احذري من البكتيريا التي تُسبب الولادة المبكرة

احذري من البكتيريا التي تُسبب الولادة المبكرة

محتويات

    كشفت دراسة أمريكية أجراها علماء في جامعة لندن أن هناك نوعًا من البكتيريا ينتقل إلى المرأة الحامل، في أثناء العلاقة الحميمة ويسبب الولادة المبكرة.

    أُجريت الدراسة على ما يقرب من 250 امرأة حامل، وأوضحت النتائج أن 87 امرأة منهن عانين من تمزق مبكر في الأغشية، ما أدى إلى الولادة المبكرة للجنين.

    وتوصل العلماء إلى أن هذه البكتيريا الشائعة تؤدي إلى فتح عنق الرحم قبل ميعاده، أي في الأسبوع 37 من الحمل، كما أن هذا النوع من البكتيريا يتسبب في ترقيق الأغشية المحيطة بالجنين، ما يؤدي إلى تمزقها.

    وغالبا ما تعيش البكتيريا المفطورة (mycoplasma)، والبكتيريا الميورة (ureaplasma)، لدى البالغين والأصحاء ولا تُسبب أي ضرر، لكن يمكن أن تؤدي إلى التهابات المسالك البولية والمهبلية.

    وينصح الأطباء الأمهات بالفحص المبكر، للكشف عن وجود هذه البكتيريا وعلاجها، يمكن التعرف عليها بواسطة الميكروبات الموجودة في الجهاز التناسلي.

    ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، يولد نحو 15 مليون طفل سنويًا قبل الأوان، ما يرفع من مخاطر حدوث الإعاقات الشديدة، مثل: الشلل الدماغي وتأخر تطوير المهارات اللغوية والحركية.

    أسباب أخرى للولادة المبكرة:

    من المعروف أن هناك عوامل معينة تزيد من خطر إصابة المرأة بالمخاض مبكرًا، فإذا كانت المرأة الحامل مصابة بأي من الحالات التالية تكون أكثر عرضة للولادة المبكرة:

    داء السكري، ومرض القلب، ومرض الكلى، وارتفاع ضغط الدم.

    وهناك بعض العوامل التي تؤدي للولادة المبكرة مثل: سوء التغذية قبل الحمل وخلاله، التدخين، الولادة المبكرة في الحمل السابق، ضعف عنق الرحم وانفتاحه في وقت مبكر.

    وأخيرًا احذري يا سوبر من الإصابة بهذه البكتيريا حتى يصل جنينكِ إلى الدنيا بأمان.

    افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon