10 أنواع من الأطعمة والمشروبات لا تتناوليها خلال الحمل

تغذية وصحة الحامل

محتويات

    يعتمد الجنين بشكل أساسي على نوعية الغذاء الذي تتناولينه خلال فترة الحمل، لذلك فوجود أي قصور في النظام الغذائي الخاص بك يؤثر على جنينك، وهناك بعض الأغذية أثبتت الدراسات أنها تؤذي الجنين بل وتؤدي إلى حدوث أضرار بالغة له.

    الأعشاب:

    تناول الأعشاب خلال فترة حملك لا يجب أن يكون بنفس الصورة التي اعتدتِ عليها في فترة ما قبل الحمل، حيث إن هناك بعض الأنواع التي لها دور في حدوث أضرار للأجنة، منها:

    • المريمية: ينصح بعدم الإكثار من تناولها في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل لأنها ققد تسبب خطرًا على الجنين، الإسراف في تناولها يضر الإنسان وملعقة واحدة كافية لليوم الواحد، ولا ينصح بتناولها يوميًا لأكثر من شهر، حيث إنها تخفض نسبة السكر في الدم، إذا تم تناولها دون تناول وجبة قبلها، ما يجعل هناك احتمالية لحدوث جلطة في أي ناحية من جسم شاربها، وتعد المريمية مانعًا لإدرار الحليب.
    • القهوة: هي من المنبهات الغنية بمادة الكافيين، والإكثار منها لا يناسبك في فترة الحمل.
    • القرفة: تزيد الانقباضات الرحمية عند بداية الطلق قبل الولادة، فإن كنتِ في بداية فترة الحمل ولكِ تاريخ في سقوط الجنين المتكرر، فاحذري من تناولها.
    • الصبر أو المُرّ: يضر بصحتك وصحة الجنين، وليس للصبر أضرار جانبية إلا إذا استخدم بطريقة عشوائية، كما أنه يجب على النساء الحوامل ومرضى البواسير عدم تناوله، نظرًا لتأثيراته على النهاية السفلى للأمعاء الغليظة.
    • الشاي: الإسراف في تناوله يضر الجنين، ومن الممكن أن يسبب له إدمان للكافيين، كما أن كثرة تناوله تقلل الخصوبة.
    • السنامكي: يضر الحامل والجنين، ويكون هذا العشب آمنًا خلال فترة الحمل والرضاعة عند استخدامه على المدى القصير، ولكنه لا يكون آمنًا عند استخدامه على المدى الطويل أو بجرعات عالية، حيث ذكر حدوث علاقة بين الاستخدام المتكرر أو المديد أو بجرعات عالية وبين آثار جانبية خطيرة، بما في ذلك الاعتماد على الملينات وتضرر الكبد.
    • الزعفران: يفضل عدم إكثار الحامل من تناوله خاصة في الشهور الأولى، لما يسببه من تقلصات شديدة في الرحم، ومن الممكن أن يؤدي إلى الولادة المبكرة أو حتى الإجهاض إن جرى استهلاكه بكميات كبيرة.
    • الخروع: يضر الجنين في الشهور الأولى، فهو علاج منزلي يعمل على زيادة انقباض جدران الرحم، وهذا يدفع ألم المخاض في النساء الحوامل، ويستخدم زيت الخروع كعلاج للحث على الولادة في وقت لاحق في فترة الحمل.
    • الجرجير: من الممكن أن تؤدي كثرة تناوله في الشهور الأولى من الحمل إلى حدوث نزيف، لأنه يعمل على إدرار الحيض.
    • الزنجبيل: لا تتناولينه كثيرًا خاصة في الشهور الأولى من الحمل، لأنه من الممكن أن يسبب لها نزفًا أو سقوطًا، لما له من دور في تحفيز الرحم وتنشيطه. يمكنك تناول فنجانًا صغيرًا من الزنجبيل مرتين في الأسبوع أو تناول كوكيز بالزنجبيل لمقاومة الغثيان، لكن الكثير منه مضر كما قلنا.

    اقرئي أيضًا: أكلات هامة للحامل لنمو الجنين بشكل صحي

    المأكولات البحرية:

    على الرغم من أهمية بعض أنواع المأكولات البحرية لإمداد جسمك بالمعادن والأوميجا 3، فإنه من الممكن أيضًا عند تناول بعض الأنواع من الأسماك أن يتسبب ذلك في حدوث تشوه بالأجنة، بسبب زيادة نسبة الزئبق التي تدمر الجهاز العصبي للجنين.

    ومن الأسماك التي يجب تجنبها في أثناء فترة حملك، أسماك السيف، القرش، ماكاريل، نظرًا لاحتوائها على نسب كبيرة من الزئبق ،يمكنك تناول مقدار 340 جرامًا ما يوازي وجبتين معتدلتين أسبوعيًا من الروبيان، أو التونة الخفيفة المعلبة، أو سمك السلمون، أو السلّور.

    اللحوم والدجاج

    تطرأ بعض التغيرات على عملية الأيض والدورة الدموية خلال فترة الحمل تزيد من خطر التسمم البكتيري الغذائي، وتكون درجة تأثر الحامل أشد من غير الحامل، أما الجنين فنادرًا ما يمرض.

    ولتجنب الأمراض التي ينقلها الطعام، لا بُد من طهي اللحم والدجاج قبل الأكل جيدًا، ويجب تجنب النقانق والهامبرجر النيئة أو نصف المطبوخة، لأنها قد تكون مصدرًا لأمراض تسبب الإجهاض، أو الولادة المبكرة، أو ولادة طفل ميت، أو ولادة طفل مصاب بهذه الأمراض، لذا يجب طبخها جيدًا أو استبعادها نهائيًا.

     الألبان:

    يعتبر الحليب منزوع الدسم والمبستر ومنتجات الألبان قليلة الدسم جزءً مكملًا لنظام الحامل الغذائي، وقد تسبب الأطعمة التي تحتوي على الحليب الخام في نقل نوعيات ضارة من البكتيريا إلى الجنين في رحم أمه، مثل بكتيريا الليستريا التي تؤدي إلى الإصابة بداء الليستريات، لذا، على النساء الابتعاد تمامًا عن هذه الأطعمة طوال فترة الحمل.

    وقال طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينج من شبكة "الصحة سبيلك للحياة" في مدينة بون: "حتى إذا كانت الأضرار الناتجة عن الإصابة بداء الليستريات قليلة الحدوث، فيُمكن للنساء الحوامل تقليص خطر إصابتهن بهذا المرض، من خلال الانتباه إلى نوعية طعامهن، وتجنب التعرض لهذه المخاطر من الأساس".

    اقرئي أيضًا: أطعمة ممنوعة عليك خلال الشهر التاسع ونصائح لتجنب القيصرية

    الأغذية النباتية:

    قد تكونين نباتية وتتجنبين تناول اللحوم بجميع أنواعها، ولكن انتبهي، فاعتمادك خلال فترة حملك على الأغذية النباتية فقط، من شأنه أن يتسبب في إصابة الأعضاء التناسلية لجنينك بالضمور، خاصة إذا كنت حاملًا في ذكر.

    شاهدي فيديو: عادات سيئة تجنبيها أثناء الحمل

    افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon