اكتشفي فوائد زيت الزيتون لطفلك

تغذية وصحة الصغار

محتويات

    من منا لم يسمع عن الفوائد العديدة لزيت الزيتون واستخداماته متعددة الأغراض، ومدى أهميته لصحة الإنسان ووصفه لعلاج العديد من الأمراض، ولكن هل تعلمين أيضًا أن فوائده لم تقتصر علينا نحن الكبار فحسب، بل إنها امتدت لتشمل أيضًا الأطفال في مختلف أعمارهم..

    بداية من وجودهم في بطون أمهاتهم إلى ما بعد ولادتهم ومرورهم بالمراحل المختلفة حتى يكتمل نموهم، لما يزخر به زيت الزيتون من عناصر غذائية مهمة وضرورية لصحة الطفل ونموّه، بالإضافة إلى فوائده المختلفة الأخرى التي ستطلعك عليها "سوبرماما" في هذا المقال.

    يفيد الجنين خلال الحمل

    • يُنصح بتناول كميات معتدلة منه خلال الحمل والرضاعة، لأنه يعمل على تطوير قدرات الطفل الحركية وبناء عضلاته وعظامه وحمايته من عدة أمراض، ويساعد في الحصول على جنين بطول ووزن جيدين.
    • يساعد تناول المرأة الحامل لزيت الزيتون في الحفاظ على مستويات ضغط الدم ضمن المستوى الطبيعي لها ولجنينها، ويوفر لها مضادات الأكسدة المفيدة لها ولجنينها، ويحتوي على فيتامين A وفيتامين B، الذي يساعد في نمو أعضاء الجنين البصرية ويساعد في تقوية الجهاز المناعي للأم والطفل.
    • يحتوي على أحماض أوميجا 3 التي تعتبر صحية للقلب ولنمو الجنين داخل أحشاء الأم، وتحسّن من وظائف المخ وتزيد الذكاء والإدراك لديه، ويمدّ الجنين بفيتامين E، الذي يساعد على تنمية الكلى والبنكرياس لديه.
    • تشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين يولدون من أمهات كن يشربن زيت الزيتون، وخلال فترة حملهن ينمون بشكل أفضل مقارنة بالأمهات اللواتي لم يشربن زيت الزيتون خلال هذه الفترة.

    يعالج الإمساك ويخفف المغص

    • يعتبر لطيف على معدة الطفل، ويستخدم كملين لعلاج الإمساك لدى الطفل، لما يحتويه من أوميجا 3 وأوميجا 6، ويساعد على التخلص من المغص لدى الطفل من خلال تدفئته وتدليك بطن الطفل به.
    • يزيل زيت الزيتون مشكلة الإمساك الّتي يعاني منها الرضّع، وخاصةً الأطفال الّذين يشربون الحليب الصناعي، حيث يمكنك غمس عود الأذن المغطى بالقطن في الزيت، ثم تضعيها برفق في شرج الطفل مع الضغط على البطن لمدة 10 ثوانٍ وستلاحظين نتيجته الفعّالة خلال دقائق معدودة.

    اقرئي أيضًا: كل شئ عن المغص لدى الرضع

    يعالج الطفح الجلدي للحفاضات

    • يعد زيت الزيتون من الزيوت الطبيعية، التي تساعد في التخفيف من الطفح الناتج عن الحفاضات الذي يصاب به الرضع في بعض الأحيان، يمكنك خلط ملعقتين صغيرتين من زيت الزيتون البكر الممتاز مع ملعقة صغيرة من الماء وتقليب هذا الخليط تمامًا، ودهن مكان الإصابة به، يعمل ذلك على عدم احتكاك الجلد المصاب مع الحفّاض وترطيب الجلد، ما يساهم في سرعة الشفاء.

    اقرئي أيضًا: كيف تتغلبين على إلتهابات الحفاضة لدى طفلك؟

    يعالج مشاكل الشعر

    • يمكن استخدام زيت الزيتون لتقوية شعر الطفل وتنعيم الشعر الخشن والمجعد، وقد ثبت أنه علاجًا طبيعيًا فعالًا لإزالة قبعات المهد عند الرضع، وهي شكل من أشكال القشرة تسبب طبقة من الجلد الجاف على رأس الطفل بعد فترة قصيرة من الولادة، فيمكن وضع طبقة رقيقة من زيت الزيتون عليها وتدليكه بفرشاة ناعمة أو قطعة قماش وتركه لمدة ربع ساعة، ثم غسله بالشامبو والماء الدافئ، تكرر هذه العملية من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع للتخلص من القشرة بالكامل.

    اقرئي أيضًا: العناية بالشعر الهايش للأطفال الرضع

    يستخدم في تدليك الطفل

    •  يستخدم زيت الزيتون في تدليك الطفل الرضيع بل الطفل الأكبر عمرًا أيضًا وهي من أفضل العادات الصحية التي لها تأثيرات إيجابية عديدة على الأطفال، فهو يساعده على الاسترخاء ويهدئ من نوبات غضبه وبكائه ويعزز من قدرات الجهاز المناعي، ويمكنه من التخلص من الزكام أو السعال ويقلل من تعرضه لنزلات البرد.
    • ينشط الدورة الدموية ويساعد على الحفاظ على ثبات معدل ضربات قلب طفلك، وتوزيع الدمّ والتخلص من أيّ فضلات من الجسم، ويساعد على تنظيم عملية التنفس، ويحسن من نسيج البشرة ويغذي جلد الطفل وينظفه ويعمل الزيت على ترطيبه ويجعله يبدو صحّيا أكثر مع انتظام التدليك.

    مفيد غذائيًا بعدما يستطيع تناول الطعام الصلب في نهاية العام الأول، فيمكنك وضعه على الجبن وفي الساندوشات وغير ذلك.

    استغلي كل ما هو مفيد لصحة طفلك ونموه، فالعناية التي يتلقاها الطفل منذ الصغر هي أهم ما يشكل حياته، ويساعد على تطوره بشكل صحي في مراحل عمره المختلفة.

    افضل دكتور اطفال في مصر

    عودة إلى صغار

    موضوعات أخرى
    كيف أستخدم مسك الطهارة؟ وهل له خطورة؟
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon