اضطرابات الجهاز الهضمي لدى الأطفال

اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال

اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال أحد أكثر الأمراض شيوعًا بينهم، والاضطرابات إما أن تكون خطيرة ومزمنة وتحتاج إلى عناية طبية خاصة، أو عادية تزول بمرور الوقت والسبب. في هذا المقال نستعرض معكِ أهم أمراض الجهاز الهضمي التي تصيب الأطفال في الأعمار الصغيرة كالانتفاخ وآلام البطن والإسهال والإمساك وغيرها، وكيفية التعامل مع كل منها. 

اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال 

"بطني يؤلمني" شكوى معتادة ومتكررة من معظم الأطفال في جميع الفئات العمرية وفي أوقات مختلفة من اليوم، قد تكون الشكوى مجرد حجة للهروب من تناول الطعام أو رد فعل لتصرف لا يعجب طفلك. لكن إن كان الألم حقيقيًّا فهناك مشكلة تسبب له هذا الألم، وقد يعاني بالفعل من اضطراب خطير في المعدة، وخصوصًا إذا كان واحد أو أكثر من هذه الأعراض مصاحبًا لألم البطن، مثل: 

  • الغثيان. 
  • القيء. 
  • الإسهال. 
  • الإمساك. 
  • الجفاف. 
  • الحمى. 

وفيما يلي بعض الاضطرابات الهضمية الشائعة عند الأطفال. 

انتفاخ البطن عند الأطفال

الانتفاخ أو تجمع الغازات في الجهاز الهضمي مشكلة تواجه كل من الأطفال والبالغين، ويحدث الانتفاخ بشكل طبيعي بعد تناول أطعمة بعينها قد تسبب تحسسًا في الجهاز الهضمي، ومن أشهرها: 

  • الكرنب. 
  • القرنبيط. 
  • البروكلي. 
  • الحليب. 

وأطعمة أخرى كثيرة، ويختلف رد فعل الجهاز الهضمي لطفلك عن غيره، فيمكن أن يكون هناك نوع من الطعام لا يسبب انتفاخًا في العموم ويسبب انتفاخًا لطفلك. 

ومن أهم أسباب الانتفاخات أيضًا تناول الطعام بسرعة ومضغ اللبان (العلكة) لفترات طويلة، ما يسبب ابتلاع الهواء وتكون الغازات في الجهاز الهضمي. وعادةً الانتفاخ والغازات يسببان ألمًا في البطن. وفي حالة حدوث الانتفاخ بشكل متكرر ويومي، يجب عرض طفلك على الطبيب للتأكد من سبب حدوث هذا الأمر ومعالجته. 

ارتجاع المريء عند الأطفال

إذا اشتكى طفلك من حموضة أو حرقان في المعدة، وتصاعد بعض السوائل إلى فمه مصحوبة ببقايا طعام أو دون بقايا طعام، فهو يعاني من ارتجاع في المريء، وسبب الارتجاع واحد من الآتي:

  • تناول الطعام بكميات كبيرة. 
  • تناول الطعام قبل النوم. 
  • التركيز على الأطعمة المقلية والدهون والحلويات الغنية بالسكر. 

يجب عرض طفلك على الطبيب للتأكد من عدم وجود مشكلة بيولوجية في المريء تسبب له هذا الأمر، مع ضرورة الحفاظ على نظام غذائي متوازن لطفلك والابتعاد عن الطعام السريع والمقلي والحلويات، ووضع الطعام في وجبات منتظمة وصغيرة على مدار اليوم. 

عدوى الجهاز الهضمي

البكتيريا والفيروسات الضارة قد تصل إلى الجهاز الهضمي للطفل عبر طرق عديدة، منها: 

  • عدم غسل اليدين جيدًا قبل تناول الطعام أو وضعها في الفم. 
  • تناول الطعام الفاسد أو غير المغسول جيدًا. 
  • تناول الطعام غير المطهي جيدًا. 
  • انتقال العدوى من أحد الأطفال الآخرين إلى طفلك. 

وفي كل الحالات العدوى البكتيرية والفيروسية لها أعراض واضحة على رأسها: 

  1. آلام البطن. 
  2. ارتفاع درجة الحرارة (الحمى). 
  3. الإسهال. 
  4. القيء. 

ولوقاية طفلك من العدوى، حافظي على النظافة قبل تناول الطعام، مع تعليم طفلك مبادئ النظافة الشخصية، وخصوصًا في حالة عدم وجودك. 

حساسية اللاكتوز عند الأطفال

إذا شعر طفلك بأعراض غير طبيعية في كل مرة يتناول فيها الحليب أو منتجات الألبان أو أي طعام يدخل في تكوينه، فهو في الغالب مصاب بحساسية اللاكتوز

وهذا الاضطراب له أعراض واضحة، أهمها المغص والغازات والإسهال والغثيان بعد مدة بسيطة من تناول أي من منتجات الألبان، إذ تبدأ الأعراض في الظهور في خلال 15-30 دقيقة. فبعض الأطفال لا يستطيع جهازهم الهضمي إفراز الإنزيم الخاص بهضم اللاكتوز (سكر الحليب)، وهنا يجب عليه التوقف عن تناول أي مواد غذائية تحتوي على الحليب كمكون من مكوناتها. 

الإسهال عند الأطفال

حدوث إسهال أكثر من ثلاث مرات في اليوم الواحد يمكن أن يُدخل الطفل في حالة الجفاف، وأسباب الإصابة بالإسهال متعددة ومنها: 

  • حساسية الطعام. 
  • العدوى الفيروسية أو البكتيرية. 
  • تناول بعض الأدوية. 

ويجب عرض طفلك على الطبيب في حالة حدوث إسهال أكثر من ثلاث مرات في اليوم، وهذا يقلل من احتمال إصابته بالجفاف. 

الإمساك عند الأطفال

واحد من أهم أسباب آلام البطن الحادة التي لا يستطيع معظم الأطفال تحملها، ويحدث الإمساك نتيجة أسباب عديدة منها: 

  • عدم تناول القدر الكافي من الألياف في الطعام. 
  • عدم شرب كمية كافية من الماء والسوائل. 
  • تناول أدوية معينة مسببة للإمساك. 
  • مشكلة في الإخراج عند الطفل، وفي هذه الحالة يكون هناك ألم في فتحة الشرج في كل مرة يحاول فيها الطفل التبرز. 

وإن استمر الإمساك أكثر من أربعة أيام ومصحوبًا بأعراض أخرى كالقيء وارتفاع درجة الحرارة وخروج دم مع البراز أو تغير لونه، ففي هذه الحالة يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور.

حساسية الجلوتين عند الأطفال

من أهم أعراضها آلام البطن والقيء والإمساك والإسهال، وتؤثر على نمو الطفل بطريقة جيدة في مراحل عمره المختلفة، مقارنةً بغيره من الأطفال. وهذا المرض يحدث نتيجة تناول أطعمة تحتوي على الجلوتين، وهو نوع من البروتينات الموجودة في أطعمة عديدة على رأسها القمح. 

وفي حالة الاشتباه بوجود حساسية بعد تناول أي طعام يحتوي على القمح أو الشوفان وغيرهما من المواد الغذائية المحتوية على البروتين، يجب عرض الطفل على الطبيب لكتابة نظام غذائي مخصوص له يستطيع فيه تعويض طفلك عن المنتجات التي يمنعها عنه نتيجة لاحتوائها على الجلوتين. 

كل اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال تشترك في كثير من الأعراض، لذلك التعرف على نوع المرض الذي يصيب طفلك عن طريق الأعراض سيكون صعبًا، ولذلك ننصح باستشارة الطبيب للتعرف على السبب الرئيسي وعلاجه قبل أن يتحول لأمر أخطر. 

يمكنك أيضًا قراءة كل الموضوعات التي تخص تغذية وصحة الصغار على "سوبرماما".

المصادر:
Child Severe Digestive Disorders
Gastrointestinal Disorders

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon