متى لا يحدث الحمل؟ وما الفترة الآمنة لعدم حدوثه؟

    متى لا يحدث الحمل؟

    متى لا يحدث الحمل؟ هل هناك أيام معينة تقل فيها فرص حدوثه؟ وهل يمكن الاعتماد على هذه الفترة كوسيلة طبيعية لمنع الحمل؟ بعد الاستعمال الموسع وطويل المدى لوسائل منع الحمل المختلفة أيقن كثيرون بوجود آثار جانبية وأضرار واضحة لاستعمال معظم هذه الوسائل، لكن الاعتماد على تحديد الفترة الآمنة أو فترة الأمان من الدورة الشهرية يعد وسيلة طبيعية فعّالة وآمنة تمامًا ودون أي آثار جانبية على الزوجين.

    متى لا يحدث الحمل؟

    إن الإجابة على سؤال "متى لا يحدث الحمل؟" هي في فترة الأمان، وهي الفترة التي لا يمكن حدوث الحمل خلالها، ويمكن للزوجين ممارسة العلاقة الحميمة خلالها دون قلق من حدوث حمل غير مخطط له، ولكن للاعتماد على هذه الفترة كوسيلة لمنع الحمل يجب أن يكون طول الدورة الشهرية للتبويض كاملة ما بين 26 إلى 32 يومًا، وأن تكون الدورة منتظمة وثابتة في عدد أيامها، عدا ذلك قد يصعب حساب أيام التبويض بدقة، وعليه قد يحدث الحمل لعدم حساب فترة الأمان بدقة أيضًا.

    تحديد الأيام التي لا يحدث فيها حمل

    بعدما تعرفتي على إجابة سؤال "متى لا يحدث الحمل؟" إليك كيفية تحديد هذه الأيام:

    الطريقة الحسابية

    تكمن هذه الطريقة بالخطوات الآتية:

    1. يجب معرفة أن بداية حساب الدورة الشهرية للتبويض أو أول يوم في الدورة الشهرية للتبويض هو أول يوم لنزول الدم أو نزول العادة الشهرية للمرأة.
    2. تعد الأيام من اليوم 21 وحتى بداية الدورة الشهرية الجديدة هي الفترة الآمنة أي الإجابة على متى لا يحدث الحمل؟ وهي الفترة التي يمكن فيها حدوث علاقة دون الخوف من احتمالية حدوث حمل، الأيام من 8 إلى 20 هي الأيام التي يحدث التبويض في إحداها.
    3. يجب معرفة أن البويضة تبقى حية وصالحة للتخصيب لمدة 24 ساعة بعد خروجها من المبيض، بينما تظل الحيوانات المنوية حية داخل جسم المرأة وقادرة على التخصيب لفترة تصل إلى 6 أيام، هذا يفسر سبب اتساع الفترة الزمنية للفترة الآمنة،

    الاعتماد على الأعراض

    يمكن أيضًا تحديد يوم التبويض باستعمال الطرق المعروفة لذلك من ارتفاع طفيف في درجة الحرارة أو زيادة لزوجة الإفرازات المهبلية أو زيادة الرغبة الجنسية، وفي هذه الحالة يمكن وقف حدوث العلاقة الزوجية ولكن هذه المؤشرات قد لا تكون مضمونة تمامًا.

    التطبيقات

    تتوافر الآن على عديد من المواقع ما يسمى بـحاسبة الفترة الآمنة (Safe Period Calculator)، وهي تساعدك على معرفة متى لا يحدث الحمل عن طريق إدخال بيانات الدورة الشهرية الخاصة بكِ.

    فترة الأمان من الحمل بعد الولادة

    لكل امرأة طبيعة جسم مختلفة عن الأخرى، إذ يمكن للجسم بدء التبويض بعد الولادة من 4 أسابيع إلى 12 أسبوعًا ، ويعتمد ذلك على عدة عوامل، أهمها انتظام الرضاعة الطبيعية، وعلى الرغم من أن هرمون الحليب يمنع الحمل بشكل طبيعي، لكن قد يعود الجسم للتبويض إذا كانت الأم لا ترضع طفلها بانتظام وتعتمد على الرضاعة الصناعية إلى جانب الرضاعة الطبيعية.

    والآن بعد أن أجبنا سؤالكِ: متى لا يحدث الحمل؟ احرصي على المتابعة مع طبيبكِ باستمرار وسؤاله عن وسيلة منع الحمل المناسبة لكِ، إذ لا يمكن الاعتماد على فترة الأمان كوسيلة فعالة لمنع الحمل بنسبة 100%، لاحتمالية تأخر التبويض أو تقدمه عن الموعد الطبيعي، ما يؤدي إلى تغير فترة الأمان وصعوبة حسابها بدقة.

    يمكنكِ استخدام أداة حساب التبويض من "سوبرماما" لحساب أيام التبويض لديكِ، سواء للتخطيط للحمل أو لاتباع فترة الأمان.

    عودة إلى صحة وريجيم

    د. نوران صادق

    بقلم/

    د. نوران صادق

    طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon