10 أسباب تمنعكِ من خسارة الوزن الزائد بعد الولادة

ريجيم

استعادة الوزن المثالي والعودة إلى قوام ما قبل الحمل حلم يراود كل امرأة بعد الولادة، تشير بعض الدراسات إلى أن المرأة تحتاج إلى فترة تعادل فترة الحمل، أي تسعة أشهرٍ كاملة بعد الولادة، حتى تستعيد وزن وقوام ما قبل الحمل.

تعتمد خسارة الوزن واستعادة القوام بعد الولادة على اتباع برنامج غذائي مناسب وممارسة التمرينات الرياضية الملائمة، ولزيادة سرعة استعادة الوزن والقوام يمكنكِ دائمًا إدخال ما تجدينه ملائمًا من تعديلات.

تذكري ألا تبدئي التمرينات الرياضية إلا بعد استشارة طبيبك المعالج.

هذه هي أفضل الطرق للتخلص من الوزن الزائد

يعاني كثير من النساء من بطء فقدان الوزن بعد الولادة، وهذا النزول البطيء للوزن غالبًا ما يكون مرتبطًا بأخطاء في أسلوب ممارسة الحياة، خصوصًا بعد ولادة الطفل، اكتشفي الأسباب في النقاط التالية:

10 موانع تُعرقل فقدان الوزن الزائد بعد الولادة:

1. عدم الالتزام بكميات الأطعمة المحددة التي تتناولينها بالرغم من ملاءمة نوعيتها للأنظمة الغذائية الخاصة بفقد الوزن، (اعلمي سيدتي، أنه حتى الأغذية الصحية تحتوي على سعرات حرارية، بل أحيانًا سعرات حرارية عالية، كما هو الحال في المكسرات والحبوب الكاملة).

2. عدم انتظام مواعيد تناول الوجبات الغذائية، مما قد يؤدي لزيادة عدد الوجبات، خصوصًا ليلًا.

3. عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم، وهو سبب شائع جدًّا مع وجود المولود الجديد، كما تؤدي قلة النوم إلى ارتفاع مستوى الكورتيزول في الدم، وبالتالي تدني معدل الحرق.

4. صعوبة الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية، خصوصًا إذا كنتِ أمًّا عاملة، والأفضل الانضمام إلى فصول منتظمة في نادٍ رياضي قريبٍ منكِ.

9 قواعد لفقدان الوزن دون اكتسابه ثانية

5. توقفكِ عن الرضاعة الطبيعية، فالرضاعة الطبيعية تساعدك على حرق 360- 600 سعر حراري يوميًّا.

6. اعتمادك على تناول الأطعمة السريعة الجاهزة، بغرض الاستمتاع مع زوجك في عطلات نهاية الأسبوع.

7. عدم قدرتك على الانتظام في تناول وجبة الإفطار نتيجة للواجبات المتراكمة، وعدم انتظام النوم، (لاحظي عزيزتي أن تناول كوب من القهوة صباحًا لا يعد إفطارًا).

8. اعتمادك على ملابس الحمل بعد الولادة، فالملابس الواسعة لن تعطيكِ صورة حقيقية عن وضع جسمك بعد الولادة.

9. افتقاد الصبر للوصول إلى النتائج المرجوة من النظام الغذائي والرياضي.

10. عدم تفهم من يخالطونكِ من الأهل والأصدقاء لاحتياجك النفسي والصحي لفقد الوزن الزائد، وعدم قيامهم بدعمك لتحقيق هدفكِ.

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon