كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليزر؟

    كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليزر

    إزالة الشعر بالليزر وسيلة فعالة وآمنة للتخلص من الشعر غير المرغوب فيه بالجسم والوجه، يستخدم تقنية الضوء الحديثة لاستهداف بصيلات الشعر في أعماق الجلد، بصيلات الشعر هي المسؤولة عن إنتاج ونمو الشعر، عن طريق تغييرها، يمكن أن يمنحك هذا العلاج بشرة ناعمة وخالية من الشعر الزائد فترات طويلة، لكن يظل السؤال المصاحب دائمًا لإزالة الشعر بالليز استنادًا لتكلفته العالية، كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليزر؟ وهو ما سنتعرف إليه في السطور التالية.

    كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليزر؟

    كل شخص لديه كمية مختلفة من الشعر، وكذلك تختلف سماكته ولونه من شديد السواد إلى متوسط إلى أشقر، وينمو شعر كل شخص بمعدل مختلف، للتخلص من كل شعرك غير المرغوب فيه في منطقة معينة، يحتاج الطبيب المتابع إلى تحديد جلسات متعددة وفقًا لدورات نمو شعرك، إذ يتباين ويختلف عدد جلسات إزالة الشعر بالليزر اللازمة من شخص لآخر لأن جسم كل شخص مختلف.

    بشكل عام، فإن شعر الوجه الأقل كثافة مقارنة بالقدمين واليدين وتحت الإبط، لذلك فإن كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليز، تُحدد كما يلي:

    • في حين أن معظم الأشخاص الذين خضعوا لجلسات إزالة الشعر بالليزر يريدون التخلص من كل شعرهم غير المرغوب فيه، فإن بعضهم يريد فقط تقليل الكمية، الأشخاص الذين لا يحتاجون إلى إزالة شعرهم تمامًا يحتاجون إلى جلسات أقل.
    • منطقة الوجه هي الأقل عادة في عدد الجلسات، إذ تتراوح من أربع إلى ست جلسات ليزر في الأكثر لإزالة الشعر بنسبة 80 إلى 90%، وربما تقل عن ذلك حسب طبيعة الشعر والجسم، وإذا كنتِ خضعتِ من قبل لإزالة شعر الوجه بالليزر أم لا.
    • بعد الجلسة الثانية تبدئين ملاحظة أن الشعر النابت أنعم وأقل بكثير من الشعر الأصلي، ومع الانتهاء من الجلسات تكون النتيجة شبه دائمة بلا وجود شعيرات زائدة.
    • عادة لا تستغرق جلسة إزالة شعر الوجه بالليزر أكثر من دقائق للمنطقة المرغوبة، بعد كل جلسة، قد يبدو أن الشعر يستمر في النمو من أسبوع إلى أسبوعين، لكن هذه الشعيرات في الواقع بلا حياة ويتخلص منها جسمك ببساطة.

    نصائح للعناية بالبشرة بعد ازالة شعر الوجه بالليزر

    بعدما تعرفتِ إلى عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليزر، إليكِ خمس نصائح مهمة للعناية ببشرتك بعد إزالة الشعر بالليزر:

    1. عدم التعرض لأشعة الشمس الضارة: بعد العلاج بالليزر مباشرة ستكون بشرتك حساسة للغاية، من المرجح أن يكون أي ضرر ناتج عن أشعة الشمس فوق البنفسجية أسوأ مما هو عليه في العادة، لتقليل خطر التسبب في عدم الراحة والبقع الداكنة والأشكال الأخرى من أضرار أشعة الشمس، من المهم جدًا تقليل الوقت الذي تقضيه في الشمس مباشرة بعد العلاج.
    2. تطهير البشرة والحفاظ على نظافتها: اعتمادًا على مدى قوة علاجك بالليزر، خلال الأيام القليلة الأولى بعد العلاج بالليزر قد يوصي الطبيب بغسل بشرتك بمحلول ملحي أو بمحلول خل مخفف للغاية، أو غسول طبي مخصص للبشرة.
    3. تقليل التورم: بعض التورم والاحمرار أمر شائع بعد العلاج بالليزر، يمكن أن تساعد الكمادات الباردة وأكياس الثلج على تقليل التورم الاحمرار.
    4. ترطيب البشرة: من المرجح أن يوصي الطبيب بنوع معين من المرطب لاستخدامه بعد العلاج بالليزر، يشكل أيضًا حاجزًا واقيًا على طول الجلد الذي يتعافى، ما يبقي الجراثيم خارجها.
    5. تجنب المكياج ومستحضرات التجميل القوية: بعد العلاج بالليزر، غالبًا ما تبدو علامات الاحمرار والتقشر والقشور على البشرة وكلها شائعة بعد العلاج بالليزر، قد تميلين إلى إخفاء هذا الاحمرار أو تقليل ظهور القشور باستخدام كريم الأساس أو أنواع أخرى من المكياج، ومع ذلك، مثله مثل منتجات العناية بالبشرة الأخرى يمكن أن يتسبب المكياج في تهيج بشرتك التي تتعافى، من الأفضل الانتظار بضعة أسابيع حتى تتاح للجلد فرصة للشفاء التام.

    أخيرًا، على الرغم من معرفة كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة شعر الوجه بالليزر، من المهم أن تتذكري أن إزالة الشعر بالليزر تعمل بشكل أفضل لبعض الأشخاص أكثر من غيرهم، ولا أحد يعرف على وجه اليقين ما هي معدلات إعادة نمو الشعر مرة أخرى، ربما بعد أشهر أو سنوات.

    اهتمامك بجمالك يبدأ بالعناية ببشرتك، اعرفي مزيدًا من النصائح المميزة لصحة أفضل وبشرة أكثر حيوية في قسم العناية بالبشرة.

    عودة إلى جمال وموضة

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon