فوائد زيت اللبان

    فوائد زيت اللبان

    زيت اللبان، أحد أنواع الزيوت العطرية، التي يُعتقد أن لها تأثيرًا في العلاج بالاستنشاق، إذ يُعتقد أنه يرسل رسائل إلى الجهاز الحوفي (Limbic System)، وهو جزء من جهازنا العصبي، كما يُعتقد أنه يؤثر في عدد من العوامل البيولوجية، مثل معدل ضربات القلب وضغط الدم، كذلك يستخدم في العطور والبخور، وعلى الرغم من أنه ليس أكثر الزيوت استخدامًا، فله فوائد محتملة، تابعي معنا واعرفي فوائد زيت اللبان وأضراره وكيفية استخدامه.

    فوائد زيت اللبان

    لكل زيت عطري رائحته وفوائده الصحية المختلفة، وزيت اللبان واحد من أكثر من 90 نوعًا من الزيوت العطرية التي يمكن استنشاقها أو تخفيفها ووضعها على البشرة، كذلك زيت البابونج والياسمين وخشب الصندل والنعناع، إليكِ فوائده الصحية المحتملة:

    • محاربة الكانسر، إذ يمنع حمض البوزويلك الخلايا السرطانية من الانتشار، فهو يساعد على محاربة سرطان الثدي، والبروستاتا، والبنكرياس، والجلد، والقولون، وأورام المخ.
    • تحسين الربو، كشفت الأبحاث أن المركبات الموجودة في زيت اللبان تمنع إنتاج الليكوترين، الذي يتسبب في انقباض عضلات الشعب الهوائية لدى الأشخاص المصابين بالربو، كذلك تحسين ضيق التنفس.
    • تقليل التهابات المفاصل، مثل الأصابع والركبتين والقدمين، وهشاشة العظام.
    • تعزيز صحة الجسم، إذ يحتوي زيت اللبان على خصائص مضادة للجراثيم، تساعد على علاج الالتهابات الفموية والوقاية منها، وتشمل رائحة الفم الكريهة، وآلام الأسنان وتسوسها، والتهابات اللثة.
    • تحسين وظيفة القناة الهضمية، للأشخاص الذين يعانون من الإسهال، لخصائصه المضادة للالتهابات، وتقليل أعراض مرض كرون، والتهاب القولون التقرحي.

    أضرار زيت اللبان

    يُستخدم زيت اللبان بشكل أساسي، في العلاج بالاستنشاق، وهو آمن في هذه الحالة، لكن لم يُسمح به من قبل إدارة الغذاء والدواء (FDA)، وقد يكون لشرب زيت اللبان الأساسي آثار سامة، ولا ينصح به إلا تحت الإشراف الطبي، كذلك لا ينصح بوضعه على الجلد كما هو، في ما يلي أضرار زيت اللبان:

    1. الغثيان والارتجاع الحمضي وضيق التنفس، لاحتوائه على عديد من المواد الكيميائية، التي قد تتفاعل مع جسمك سلبيًا، وتسبب ردة الفعل هذه.
    2. حساسية الجلد، مثل الحكة أو ظهور بقع حمراء، وقد يسبب لكِ جفافًا أو ألمًا أو عدم الراحة، فلا ينبغي استخدامه دون تخفيف، كذلك يفضّل عمل اختبار للحساسية على بقعة جلد صغيرة.
    3. التفاعل مع بعض الأدوية، خاصة الأدوية المضادة للالتهابات وحبوب خفض الكوليسترول، وأدوية السيولة، فتحدثي مع طبيبك قبل استخدامه إذا كنت تتناولين أيًا من هذه الأدوية، لمعرفة مدى تفاعله معها.
    4. زيادة خطر الإجهاض في أثناء الحمل.
    5. لم يثبت مدى أمانه مع المرضعات والأطفال.

    كيفية استخدام زيت اللبان

    إذا كنتِ مهتمة باستخدام زيت اللبان، فننصحك باستشارة طبيبك أولًا، إذ يمكنه مساعدتك على تحديد ما إذا كان يناسبك أم لا، ويقدم لكِ المشورة الصحيحة، فعلى الرغم من توصية بعضهم بتناول كمية صغيرة من زيت اللبان مع الطعام، فقد لا يكون هذا صحيًا، فيجب ألا تناولي أي زيت عطري بالفم. وبعد أن تعرفنا معًا على فوائد زيت اللبان وأضراره، في ما يلي كيفية استخدامه:

    • خففي قطرة أو قطرتين من زيت اللبان بقطرتين من أي زيت ناقل، مثل زيت جوز الهند أو زيت الجوجوبا أو زيت اللوز الحلو أو زيت الأفوكادو، إذ تساعد الزيوت الناقلة على تقليل فاعلية الزيوت الأساسية، لمنع بشرتك من التعرض لرد فعل سلبي.
    • ضعي ثلاث إلى أربع قطرات في زجاجة رذاذ، ورشي في الهواء، للاستفادة من فوائده العطرية المحتملة، وإذا لم يكن لديكِ، يمكنكِ وضع القطرات في قدر من الماء المغلي، وسينتشر البخار في الهواء.
    • ضعي قطرة من زيت اللبان على قطعة قماش أو منديل، واستنشقيه.

    ختامًا، وبعد أن وضحنا لكِ فوائد زيت اللبان وأضراره وكيفية استخدامه، تنصحك "سوبرماما" باستشارة طبيبك سريعًا إذا ظهر أي عرض بعد استخدامك له، وأن تتجنبي التأخير الذي يمكن أن يكون له عواقب سيئة، واعلمي أن العلاج بالاستنشاق غالبًا ما يُستخدم مجموعة من الزيوت الأساسية الأخرى مع زيت اللبان.

    لمعرفة مزيد عن صحتك والعناية بها، زوري قسم الصحة على "سوبرماما".

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon