ما علاج الناسور العصعصي؟

    علاج الناسور العصعصي

    الناسور العصعصي كيس غير طبيعي في الجلد، يحوي مخلفات من الجلد والشعر، يقع دائمًا قرب عظم الذنب في أعلى شق الأرداف (أسفل الظهر)، وقد يتسبب في حدوث عدوى وتكوّن خراجًا، في هذا المقال سنتعرف إلى علاج الناسور العصعصي.

    أسباب علاج الناسور العصعصي

    يشبه الناسور في بدايته الحبوب التي تظهر في الجسم، ويبدو غير خطير، لكن المشكلة أن احتمالية حدوث عدوى كبيرة، وعند الإصابة بالعدوى، تتحول الكيسة الشعرية إلى كتلة متورمة (خُراج)، لها الأعراض التالية:

    • الألم.
    • احمرار الجلد.
    • خروج قيح أو دم من فتحة في الجلد.
    • رائحة كريهة من القيح الخارج.

    وإذا لم يعالج الناسور العصعي المعدي قد يكون المصاب عرضة لزيادة طفيفة في خطر الإصابة بأحد أنواع سرطان الجلد، ويسمى سرطان الخلية الحرشفية. لذلك يعد الناسور العصعصي حالة تستدعي الاهتمام والعلاج. 

    جراحة الناسور العصعصي

    يكون العلاج المبدئي للناسور العصعصي المصاب عادة، إجراء يقوم به الطبيب في عيادته، بعد تخدير المنطقة عن طريق الحقن، يقوم الطبيب بعمل شق صغير لتصريف المادة بداخل الناسور، إذا امتلأ الناسور مرة أخرى، وهذا يحدث أحيانًا، فقد تحتاج الحالة إلى إجراء جراحي مكثّف لإزالة الناسور بالكامل.

    بعد الجراحة، قد يختار طبيبك أيًا مما يلي:

    • ترك الجرح مفتوحًا. في هذه الحالة، يُترك الجرح مفتوحًا ويوضع به ضماد طبي ليُشفى من الداخل للخارج. تستغرق هذه العملية وقتًا أطول للشفاء، مع خطر أقل لعودة عدوى الناسور العصعصي مرة أخرى.
    • غلق الجروح بالغرز. على الرغم من أن وقت التماثل للشفاء أقصر مع هذا الخيار، فإن هناك خطرًا أكبر لعودته مرة أخرى. بعض الأطباء يقومون بالشق في جانب شق الأرداف، حيث تصعب عملية الشفاء.

    العناية بالجرح بعد الجراحة أمر في غاية الأهمية، سيعطيك طبيبك أو الممرضة تعليمات مفصلة بخصوص كيفية تغيير الضماد الطبي، وكيف تجري عملية الشفاء الطبيعية، ومتى عليك الاتصال بالطبيب، قد تحتاجين أيضًا إلى حلق الشعر المحيط بمكان الجراحة لمنعه من الدخول إلى الجرح.

    علاج الناسور دون جراحة

    يعتقد بعضهم أن المضادات الحيوية قد تعمل في حالة الناسور العصعصي، والحقيقة أنها لا تعالج الناسور العصعصي. بعض الأطباء يستعينون بها فقط لمنع انتشار العدوى في الجسم، لكن يبقى الخيار العلاجي الأول في حالة حدوث العدوى هو ما أشرنا إليه سابقًا.

    إذا كانت الإصابة لا تزال في وقت مبكر، ولم يتكوّن خراج بعد، قد لا يكون الاحمرار والتورم والألم سيئًا للغاية. وهناك بعض الأشياء التي قد تساعدك على تخيف الألم وربما منع حدوث الخراج. وتشمل:

    • حمامات المقعدة (سيتز باث): الجلوس في حوض من الماء الدافئ حتى الوركين يمكن أن يخفف الألم، وقد يقلل من فرص تفاقم الكيس. قد يفتح الكيس ويصرف المادة بداخله من تلقاء نفسه بهذه الطريقة.
    • الحفاظ على نظافة الكيس وجفافه والمنطقة المحيطة به.
    • تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، ولكن اتبعي تعليمات الجرعات. استعيني بالصيدلي في ذلك.
    • يمكن أن يساعد فيتامين "ج" ومكملات الزنك على عملية الشفاء. يساعد فيتامين "أ" أيضًا على إصلاح الأنسجة. استشيري الطبيب للحصول على الجرعة المناسبة من هذه المكملات.
    • قد تساعد الزيوت العطرية، مثل زيت شجرة الشاي وزيت المريمية، على تهدئة الكيس وقد تساعد أيضًا في مكافحة حدوث العدوى.
    • قد يساعد دهن زيت الخروع على الكيس في تقليل الالتهاب.
    • يمكن أن توفر وسادة العصعص الدعم والراحة في أثناء الجلوس.
    • يساعد التمرين المنتظم على تحسين تدفق الدم، مما يساعد في الشفاء.

    واقتُرح أن الثوم الخام المطبق مباشرة على الكيس قد يساعد على العدوى، ومع ذلك، يمكن أن يكون مزعجًا للغاية للجلد والجرح المفتوح.

    تحدثي إلى طبيبك قبل استخدام أي مكمل عشبي أو علاج طبيعي، إذ قد يتفاعل بعضها مع الأدوية التي تتناولينها. بالإضافة إلى ذلك، إذا جرى تصريف الكيس وكان مفتوحًا، فأنتِ بحاجة إلى اتباع تعليمات طبيبك.

    هل الناسور العصعصي يؤثر في الإنجاب؟

    لا يوجد ما يشير إلى تأثير الناسور العصعصي في الإنجاب على الإطلاق. وحال إصابة الحامل بالناسور العصعصي، قد تؤجل الجراحة إلى ما بعد الولادة إذا كانت الحالة بسيطة. أما حال حدوث خراج سيتطلب الأمر إجراء الجراحة، لمنع انتشار العدوى أو حدوث مضاعفات، وفي كل الأحوال ليس هناك ما تقلقين بشأنه بخصوص هذا الأمر.

    اقرئي أيضًا: 4 أعراض للناسور المهبلي وأسبابه

    ختامًا بعد معرفتك بكيفية علاج الناسور العصعصي، تذكري أن هناك عدة أمور تستطيعين القيام بها للوقاية من الإصابة بالناسور. تشمل: الحفاظ على نظافة هذه المنطقة في الجسم، والتخلص من الوزن الزائد، وتجنب الجلوس فترات طويلة، وإذا سبقت لك الإصابة بالناسور العصعصي، فربما تحتاجين إلى حلق هذا الجزء بانتظام، أو استخدام منتجات إزالة الشعر لتقليل مخاطر تكرار الإصابة بها.

    اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما"

    عودة إلى صحة وريجيم

    سماء حسين محمود حسين

    بقلم/

    سماء حسين محمود حسين

    تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon