ماذا نأكل في أثناء الإمساك والإسهال؟

ماذا نأكل أثناء الإمساك؟

من منا لم تُصَب بالإسهال أو الإمساك، أو لم تحتَر فيما تطعم طفلها عندما يصاب بهما؟ يحدث الإمساك عندما تواجهين صعوبة في إفراغ الأمعاء الغليظة، بينما الإسهال هو التبرز اللين والمائي، والمصحوب أحيانًا بحركاتٍ أكثر ومُتكررةٍ للأمعاء، من المفترض أن يخف الإمساك أو الإسهال مع الوقت، ولكن إذا استمرا لعدة أيام، فيفضل استشارة الطبيب، لأن ذلك قد يكون علامة على مشكلة صحية أخرى، في كل الأحوال، مشكلة الإمساك والإسهال من الأمور الشائعة والتي يمكن علاجها بسهولة من خلال العلاجات المنزلية وتغييرات نمط الحياة، في هذا المقال نجيبك عن تساؤلتك "ماذا نأكل أثناء الإمساك؟ وماذا نأكل أثناء الإسهال؟"فنقدم لك قائمة بالأطعمة التي ينصح بتناولها عند الإصابة بالإمساك والإسهال أو تجنبها، أنتِ أو أفراد عائلتكِ.

ماذا نأكل أثناء الإمساك؟

للإمساك أسباب عديدة منها ما هو نفسي، ومنها ما هو نتيجة للآثار الجانبية لبعض الأدوية، ومنها ما يتعلق بالطعام وقلة ممارسة الرياضة، وأكثر الأشياء التي يمكن التحكم فيها بسهولة لتخفيف الإمساك هي الأطعمة التي نتناولها، إليك بشكل مفصل الأطعمة التي ينصج بتجنبها عند الإمساك، والأطعمة التي يفضل تناولها:

أطعمة تسبب الإمساك

إليك مجموعة من الأطعمة المسببة للإمساك وينصح بتجنبها خلال الإصابة به:

  1. النشويات: مثل البطاطس، لأنها ليست غنية بالألياف . 
  2. بعض الفواكه: مثل التفاح والموز الأخضر غير الناضج جيدًا.
  3. البيض.
  4. الأطعمة الغنية بالدهون: كالأطعمة المقلية والوجبات السريعة، لأنها صعبة الهضم وتجعل الحركة في الأمعاء بطيئة.
  5. منتجات الألبان: لأنها غنية بالدهون وقليلة الألياف.
  6. المخبوزات والمعجنات: لأنها غنية بالدهون وتحتوي على قدر قليل من الماء والألياف.
  7. اللحم الأحمر: ويمكن استبداله بالبروتينات الغنية بالألياف 
  8. المشروبات المحتوية على الكافيين.
  9. الحبوب البيضاء: إذ لا تحتوي على ألياف مثل الحبوب الكاملة.

أطعمة تهدئ الإمساك

إليك مجموعة من الأطعمة المهدئة للإمساك:

  1. الفواكه وعصائر الفواكه الطازجة: مثل المشمش، الخوخ، الكمثرى، التمر.
  2. الخضراوات: خاصة الفاصوليا لأنها غنية بالألياف.
  3. المكسرات والبقوليات: خاصة اللوز والحمص، إذا لم تكوني تعانين من أي نوع من الحساسية تجاه البقوليات والمكسرات.
  4. الحبوب الكاملة:الشوفان، الشعير، الأرز البني، القمح، الذرة.
  5. الماء: الإكثار من الماء، إذ إن تناول الألياف دون تناول قدر كافٍ من الماء قد لا يفيد، تعرفي من هنا إلى أهمية الماء لك ولأسرتك
  6. الزبادي: إذ يحتوي على البروبيوتيكس Probiotics، وهي بكتيريا مفيدة تساعد على إخلاء الأمعاء، أما البريبوتيكس Prebiotics فهي بكتيريا تساعد على خلق بيئة جيدة للبروبيوتيكس لتؤدي عملها، وهي توجد بشكل طبيعي في الحبوب الكاملة والموز والبصل والعسل.
  7. التين المجفف، القرع، البطاطا، بذور السمسم.

ماذا نأكل أثناء الإسهال؟

الإسهال هو اضطراب مزعج يسبب سوءًا في امتصاص الأطعمة المهضومة في المعدة، وكذلك المياه والأملاح المعدنية، ومع ذلك يمكن علاجه بسهولة عند تناول الطعام المناسب، إليك مجموعة من الأطعمة التي يجب تجنبها خلال الإسهال، والأطعمة التي يفضل تناولها خلاله:

أطعمة تسبب الاسهال

إليك مجموعة من الأطعمة المسببة للإسهال، وينصح بتجنبها خلال الإصابة به:

  1. منتجات الألبان: يقلل الإسهال من إنزيم اللاكتاز الذي يحتاجه الجسم لهضم اللاكتوز (السكر الموجود في منتجات الألبان)، الذي إن لم يهضم يسبب الغازات والانتفاخ والغثيان والإسهال. 
  2. التفاح الخام (غير المعصور). 
  3. الأطعمة الغنية بالدهون، أو المقلية أو الكريمية، لأنها تسبب المغص.
  4. الحبوب الكاملة.
  5. الأطعمة التي تحتوي على محليات صناعية، لأنها تؤدي إلى تفاقم الإسهال والغازات والانتفاخات.
  6. الأطعمة التي تتسبب في الغازات، مثل الفاصوليا، والبروكلي، والكرنب، والقرنبيط، والبصل، والبازلاء.
  7. المشروبات الغازية والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  8. الأطعمة التي تحتوي على ألياف، كالبطيخ والكنتالوب والخس.

أطعمة تهدئ الإسهال

إليك مجموعة من الأطعمة التي ينصح بتناولها عند الإصابة بالإسهال:

  • الموز: يسهل هضمه، وغني بالبكتين pectin، وهي ألياف تساعد على امتصاص السوائل في الأمعاء ومن ثم تحريك البراز بسهولة، والإنولين (ألياف تساعد على نمو البكتيريا النافعة "بروبيوتيكس" في الأمعاء).
  • التوت: التوت المجفف، أو مغلي التوت المجفف المطحون مدة 10 دقائق، يحتوي على مادة قابضة للأنسجة وتقلل من الالتهاب وإفراز السوائل والمخاط، كما يحتوي على ألياف البكتين.
  • عصير التفاح: مصدر جيد للبكتين مثل الموز، إلا أن نسبة الألياف العالية في التفاح الخام تجعله صعب الهضم، لذا فإن تسويته تجعله سهل الهضم ويسمح لجسمك بالاستفادة من البكتين والسكر والمغذيات الأخرى التي يحتوي عليها.
  • الأرز الأبيض والبطاطس المهروسة: لأنها سهلة الهضم لاحتوائها على قليل من الألياف، ولكن دون إضافة زبد عليها لاحتوائه على دهون عالية، ما قد يؤدي إلى الإصابة بالمغص.
  • التوست الأبيض والبقسماط: الحبوب الكاملة هي الأفضل في الطبيعي، لكن عند الإسهال فإن إزالة القشرة الخارجية يجغل هضمها أسهل.
  • الزبادي: لأنه يحتوي على بكتيريا مفيدة للجهاز الهضمي.
  • الدجاج المطهي على البخار: مصدر بروتين وسهل الهضم.
  • مشروبات الأعشاب: خاصة مشروب النعناع، لأنه يقلل من التقلصات والغازات، والكاموميل الذي يشارك النعناع في تقليل التقلصات، بالإضافة إلى تقليل التهاب الأمعاء.

اقرئي أيضًا: أعشاب تساعد على تحسين الهضم

بالنسبة للأطفال:
ينصح د. محمد رفعت بإعطاء الطفل سوائل أكثر من المعتاد: 
  • إذا كان عمره أقل من ستة أشهر: ينصح بإرضاعه أكثر، وإعطائه محلول معالجة الجفاف
  • إذا كان عمره أكثر من ستة أشهر: ينصح أيضًا بإرضاعه أكثر، وإعطائه محلول معالجة الجفاف، وإعطائه سوائل أخرى، مثل الحساء (الشوربة) وماء الأرز وعصير التفاح المنزلي.

أعراض تستدعي الذهاب للطبيب

إليك مجموعة من الأعراض المصاحبة لكل من الإمساك والإسهال، إذا لاحظتِ ظهور هذه الأعراض عليك أو على أحد أفراد أسرتك، يفضل استشارة الطبيب:

أولا: بالنسبة للإمساك:

يجب استشارة الطيب إذا ظهرت على الشخص الأعراض التالية:

  1. انزعاج شديد أو تفاقم الأعراض.
  2. الإمساك الذي يبدأ فجأة دون سبب واضح.
  3. الإمساك المستمر الذي لم يستجب لتغيرات نمط الحياة.
  4. دم في البراز أو نزيف من المستقيم.
  5. ألم مستمر في البطن أو أسفل الظهر.
  6. صعوبة في تمرير الغاز.
  7. التقيؤ.
  8. فقدان غير متوقع للوزن.
  9. حمى.

اقرئي أيضًا: أنواع الحمى عند الكبار وأعراضها

ثانيا: بالنسبة للإسهال:

إذا كنت من البالغين، عليك زيارة الطبيبك، إذا حدث أي مما يلي:

  1. استمَر الإسهال مدة تزيد عن بضعة أيام.
  2. أصبت بالجفاف.
  3. شعرت بألم شديد في البطن أو المستقيم.
  4. كان برازك ملطخًا بالدم أو أسود اللون.
  5. كنت تعانين من حُمّى تتجاوز 39 درجة مئوية.

تحتاجين إلى زيارة الطبيب إذا أصيب طفلك بالإسهال، في حال ظهر عليه ما يلي:

  1. استمر الإسهال أكثر من ثلاثة أيام رغم العلاج.
  2. شعور الطفل الدائم بالعطش.
  3. أصبحت عيناه غائرتين.
  4. ارتفعت درجة حرارته.

 ختامًا، حاولنا من خلال المقال أن نجيبك عن تساؤلاتك "ماذا نأكل أثناء الإمساك؟ وماذا نأكل أثناء الإسهال؟" في كل الأحوال، احرصي عند إصابتك بأي من تلك المشكلتين بتجنب الأطعمة التي قد تفاقمهما، وكذلك تناول الأطعمة التي تعمل على حل المشكلة التي تعانين منها، إن تناول الطعام المناسب أمر ضروري في علاج الإمساك والإسهال، إلا أنه في بعض الأحيان يلزم تناول دواء، كما يتطلب الأمر أحيانًا استشارة الطبيب.  

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

المصادر:
What You Should Know About Constipation
What to know about constipation
Diarrhea

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon