شهور من الحمل

كيف يمكن أن تتعاملي مع الوحام؟

  1. يجب استشارة الطبيب في كل أمر يتعلق بصحة حملك.
  2. حاولي تناول المواد الغذائية المتنوعة قدر الإمكان، حتى لا يفقد جسمك عنصرًا معينًا فيشتهيه في صورة طعام ضار أو مواد أخرى أكثر ضررًا!
  3. احرصي على إجراء الفحوصات الدورية للتأكد من احتواء جسمك على العناصر الغذائية التي يحتاجها خلال فترات الحمل المختلفة.
  4. تناولي الأدوية التي يكتبها الطبيب بانتظام، فهي ما تعوض الفاقد خلال فترة الحمل ومن الممكن أن يكون لها تأثير على تقليل الوحام!

اقرئي أيضًا: كل شيء عن الوحم أثناء الحمل

عودة إلى الحمل

إيمان رفعت

بقلم/

إيمان رفعت

أحب الكتابة فهي طريقتي في التعبير عن كل ما أعرفه وأشعر به. صديقي هو الكتاب وحياتي هي أسرتي الصغيرة.

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon