هل السونار المهبلي مضر في شهور الحمل الأولى؟

السونار المهبلي للحامل

تخضع المرأة لعديد من الفحوصات بمجرد معرفتها بالحمل أو للتأكد من وجوده، من أجل الاطمئنان على صحتها ومتابعة حالتها ومراحل نمو الجنين، وهناك عديد من النصائح والأقاويل التي تسمعها الحامل بشأن عدم إجراء بعض الفحوصات، حتى لا تؤثر في سلامة الجنين، لكن عند ذهابها للطبيب يطلب منها إجراءها، ما يعرضها لحالة من التشوش والقلق تدفعها للذهاب لطبيب آخر، فهل كل ما نسمعه يكون صحيحًا؟ وماذا عن إجراء السونار المهبلي في بداية أشهر الحمل؟ هل له أضرار على الجنين كما يُقال؟ في هذه المقالة، سنوضح لكِ كل ما تودين معرفته عن السونار المهبلي للحامل.

السونار المهبلي للحامل

غالبًا ما يُجرى الفحص بالموجات فوق الصوتية "السونار" في أشهر الحمل الأولى، لتأكيد حدوث الحمل وللتأكد من وجود كيس الحمل داخل، ويمكن أن يظهر قبل ذلك إذا كان هناك حمل، ويُحدد ذلك إجراء الفحص لنسبة هرمون الحمل بالدم، يُجرى السونار المهبلي عادةً في بداية الحمل، إذ يكون كل من الرحم وقناة فالوب أقرب إلى المهبل منه إلى جدار البطن، ويُجرى من خلال استخدام أداة رفيعة شبيهة بالعصا، توضع داخل المهبل بعد تغطيتها بمادة مزلقة لتسهيل دخولها، وترسل هذه الأداة أمواجًا صوتية وتستجمع البيانات المنعكسة لتوضح صور الرحم من الداخل.

هل السونار المهبلي للحامل في الشهر الأول مضر؟

ليس هناك ضرر من إجراء السونار المهبلي في الأشهر الأولى، خاصة إذا كان هذا الإجراء بأمر الطبيب، إذ يعتمد على الموجات فوق الصوتية، وهي آمنة تمامًا، ولكن يجب على المرأة إخبار الطبيبة فورًا إذا شعرت بضغط كبير أو ألم في المهبل في أثناء الفحص.

وتتضح أهمية السونار المهبلي في:

  • يمكن من خلاله الكشف عن مكان الحمل، وتحديد سن الجنين، والكشف عن أي أكياس على المبايض.
  • في حالة الحمل خارج الرحم، فهو أفضل وسيلة للتشخيص المبكر.
  • في حالة المشيمة المتقدمة، هو الوسيلة الوحيدة الآمنة لتشخيص مكان المشيمة من عنق الرحم، ومن ثم معرفة كيفية التعامل حسب الحالة.
  • فحص عنق الرحم للتأكد من عدم وجود أي مشكلة قد تسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  • في العموم، يستخدم السونار المهبلي للحصول على النتائج بشأن كيس الحمل والمشيمة ونبض الجنين في المراحل المبكرة من الحمل، بصورة أوضح من التي يمكن معرفتها عن طريق سونار البطن.
  • يمكن من خلاله الكشف عن بعض المشكلات الصحية في الرحم أو المبايض في وقت مبكر وعلاجها.

هل السونار المهبلي يسبب الإجهاض؟

الفحص بالسونار المهبلي لا يؤثر في الحمل ولا يؤدي للإجهاض أو حدوث تشوهات للجنين، وما قد يحدث من نزول بعض قطرات الدم أحيانًا عند الفحص يكون بسبب تجمع الدم أصلًا في عنق الرحم.

أخيرًا، لا تخافي من إجراء السونار المهبلي، ويمكنكِ استشارة طبيبك بشأن فاعلية إجرائه، وهو الذي سيقرر حسب ما تستدعي إليه حالتك، وقد لا تتمكني من رؤية صورة الجنين بشكل واضح من خلال السونار، إذ يستطيع الطبيب أو أحد المدربين على استخدام السونار فقط فهم نتائج السونار المهبلي للحامل، ثم يُخبرك بحالتكِ وحالة الجنين.

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوع بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Vaginal ultrasound
Vaginal ultrasound during first trimester
What to know about transvaginal ultrasounds

عودة إلى الحمل

فهيمة ممدوح

بقلم/

فهيمة ممدوح

ساعدتني مهنتي كمترجمة في الإطلاع على الكثير من المجالات المختلفة، وتعلمت منها إمكانية البحث عبر الانترنت لاكتشاف كل ما هو جديد في عالم المرأة واهتماماتها وعلاقتها بمن حولها.

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon