متى تعود الدورة الشهرية بعد الإجهاض؟

الدورة بعد الإجهاض

الإجهاض من أكثر التجارب القاسية التي قد تمر بها المرأة، خصوصًا إذا حدث في بداية الزواج، وبعد المرور بمثل هذه التجربة من أكثر ما يقلق أي امرأة نزول الدورة بعد الإجهاض، ومتى يمكن حدوث حمل مرة أخرى؟ في هذا المقال تجدين الإجابة عن كل تساؤلاتك.

الدورة بعد الإجهاض

تجربة الإجهاض تختلف من امرأة لأخرى، وهناك عوامل مختلفة تؤثر في كل تجربة منها:

  • نوع الإجهاض.
  • توقيت الإجهاض في الحمل.
  • شكل الدورة الشهرية قبل الإجهاض.

ونزول الدورة الشهرية لأول مرة بعد حدوث الإجهاض يعتمد على وصول هرمون الحمل (hCG) إلى المستوى صفر، سواء حدث تبويض في هذا التوقيت أو لم يحدث. وتعد أربعة أسابيع هي الفترة اللازمة في معظم الأحيان لوصول هرمون hCG إلى المستوى صفر، ويمكنك التعرف على وصوله إلى هذا المستوى من خلال متابعة نمط النزيف المصاحب للإجهاض.

وفي معظم الأحيان، تحدث أول دورة بعد الإجهاض دون حدوث تبويض، على الرغم من وجود بعض العلامات التي قد توحي بحدوثه، مثل زيادة لزوجة وسمك الإفرازات المهبلية، وغالبًا ما يستعيد المبيض قدرته على التبويض في خلال شهرين بعد حدوث الإجهاض.

النزيف بعد الإجهاض

حدوث نزيف بعد الإجهاض أمر طبيعي، وقد يبدو لكِ أن هذا النزيف هو بداية الدورة الشهرية لكنه ليس كذلك، فهو نزيف نتيجة لطرد أنسجة الحمل من الرحم. ويختلف شكل النزيف وموعده من حالة لأخرى، فهناك حالات لا تنزف على الإطلاق بعد الإجهاض، وهناك من لا تنزف إلا عند نزول الدورة الشهرية التالية للإجهاض.

ويعتمد توقيت نزفك على ما إذا كنتِ قد خضعت للإجهاض الطبي أو الجراحي، أي نوع الإجهاض كالآتي:

  1. في الإجهاض الطبي: سيعطيك الطبيب قرصين تتناوليهما ليساعداك في انهيار بطانة الرحم، وبالتالي توقف الحمل عن النمو. بعض النساء يبدأن في النزف بعد القرص الأول في غضون 30 دقيقة إلى 4 ساعات بعد تناوله، وهناك من تحتاج إلى تناول القرصين ويبدأ عندها النزف من 4-5 ساعات بعد تناول القرص الثاني، وفي بعض الأحيان يستغرق الأمر ساعات أطول مع حالات معينة.

  2. في الإجهاض الجراحي: يحدث النزيف على الفور، وفي بعض الحالات يحدث في خلال 3-5 أيام بعد العملية، ويكون النزيف أخف من النزيف الحادث في الإجهاض الطبي ويخف أكثر بمرور الوقت.

وعادةً ما يتوقف تدفق الدم المصاحب للإجهاض في خلال أسبوع، ويتبع ذلك نزول بعض نقاط الدم يوميًّا لفترة تبدأ من أسبوع حتى أكثر من 3 أسابيع، ويعد توقف نزول نقاط الدم علامة أكيدة على عدم وجود أي نسبة لهرمون الحمل في الدم.

في بعض الأحيان يستمر نزول نقاط الدم لفترات أطول، ويعود ذلك إلى اختلال إنتاج الهرمونات المنظمة لعملية التبويض ونزول الدورة الشهرية. في هذه الحالة، يعطي الطبيب المعالج بعض العلاجات الهرمونية التي من شأنها تنظيم عمل الهرمونات.

هل تختلف الدورة الشهرية بعد الإجهاض؟

أحيانًا تحدث تغيرات في الدورة الشهرية بعد الإجهاض، من حيث طبيعة تدفق الدم أو مدة نزوله أو حتى توقيت نزوله. وهذه التغيرات لا تعني بالضرورة وجود مشكلات في التبويض، فقد يحدث أيضًا اضطراب في نزول الدورة الشهرية، فتقصر في حالة خضوعك للإجهاض الجراحي، أو تطول في حالة خضوعك للإجهاض الطبي، وهذا يجعلها غير منتظمة في البداية، غير أن ذلك كله لا يقلل من فرصة حدوث الحمل في هذه الظروف.

قد تكون دورتك الأولى بعد الإجهاض أثقل من المعتاد إذا أجريت عملية إجهاض طبي، لأن جسمك يجب أن يزيل جميع الأنسجة الإضافية من رحمك، أما في الإجهاض الجراحي فتكون الدورة الشهرية الأولى بعد الإجهاض أخف ثم تعود لطبيعتها في غضون بضعة أشهر.

أعراض الدورة الشهرية بعد الإجهاض

ستعانين من تشنجات أكثر من المعتاد خلال الفترات القليلة الأولى بعد الإجهاض، وستكون الأعراض مماثلة لأعراض الدورة الشهرية الاعتيادية، ومنها:

  • الانتفاخ.
  • الصداع.
  • تورم الثديين.
  • آلام العضلات والعظام.
  • التعب والإرهاق.

توقيت نزول الدورة بعد الإجهاض يعتمد على كل ما ذكرناه سابقًا، لكن الطبيعي أن تعود إليك الدورة الشهرية في غضون شهر من الإجهاض، وإذا تأخرت عن ذلك استشيري طبيبك، ولا تقلقي فالحمل القادم سيصبح أفضل بإذن الله.

المصادر:
Re establishment of menstruation after abortion.
Period After Abortion
Period After Abortion
Period After Abortion

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon