10 علامات تدل على مرض طفلك

مرض الأطفال

في معظم الأحيان يكون بكاء الطفل وشعورهم بعدم الارتياح هو الرسالة التحذيرية التي يتمكن الطفل من توجيهها لأمه بوجود أمر غير طبيعي في جسمه لا يستطيع التعبير عنه، فالأطفال الرضع والصغار لا يستطيعون التعبير عما يشعرون به بشكل واضح ولغتهم الوحيدة هي البكاء دائمًا.

ولكن هناك بعض العلامات المرضية الواضحة التي تظهر على الطفل، لا بد أن تذهب الأم بعدها إلى الطبيب للاطمئنان على صحته. وفي هذا المقال سنستعرض معكِ معكم بعض علامات مرض الأطفال، وبشكل عام إذا لاحظتِ أي تغير في سلوكه لمدة تتجاوز الثلاثة أيام، اذهبي به فورًا إلى الطبيب.

علامات تدل على مرض الأطفال

  1. صراخ وبكاء مستمر دون أسباب واضحة، ومن الممكن أن يستيقظ ليلًا فجأة ويبكي بشدة.
  2. تغير واضح في سلوك الطفل، كتوقفه عن اللعب وممارسة الأنشطة اليومية، ورغبته المستمرة في الوجود بجانبك.
  3. ارتفاع درجة حرارة جسمه.
  4. تغير في لون البراز إلى اللون الأخضر، أو في بعض الأحيان اختلاطه بقطرات دماء.
  5. صعوبة في التنفس، ستلاحظينها بشكل أكبر ليلًا خلال نوم طفلك، استمعي إلى أنفاسه جيدًا، إذا كان صوتها أعلى من الطبيعي ومعدلها سريع، فإن طفلك يعاني من صعوبة في التنفس.
  6. الرشح المستمر والكحة غير الطبيعية.
  7. عدم شربه للماء لمدة أكثر من 8 ساعات.
  8. زيادة عدد ساعات نوم الطفل عن الطبيعي في سنه، وشعوره بالنعاس طوال اليوم.
  9. تغيرات بجلد الطفل، كظهور بقع حمراء اللون أو حبوب منتشرة في أماكن مختلفة من جسده.
  10. بكاء الطفل دون دموع وجفاف فمه الدائم وقلة تبليل حفاضته، وهو ما يدل على إصابته بالجفاف.

أشهر أمراض الأطفال الصغار

  1. الحمى:

غالبًا ما تحدث الحمى نتيجة العدوى، ولكنها ليست مرضًا بل رد فعل للجسم تجاه مرض وقد تكون بسبب التسنين، ويجب التوجه إلى الطبيب إذا زادت درجة حرارة الطفل على 37.9 درجة مئوية، وإذا لاحظت الأم وجود تهيج أو طفح جلدي أو صعوبة في التنفس أو ظهرت علامات الجفاف على الطفل.  

  1. الإسهال:

يُعتبر عرضًا منتشرًا بين الأطفال، وقد تكون أسبابه هي العدوى أو عدم تحمل الطعام، ولكن يجب الذهاب إلى الطبيب إذا كان مصحوبًا بقطرات دماء، أو وجود تغير في لون البراز، أو إذا زاد عدد مرات التبرز على 6 مرات، أو ظهرت على الطفل علامات الجفاف مثل جفاف الفم، أو عدم نزول دموع عند بكاء الطفل، أو عدم تبليل حفاضته كالمعتاد.

  1. نزلات البرد:

تسبب نزلات البرد حمى وفقدان شهية وسيلانًا في الأنف، ويمكن أن تظل هذه الأعراض لمدة أسبوعين أو أكثر حسب الحالة، ولكن هناك بعض الأعراض تستدعي تدخل الطبيب، مثل ارتفاع درجة حرارة الطفل عن 38 درجة مئوية، أو إذا كان الطفل يبكي باستمرار وينام بصعوبة، أو إذا كانت الأعراض مصحوبة بقيء.  

  1. القيء:

تتعدد أسباب القىء عند الأطفال، ومنها الارتجاع أو التهاب المعدة والأمعاء، ويجب فحص الطفل لدى الطبيب إذا كان الطفل لا يستطيع الاحتفاظ بأي طعام في معدته، لأنه بذلك يعاني من الجفاف.

  1. أوجاع المعدة:

هناك أعراض تدل على أن الطفل يعاني من اضطرابات في المعدة والجهاز الهضمي، مثل البكاء دون سبب أو  كثرة الغازات أو انتفاخ البطن، ويمكن أن يكون سببها المغص أو عدم تحمل الطعام أو فيروس أو أسباب أخرى، وكذلك تجربة الأطفال الصغار لأنواع جديدة من الطعام قد تسبب لهم مشكلات في المعدة.

وفي الغالب، تكون معظم أوجاع المعدة غير خطرة وتزول مع الوقت، ولكن إذا كان طفلك لا يتحسن أو أصابه إسهال أو إمساك أو حمى لفترة، لا بد من استشارة الطبيب.

يُعد مرض الأطفال من أكثر ما يصيب الأم بالحزن، فهي تخشى على طفلها من أن يصيبه أي مكروه وخصوصًا الأمراض. لهذا، ننصحكِ دائمًا بأن تثقي بحدسك كأم، فأنتِ أكثر من تعرفين طفلك وتشعرين به إذا أصابه مكروه، وعندما تلاحظين أيًّا من الأعراض المذكورة، اذهبي فورًا للطبيب. وعليكِ كذلك زيارة طبيب الأطفال بصورة شهرية، للاطمئنان على نمو الطفل، ومن الأفضل أن تستمر هذه الزيارات طوال الثلاث سنوات الأولى من عمر طفلك.

افضل دكتور اطفال في مصر

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon