ما أسباب التعرق الزائد في الوجه؟

أسباب التعرق الزائد في الوجه

العرق وسيلة الجسم لتنظيم درجة حرارته وإخراج الأملاح الزائدة والسموم الموجودة فيه، لذا فإنه رد فعل طبيعي وضروري للتمتع بصحة جيدة، على الرغم من رائحته المزعجة في كثير من الأحيان. إحدى المشكلات التي قد تواجهها المرأة التعرق الزائد في الوجه مقارنة ببقية أجزاء جسمها، وهو أمر يسبب لها إزعاجًا كبيرًا، خاصة إذا كانت تستخدم المكياج بشكل يومي. في هذا المقال، نستعرض معكِ أسباب التعرق الزائد في الوجه بالتفصيل، وكيفية علاجه.

أسباب التعرق الزائد في الوجه

التعرق الزائد مشكلة لا ترتبط بالتعرض إلى درجة حرارة مرتفعة، أو ممارسة مجهود بدني كبير، أو تناول طعام حار، إذ يمكن أن يحدث ذلك في الأجواء المعتدلة أو الباردة، أو خلال النوم والراحة، وهذا يرجع للأسباب الآتية:

  1. زيادة نشاط الغدد العرقية في الوجه: كثرة الغدد العرقية في الوجه وزيادة نشاطها، أحد الأسباب الرئيسية للتعرق الشديد في هذه المنطقة، الذي إذا زاد عن حده، يمكن التدخل جراحيًّا فيه لإزالة بعض هذه الغدد.
  2. العوامل الوراثية: أثبتت إحدى الدراسات الطبية أن 30 إلى 50 % من الأشخاص الذين يعانون من التعرق الزائد، لديهم تاريخ مرضي عائلي في الإصابة بهذه الحالة.
  3. المحفزات الطبيعية للتعرق: رغم أن التعرق المفرط في الوجه أو الرأس يمكن حدوثه في أي وقت، ولا يرتبط بعوامل معينة، فإنه أيضًا يزداد مع تعرض الجسم لمحفزات التعرق الطبيعية، كالطقس الحار أو الإجهاد أو ممارسة الرياضة أو الغضب أو الخوف أو تناول الأطعمة الحارة.

أسباب تعرق الوجه المفاجئ

هناك نوعان رئيسيان من فرط التعرق، وهما الأساسي والثانوي:

  1. فرط التعرق الأولي: وهو النوع الأكثر شيوعًا، ولا يرتبط بأي مشكلة صحية أو أسباب واضحة، وعادة ما يصيب اليدين والقدمين والرأس والوجه، ويمكن أن يحدث في أجزاء أخرى من الجسم أيضًا، ويكون في الغالب بسبب أحد الأسباب التي تعرفتِ إليها في الفقرة السابقة.
  2. فرط التعرق الثانوي: وهذا هو ما يسبب غالبًا فرط التعرق المفاجئ، وعادة ما يرتبط بمشكلة صحية، كالإصابة بأمراض القلب أو السكري أو السكتات الدماغية أو الحبل الشوكي أو فرط نشاط الغدة الدرقية أو الوصول لسن اليأس. إضافة إلى ذلك، قد يحدث التعرق المفاجئ أيضًا بسبب تناول بعض الأدوية، كمضادات الاكتئاب.

بشكل عام يجب أن تكون الخطوة الأولى لأي شخص يعاني من أي نوع من التعرق الزائد، هي زيارة الطبيب، لإجراء فحص كامل، للتأكد من عدم وجود أي مشكلة صحية.

كما ذكرنا، العرق له فوائد عديدة للجسم، وفيما يلي نخبركِ بفوائد تعرق الوجه على وجه التحديد، فواصلي القراءة.

فوائد تعرق الوجه

يتردد كثيرًا التساؤل حول فائدة العرق للوجه، خاصة ممن يعانون من التعرق الزائد به، والحقيقة أن عرق الوجه فائدته تدخل ضمن فوائد العرق للجسم بشكل عام، وهي:  

  1. تنظيم درجة حرارة الجسم.
  2. المساعدة على التئام الجروح.
  3. إطلاق السموم من الجسم.
  4. منع تكون حصوات الكلى.
  5. تحسين الحالة النفسية.
  6. علاج بعض الآلام.

أما عن طرق علاج فرط التعرق في الوجه، فهذا ما نحدثكِ عنه في السطور التالية.

كيف أتخلص من عرق الوجه؟

هناك عدد كبير من خيارات العلاج المتاحة التي يمكنها أن تساعدكِ في علاج التعرق الزائد في الوجه، مثل:

  1. استخدام مضادات التعرق التي تصرف دون استشارة طبيب، وتحتوي على مادة كلوريد الألومنيوم.
  2. استخدام مضادات التعرق التي تحتوي على مادة هكساهيدرات كلوريد الألومنيوم، ولكنها تستلزم استشارة الطبيب، لأنها قد تتسبب في تهيج البشرة.
  3. تناول الأدوية التي تقلل التعرق، وتؤخذ عن طريق الفم، التي يجب أيضًا أن يصفها الطبيب، لأن لها بعض الآثار الجانبية، كالإمساك واحتباس البول والدوخة وجفاف الفم، وهي تعد علاجًا مؤقتًا وليس دائمًا.
  4. استخدام حقن البوتوكس لتقليل نشاط الأعصاب التي تؤثر في الغدد العرقية، ويجب بالطبع اللجوء إلى طبيب جيد للقيام بها، وهي وسيلة جيدة للتخلص من العرق الزائد، وتعطي نتائج طويلة المدى.

 بالإضافة إلى الوسائل  العلاجية السابقة، هناك عدد من النصائح التي يمكنكِ اتباعها في حياتكِ اليومية، للتغلب على مشكلة العرق الزائد في الوجه، وهي:

  1. الاستحمام بشكل متكرر للقضاء على بكتيريا الجلد، والتخلص من الرطوبة.
  2. الاحتفاظ بمنشفة ناعمة أو مناديل ورقية في حقيبتكِ أو مكتبكِ أو سيارتكِ، لتجفيف العرق الزائد في أي وقت.
  3. استخدام بودرة وجه غير معطرة، للمساعدة على امتصاص الرطوبة.
  4. التقليل من الأطعمة الحارة والكافيين والمشروبات الساخنة.
  5. ارتداء الأقمشة الخفيفة، وتناول المشروبات المرطبة.
  6. تناول وجبات بحجم أصغر على مدار اليوم، لتنظيم عملية الهضم التي تزيد حرارة الجسم.
  7. عدم ممارسة الرياضة مباشرة قبل العمل أو الأنشطة الاجتماعية الأخرى، حيث يستمر التعرق لبعض الوقت بعد التمرين.

عرفتِ معنا أسباب التعرق الزائد في الوجه، وكيفية علاجه والتعامل معه، ولكن إذا ازداد الأمر سوءًا، فمن الأفضل استشارة طبيب جلدية، لتحديد سبب المشكلة، ومساعدتكِ في علاجها.

عزيزتي، إذا أردتِ قراءة المزيد من المعلومات الطبية عن الأمراض المختلفة وطرق التعامل معها، زوي قسم الصحة على موقع "سوبرماما".

المصادر:
How to Curb Excessive Head and Face Sweat
Sweaty Face and Head
Amazing Benefits of Sweating

عودة إلى جمال وموضة

ريهام سمير

بقلم/

ريهام سمير

كاتبة ومحررة في عدد من المواقع الإلكترونية، في كل ما يهم المرأة.كان سوبرماما هو مساعدي الأول في فهم عالم الأمومة بتفاصيله المختلفة، والآن أنا واحدة من الفريق الطامح لمساعدة الكثير من الأمهات الجدد.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon