تصوري: تناول الدهون وزيادة الوجبات يفقدكِ الوزن!

ريجيم

تناول الطعام الصحي لا يعني الحرمان، فهناك مئات الوصفات الصحية اللذيذة والسهلة، والمحتوية على جميع العناصر التي يحتاج إليها جسمك، وفي الوقت نفسه تحسن من حالتكِ المزاجية وشكل جسمكِ ولا تتسبب في فقدان الوزن، المهم هو معرفة كيف تتناولين الطعام، لتتجنبي كل الاعتقادات الخاطئة عن الرجيم وفقدان الوزن، سندلكِ اليوم على أفضل طريقة لجسم مثالي دون أوهام الرجيم المعتادة.

اقرئي أيضا: 10 أخطاء شائعة تجنبيها في الرجيم

1- تناولي من 3-4 وجبات يوميًا:

الإكثار من عدد الوجبات يحفز الجسم على حرق مزيد من الدهون، فمن العادات الخاطئة عدم تناول الطعام إلا عند الشعور بالجوع، والحقيقة عند ترك الجسم يصل إلى مرحلة الجوع وترك مسافة كبيرة بين الوجبات، يتسبب ذلك في انخفاض نسبة السكر في الدم، فيتوتر الجسم وينتج هرمون الكورتيزول الذي يحفّز عندكِ الشعور بالرغبة في تناول كمية كبيرة ووجبة دسمة، وعند حدوث ذلك ترتفع نسبة السكر في الدم، وتدخلين في دائرة لا تنتهي من الجوع الوهمي.

يمكنكِ تجنب كل هذا بتناول 4 وجبات في اليوم على فترات متقاربة، واحرصي بالطبع على اختيار نوع الطعام في كل وجبة.

2- الجسم يحتاج إلى الدهون مثل احتياجه لباقي العناصر:

نعم، ليس كل الدهون خطيرة وتؤدي إلى اكتساب الوزن، فاحرصي على احتواء طعامكِ اليومي على نسبة من الدهون الصحية المتمثلة في: المكسرات وزيت الزيتون والأسماك... إلخ من المصادر الكثيرة والغنية بالدهون الصحية.

من المهم أيضًا الحرص على تناول البروتينات، فهي تساعد الجسم على حرق الدهون، وتناول الكربوهيدرات المعقّدة والألياف الموجودة بالحبوب الكاملة وبعض الخضروات والفواكه، فاحتواء الوجبة على جميع هذه العناصر سيحافظ على معدل السكر في الدم بشكل معتدل ومثالي، وبالطبع تأثير هذا سيظهر بوضوح على عملية التمثيل الغذائي وحرق الدهون.

3- حساب كمية البروتين التي تدخل جسمكِ يوميًا:

إذا كان جسمكِ لا يقوم بأي نشاط رياضي فأنت بحاجة إلى 1.6-2.2 جرام من البروتين لكل كيلوجرام من وزنكِ، أما في حالة القيام بنشاط رياضي تختلف النسبة، وتزيد كمية البروتين التي من الواجب أخذها في هذه الحالة، ويعتمد هذا بالطبع على نوع الرياضة التي تمارسينها، وهنا ننصح باستشارة طبيبكِ حتى لا تقعي في فخ الحرمان، وتتوقفين بسبب ذلك عن ممارسة الرياضة، إذ يكون جسمكِ بالفعل في حالة جوع ولكنكِ لا تدرين بذلك.

اقرئي أيضًا: لماذا لا ينقص وزنى رغم الرجيم ؟

4- لا تتناولي النشويات في وجبة الإفطار:

وجبة الإفطار المعتمدة على البروتين تزيد من هرمون الغدة الدرقية، ما يعني أنكِ سوف تتمتعين بالسيطرة على شهيتكِ خلال اليوم، أما تناول النشويات فسيعمل في الاتجاه المضاد. تغيير عادة تناول الخبز والنشويات بشكل عام في وجبة الإفطار ستكون صعبة في الأيام الأولى، لكنكِ ستعتادين عليها بعد فترة قصيرة.

5- احرصي على تناول الكربوهيدرات بعد الساعة الرابعة عصرًا:

كما ذكرنا في النقطة السابقة، فإن تناول الكربوهيدرات -والنشويات في مقدمتها- في بداية اليوم لن يشعركِ بالشبع، وسيظل جسمكِ في حالة جوع طول اليوم، لكنها تظل عنصرًا مهمًا يحتاج إليه الجسم ليتمتع بالصحة، ولن تفقدي وزنًا دون الحصول على كافة العناصر بتوازن، فمتى يمكن تناولها؟

أفضل وقت لتناول ثمرة بطاطس أو أرز أو مكرونة هي وجبة الغذاء، وهي دائمًا تكون بعد الساعة الرابعة، وبالقرب من المساء، فالمعلومة المفاجأة لبعض الناس أن النوم سبب أساسي في حرق السعرات الحرارية، لكن لا يعني هذا تناولها مباشرة قبل النوم بالطبع.

6- انتبهي إلى الجوع الوهمي:

عندما ترغبين فجأة في تناول الحلويات أو المعجنات على سبيل المثال، ففي الحقيقة جسمكِ لا يشعر بالجوع، ولكن هذا دليل على عدم حصوله على القدر الكافي من البروتين، ووجود نسبة كبيرة من الكربوهيدرات في الجسم، فانتبهي إلى ما تأكلينه يوميًا.

اقرئي أيضًا: مقدار السكريات المسموح به في الريجيم

ما سبق كان مجموعة بسيطة من النصائح الغذائية، التي تدحض الأوهام الشائعة عن الرجيم وفقدان الوزن، الآن يمكنكِ تناول كل العناصر الموجودة في السوق، فقط عليكِ بالاختيار السليم.

افضل دكتور تخسيس وتغذية في مصر

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
رسائل من الجنين إلى الأم خلال أشهر الحمل التسعة
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon