الناسور العصعصي: ما هو وما أعراضه؟

ما هو الناسور العصعصي

يمكن للأنشطة التي تسبب احتكاكًا، كالجلوس فترات طويلة، أن تجبر الشعر في هذه المنطقة على الحفر تحت الجلد، ما يعتبره الجسد جسمًا غريبًا ويُظهر حوله كيسًا،  يسمى الكيس الشعري أو الناسور العصعصي، في هذا المقال نخبرك ما هو الناسور العصعصي وأعراضه وعلاجه.

ما هو الناسور العصعصي؟

الناسور العصعصي أو ما يسمى بالكيس الشعري، جيب غير طبيعي في الجلد يحتوي عادة على الشعر وبقايا الجلد، ويقع دائمًا بالقرب من العصعص في الجزء العلوي من شق الأرداف.

عادًة ما يحدث الكيس الشعري عندما يثقب الشعر الجلد، ويسمى بالخرّاج الشعري عند وجود العدوى، ويمكن أن يكون مؤلمًا، سيبدو كأنه بثرة كبيرة في الجزء السفلي من العصعص وقد يمتلئ بالسوائل وقد يفرز الصديد والدم وتكون له رائحة كريهة.

الأشخاص الذين يجلسون فترات طويلة من الزمن، مثل سائقي الشاحنات، أكثر عرضة للإصابة بالتكيس الشعري. وهو أكثر شيوعًا لدى الرجال منه عند النساء وتميل المشكلة إلى التكرار.

في بعض الأحيان قد يكون لدى الشخص عدة أكياس متصلة تحت الجلد، وتشكل نظافة الجلد فارقًا كبيرًا في الحماية من الناسور العصعصي، وإليكِ أعراض الناسور العصعصي.

أعراض الناسور العصعصي

ربما لا يكون لديكِ أي أعراض ملحوظة في البداية، ويمكن أن يكون الكيس الشعري مؤلمًا، وقد يكون هذا الألم هو عَرَضك الأول، وربما يصبح الأمر أسوأ عندما تجلسين وتضغطين على الأرداف.

قد تلاحظين كتلة صغيرة أو تورمًا كبيرًا في المنطقة الواقعة بين الأرداف، بمجرد أن يصاب الكيس بالعدوى، فإنه يتطور بسرعة إلى كيس مغلق مملوء بالسوائل أو خراج (نسيج متورم وملتهب حيث يتجمع الصديد).

من علامات العدوى:

  1. ألم عند الجلوس أو الوقوف.
  2. تورم الكيس.
  3. احمرار الجلد حول المنطقة وتقرحه.
  4. خروج الصديد أو الدم من الخراج، مما يسبب رائحة كريهة.
  5. بروز الشعر من الخراج.
  6. تشكيل أكثر من ثقب في الجلد.
  7. ألم واحمرار وتورم في أسفل العمود الفقري.
  8. الألم  عند اللمس.

   يمكن أن تختلف الأكياس في الحجم، قد تكون صغيرة أو تغطي منطقة كبيرة وتكون مؤلمة، وأحيانًا ما أيضًا من حمى خفيفة، ولكن هذا أقل شيوعًا.

اقرئي أيضًا: أنواع الحمى عند الكبار وأعراضها

هل الناسور خطير؟

هذه الحالة ليست خطيرة ولكن بما أنكِ معرضة للعدوى، فيمكن أن تتضخم وتصبح غير مريحة. لذلك، يجب معالجتها، وإذا لم تعالج يمكن أن يتحول الكيس الشعري إلى حالة مزمنة وأكثر صعوبة في العلاج.

خلال العدوى من المهم جدًا الحفاظ على نظافة المنطقة بين الأرداف عن طريق الاستحمام بانتظام والغسل بالصابون جيدًا، لا تحلقي المنطقة المصابة إلا إذا نصحك الطبيب بذلك، ولكن إذا كانت لديكِ تكيسات شعرية في الماضي، فقد ترغبين في حلاقة المنطقة بانتظام أو استخدام منتجات إزالة الشعر لتقليل خطر تكرارها.

وتختلف فترة التعافي اعتمادًا على شدة العدوى ونوع العلاج، عادة ما يحدث التعافي من أربعة إلى 10 أسابيع. لكن إذا لم يعالج كيس الشعر المزمن بشكل صحيح، فقد تكونين أكثر عرضة لخطر الإصابة بنوع من سرطان الجلد يسمى سرطان الخلايا الحرشفية.

اقرئي أيضًا: 4 أعراض للناسور المهبلي وأسبابه

بعدما عرفتِ ما هو الناسور العصعصي وكيف يمكن لتأخير العلاج أن يسبب مضاعفات قد تكون خطيرة، نوصيكِ بزيارة الطبيب بمجرد ظهور الأعراض لبدء العلاج المناسب قبل أن تسوء الحالة، إضافة إلى الحفاظ على نظافة الجلد جيدًا وتجنب الجلوس فترات طويلة قدر الإمكان.

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما"

عودة إلى صحة وريجيم

آية حسين زكي محمد

بقلم/

آية حسين زكي محمد

صيدلانية، أهوى الكتابة والأشغال اليدوية، ومهتمة بتعليم الأطفال وبصحتهم النفسية. يعنيني الهدوء والاطمئنان، وأرجو أن تكون لكلماتي نصيبًا منهما.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon