لا تعاقبي صغيرك على هذه العادة

ارتداء الطفل للحذاء

مشي الطفل حافيًا من العادات الجيدة التي أوصت بها العديد من الدراسات العالمية، وهو ما يظهر عكس جميع الأعراف والموروثات التي نرددها دون البحث حول حقيقتها واتفاقها مع تطور العلم.

ويواجه كثير من الأمهات اللائي يحرصن على عدم ارتداء الطفل للحذاء وترك أطفالهن حفاة دون حذاء انتقادات وكلامًا لاذعًا، فيتهمهم البعض بالإهمال وعدم النظافة وغيرها من الاتهامات التي يمكنك ردها بسهولة بعد الاطلاع على المعلومات الموجودة في هذا المقال، والتي توضح فوائد مشي طفلك حافي القدمين.

فوائد عدم ارتداء الطفل للحذاء

تطور الحركة عند الرضع

ارتداء الرضع للأحذية في هذا العمر الصغير يعيق من قدرتهم على تطور الحركة والمشي بصورة طبيعية، والحركات البهلوانية التي يصنعها طفلك في مراحل عمره الأولى لن يتمكن من أدائها وتطويرها وهو يرتدي الحذاء.

تقوية عضلات الأرجل للأطفال

الامتناع عن ارتداء الأحذية للأطفال في بداية مرحلة المشي على الأقل حتى إتمامه عامه الثاني يجعل قدمي الطفل أكثر رشاقة وقوة، ويجعلها أقل عرضة للإصابات في المستقبل، ويمنح طفلك قدمين صلبتين.

وفي هذا الخصوص رفع بعض العدائين دعوى قضائية على إحدى شركات الأحذية لصنعها أحذية لا تتناسب مع شكل القدم ووظيفتها ما أثر في قدرتهم على الركض، فإذا كان هذا ما تصنعه الشركات الكبرى للعدائين، فكيف تكون أحذية الأطفال المتاحة في كل محلات الأحذية؟

تقوية الحواس الخمس

ارتداء الحذاء يمنع طفلك من الشعور بالأرض والمواد المختلفة التي يلمسها، وبذلك يفقد أداة مهمة للتواصل مع العالم من حوله وهي قدماه، ويعتمد فقط على يديه وفمه، وعندما يمشي الطفل حافيًا يشعر بالبيئة من حوله، والأرض من تحته والمواد التي يلمسها في أثناء المشي، هذا يجعل طفلك أكثر نضجًا في التعامل مع حواسه.

متى تتطور الحواس الخمس عند الرضع؟ 

.

تقوية مناعة الطفل

عندما يسير طفلك بقدميه الصغيرتين ويتعرض للجروح الصغيرة والكدمات البسيطة تزيد مناعته ويصبح جلده أقوى، إلى جانب تفاعله العميق مع البيئة المحيطة وشعوره بالمواد التي يلمسها بقديمه كالرمل والتراب والأحجار وغيرها.

التفرقة بين المواد المختلفة

اتركي طفلك يمشي حافيًا ليستطيع في عمرٍ صغير التفرقة بين الرمل والتراب والعشب، ويعرف الفرق بين المواد الصلبة والسائلة، فأول درس علوم لطفلك يبدأ من ملامسته للبيئة من حوله.

عيوب ارتداء الطفل للحذاء

معظم الأحذية الموجودة في محلات الأطفال والكبار تضر بالقدم وتمنعها من أداء وظائفها، وبمرور الوقت وعدم ارتداء الأحذية الطبية المصنوعة لتناسب طبيعة القدمين يتسبب ذلك في تشويه القدم والكعب والركبة وفقرات الظهر السفلية، كل الأضرار السابقة تظهر بمرور الوقت على البالغين فما بالكم بالأطفال الذين لا تزال أقدامهم في مرحلة النمو؟

تأثير ارتداء الأحذية العادية على الصغار سيئ للغاية لأن أقدامهم تنمو وتحاكي شكل الحذاء ولا تنمو بشكل طبيعي، ومن أهم الأضرار التي تحدث لقدمي الطفل عند ارتداء الأحذية لفترات طويلة:

  1. اعوجاج أصابع القدمين: معظم الأحذية المنتشرة تعيق تمدد الأصابع لتأخذ شكلها وطولها الطبيعي، ما يؤدي لتشوه القدمين وتغير شكل الأصابع.
  2. ارتفاع القدمين: البطانة الموجودة داخل الأحذية ترفع القدمين لأعلى ما يؤثر هذا على طول العضلات والأوتار الخلفية، وهذا من أهم أسباب التقوس والإصابات التي تحدث في منطقة القدم وأسفل الساق.
  3. تقييد حركة الطفل: الأحذية الملونة والموجودة بأشكال جذابة تكون غير طبية ومرنة في الغالب، وهذا يتعارض مع وظيفة القدمين وتعيق حرية الطفل في الحركة والجري وخصوصًا في السنوات الأولى من عمره التي يتعلم فيها المشي.

وأخيرًا، لا نقول أن تتركي طفلك يمشي حافيًا في شوارع ممتلئة بالمهملات والمواد المؤذية، تأكدي أن المكان الموجود به طفلك يصلح لأن يمشي به دون حذاء. وتذكري دائمًا فوائد عدم ارتداء الطفل للحذاء قبل شراء حذاء جديد، واهتمي بالخامة المصنوع منها الحذاء وملاءمته لقدمي طفلك وعمره.

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon