مشاكل الحبل السري ولماذا تحدث

محتويات

    ما هو الحبل السري؟

    الحبل السري هو الأنبوب الذي يربط الجنين إلى المشيمة ومهمته حمل الدم للطفل فضلًا عن تزويده بالمواد المغذية والأكسجين وتخليص الطفل من الفضلات.
    وعادة ما يبدأ الحبل السري بالتشكل في الأسبوع الخامس من الحمل. حيث يصبح أكثر طولًا تدريجيًا ويستمر حتى 28 أسبوعا من الحمل، ويبلغ متوسط طوله من 22 : 24 بوصة , و يلتف مع زيادته في الطول حول نفسه. 
    يحتوي الحبل السري على ثلاثة أوعية دموية: اثنان من الشرايين و وريد واحد. , وتنشأ هذه الأوعية عن براعم وعائية صغيرة جدًا. حيث يحمل الوريد الأكسجين والمواد المغذية من المشيمة (ينقل الإمدادات في الدم من الأم للطفل).أما عم الشرايين فمهمتها نقل الفضلات من الجنين إلى المشيمة (حيث يتم نقل الفضلات إلى دم الأم والتخلص منها عن طريق الكلى ).

    تشوهات الحبل السري 

    يوجد عدد من التشوهات التي قد تؤثر على الحبل السري. ومنها أن الحبل قد يكون طويلًا أو قصيرًا أو معقودًا أو مرتبط بشكل خاطئ بالمشيمة وقد تؤدي مثل هذه التشوهات إلى مشاكل أثناء الحمل أو أثناء المخاض والولادة.

    كيف أعرف إذا كان هناك تشوهات في الحبل السري

    يتم اكتشاف تشوهات الحبل قبل الولادة عن طريق الفحص بالموجات فوق الصوتية. ولكن عادةً لا يتم اكتشافها إلا بعد الولادة عندما يتم فحص الحبل مباشرة. 
     
    (اقرأي أيضًا: كل شئ عن الحبل السري وكيفية العناية به بعد الولادة)

    شاهدي بالفيديو: عيادة سوبرماما (كيف تعتنى الأم بالحبل السري؟)

     

    أنواع تشوهات الحبل السري 

    إليكِ بعض حالات تشوه الحبل السري:

    oالشريان السري الواحد

    نسبة حدوث هذ الحالة هي تقريباً 1%  في الحمل بطفل واحد وحوالي 5% عند الحمل بأكثر من طفل, ويحتوي الحبل السري في هذه الحالة على اثنين فقط من الأوعية الدموية بدلًا من ثلاثة.
     تشير الدراسات إن الأطفال مع الشريان السري الواحد يكونون أكثر عرضة للتشوهات الخلقية مثل وجود تشوهات في القلب أو الكليتين أو الجهاز الهضمي والجهاز العصبي.  وفي بعض الحالات الأخرى يكون الجنين سليماً ومعافى, ويتم تطور الحمل بشكل طبيعي. ويتم وفي حال تم تشخيص الحامل بالشريان السري الواحد يُنصح باجراء فحوصات  مثل التصوير بالسونار أو تصوير قلب الجنين  أو بزل السائل الامنيوسي للاطمئنان على الجنين.

    oهبوط الحبل السري

    في هذه الحالة يحدث تدلي الحبل السري وينزلق الحبل في المهبل بعد أن تتمزق الأغشية (كيس المياه)، وذلك قبل أن ينزل الجنين إلى قناة الولادة. وتؤثر هذه الحالة في حوالي 1 في 300 من الولادات.   وفي هذه الحالة أيضًا  قد  يضغط الطفل على الحبل السري خلال مروره عبر عنق الرحم والمهبل أثناء المخاض والولادة.
     
    يتزايد خطر هبوط الحبل السري في الحالات التالية:
    oالطفل في وضع المؤخرة. 
    oالحامل في حالة مخاض قبل الأوان.
    oالحبل السري طويل جدا.
    oوجود زيادة في كمية  السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين.
    oقام الطبيب بتمزيق الأغشية.
    oعند ولادة التوائم.

    oالحبل القفوي ( التفاف الحبل السري حول رقبة الجنين )

    يولد  جوالي 25 % من الأطفال بهذه الحالة (الحبل السري ملتف حول رقبة الطفل)، ونادرًا ما يسبب أي مشاكل. وعامة يتمتع لاطفال الذين يعانون من حالة الحبل القفوي بصحة جيدة. قد تؤدي هذه الحالة إلى اللجوء إلى الولادة القيصرية خوفًا على حياة الجنين وفي بعض الأحيان يكون الحبل ملفوفًا على أماكن أخرى مثل القدم أو اليد أيضًا.
    (اقرأي أيضًا: التفاف الحبل السري حول عنق الجنين متي يصبح خطرًا)

    oعقد الحبل السري

    يعاني حوالي 1٪ من الاطفال من حالة عقدة الحبل السري. حيث تتشكل بعض العقد أثناء الولادة عندما يتم سحب الطفل. بينما  تتشكل العقد الأخرى خلال فترة الحمل عندما يتحرك الطفل داخل الرحم. وعادةً ما تحدث هذه الحالة نتيجة طول الحبل السري بالإضافة إلى حالات الحمل بالتوأ التي تشترك في كيس أمنيوسي واحد. وقد تكون هذه العقد ضيقة مما يتسبب في  إلى قطع امدادات الاوكسجين عن الطفل. 
     
    في جميع الحالات، وعند اكتشاف أي تشوه في الحبل السري, يجب على الأم متابعة الجنين ونوه حيث إن الجنين قد يكون عرضة لنقص النمو ونقص الوزن أو لأحد المشكلات الناتجة عن أيًا من حالات التشوه المذكورة, لذلك يجب الاهتمام بأخذ قياسات الجنين بشكل دقيق ، وما بعد ذلك للتأكد من عدم تأثر نموه أو سلامته.
     
    افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon