ما علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى؟

علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الاولى

الحمل تجربة فريدة من نوعها، فمع التغيرات الكبيرة التي تطرأ على جسمك وحياتك بصفة عامة، سيختلط لديكِ كثير من المشاعر، كالفرحة بمعرفة الحمل والخوف على الجنين والقلق من المسؤولية وغيرها، كذلك قد تشعرين بالقلق حيال الأعراض التي ستواجهكِ، خاصةً إذا كان حملك الأول، فلا تستطيعين تحديد الفرق بين العلامات الطبيعية والخطيرة خلال الحمل في الشهور الأولى، وهي فترة مهمة، إذ يبدأ الجنين بالتكون، ومن المرجح أن تكون معظم التغيرات التي قد تواجهينها في هذه الفترة جزءًا طبيعيًّا من الحمل، ومع ذلك، هناك علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى يمكن أن تشير إلى أن الأمور قد لا تسير على ما يرام، تعرفي إليها من خلال هذا المقال.

علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى

مع ارتفاع مستوى هرمون الحمل في جسمك، ستواجهين كثيرًا من الأعراض، معظمها قد يكون طبيعيًّا ومألوفًا في فترة الحمل، كالغثيان والتعب والصداع وغيرها، ولكن حتى المألوف منها إذا زادت حدته، فقد يشير إلى أن هناك مشكلة ما في حملك، لذا من المهم أن تعرفي عزيزتي علامات الخطر -خاصةً في الشهور الأولى- حتى يمكنكِ الانتباه لها واستشارة طبيبك، وفيما يلي أهم التعليمات التحذيرية خلال الفترة الأولى من الحمل:

  1. التقلصات المستمرة: قد تتعرضين في بداية حملك لألم شبيه بألم الدورة الشهرية، وهو طبيعي تمامًا، ويبدو كتقلصات خفيفة تأتي من وقتٍ لآخر، لكن إذا كانت شديدة ومصحوبة بحمى أو قشعريرة، فإنها قد تشير لمشكلةٍ ما تحتاج منكِ للاتصال بالطبيب.
  2. الصداع الشديد: يمكن أن يكون الصداع في أثناء الحمل، ناتجًا عن عديد من العوامل، بما في ذلك التغيرات الهرمونية والتوتر والإرهاق، ولكن إذا كان صداعكِ شديدًا، فقد يكون علامة على ارتفاع ضغط الدم أو تسمم الحمل، وهو حالة خطيرة تتطلب علاجًا طبيًّا فوريًّا لصحتكِ وجنينكِ.
  3. حدوث تغيرات في الرؤية: قد ترتبط التغيرات في الرؤية، كالفقدان المؤقت للرؤية أو عدم وضوحها أو الحساسية للضوء، بمضاعفات كارتفاع ضغط الدم أو تسمم الحمل.
  4. الإغماء أو الدوخة: الشعور بالدوار من الأعراض الطبيعية للحمل المبكر، وقد تشعرين به في وقت لاحق في أثناء الحمل أيضًا، بسبب مشكلات الدورة الدموية أو انخفاض مستوى السكر في الدم، لكن  إذا استمر الشعور بالدوار، أو إذا شعرتِ بالإغماء، أو حدث بالفعل، أو إذا كانت الدوخة مصحوبة بأعراض أخرى، كعدم وضوح الرؤية أو النزيف المهبلي أو الصداع أو الألم في بطنك، فاستشيري الطبيب فورًا.
  5. الزيادة غير العادية في الوزن مع تورم: زيادة الوزن المفاجئة والكبيرة، لا علاقة لها بالإفراط في تناول الطعام، لكنها مرتبطة بإمكانية الإصابة بمقدمات تسمم الحمل، وقد تلاحظين أن زيادة الوزن هذه مصحوبة بتورم في الوجه واليدين (وذمة)، مع معرفة أن التورم في قدميكِ أو يديكِ قد يكون طبيعيًّا، لكن يجب مراقبته.
  6. الحرقة في أثناء التبول: إذا شعرتِ برغبة متزايدة في التبول، ورغم ذلك لا تخرجين سوى بضع قطرات، أو إذا كانت لديك حرقة في أثناء التبول، فقد يكون ذلك علامة على التهاب المسالك البولية، وتشمل الأعراض الأخرى الحمى أو القشعريرة أو نزول دم في البول، وهنا يجب استشارة الطبيب لتأكيد التشخيص، ووصف مضاد حيوي مناسب للحمل، لتجنب المضاعفات التي قد تهدده. ضعي في اعتبارك أن التبول المتكرر بمفرده أحد أعراض الحمل الشائعة، خاصةً خلال الأشهر الثلاثة الأولى، كذلك في الثلث الأخير، إذ ينمو جنينكِ ويضغط على مثانتك.
  7. القيء المستمر أو الشديد: القيء والغثيان من الأعراض الطبيعية تمامًا في الثلث الأول من الحمل، ويُعرف أكثر باسم "غثيان الصباح"، لكنه لا يظهر بالضرورة في الصباح فقط، ومع ذلك، إذا كان غثيان الصباح شديدًا ومصحوبًا بأعراض أخرى، كالدوخة أو القيء الدموي، فقد تكون حالة تسمى "التقيؤ الحملي" التي تتطلب عناية طبية فورية.
  8. الألم الشديد فوق المعدة وتحت القفص الصدري: قد يكون هذا الألم علامة على ارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل، خاصةً إذا كان مصحوبًا بأعراض أخرى، كعدم وضوح الرؤية أو الصداع الشديد أو الغثيان.
  9. النزيف المهبلي أو بقع دم: من الطبيعي نزول بقع دم تُعرف باسم "نزيف الانغراس" في وقت مبكر من الحمل، ولكن يمكن أن يكون النزيف علامة على المشيمة المنزاحة أو التهاب عنق الرحم أو حتى الإجهاض أيضًا، استشيري طبيبك إذا لاحظتٍ أي بقع أو نزيف في أثناء الحمل.

علامات استمرار الحمل في الشهر الثاني

كما توجد علامات تحذيرية على وجود مشكلات في الحمل، توجد علامات مطمئنة تخبركِ بأن حملك يسير على ما يرام، ورغم أن هذه العلامات قد تكون مزعجة بالنسبة لكِ، فإنها تشير إلى أن مستوى هرمون الحمل مرتفع، وأن الأمور بخير، وحملك يتقدم بشكل جيد، ومن علامات استمرار الحمل في الشهر الثاني:

  1. كبر حجم الثدي واحتقانه: إذا لاحظتِ تغيرات في ثدييكِ، ككبر حجمهما والشعور بألم فيهما، فغالبًا ما تكون هذه التغيرات ناتجة عن ارتفاع مستوى هرمون الإستروجين ما يعني أن حملك في تقدم، كذلك قد تصبح الهالة (المنطقة حول الحلمة) والحلمة نفسها داكنتين، وتصبح الأوردة في ثدييك أكثر بروزًا، وقد تشعرين بحكة فيهما.
  2. الغثيان الصباحي: أكثر الأعراض التقليدية المبكرة للحمل، ويبدأ غثيان الصباح عادةً بعد أسبوع من غياب الدورة الشهرية، وتزداد شدته بحلول الأسبوع السابع، وأشارت دراسة طبية إلى أن غثيان الصباح الذي قد يشمل أو لا يشمل القيء، علامة إيجابية على الحمل الصحي، خاصةً عند النساء فوق سن الثلاثين، ويحدث غثيان الصباح بسبب ارتفاع مستوى هرمون الحمل (hCG) الذي تنتجه المشيمة النامية، بالإضافة إلى هرموني الإستروجين والبروحستيرون، ومع ذلك إذا لم تعاني منه، فهذا لا يعني بالضرورة أن جنينكِ ليس بصحة جيدة.
  3. الشعور بالإعياء: في المراحل المبكرة من الحمل، من الشائع أن تجدي أن نهوضكِ من الفراش أمر مرهق، وتشعرين بالإجهاد والتعب المستمر، والسبب في ذلك ارتفاع مستوى هرمون البروحستيرون، وسرعان ما يتكيف جسمك مع ارتفاع مستويات الهرمونات، وتتلاشى مشاعر الإرهاق لفترة، ولكنها تعود مرة أخرى بحلول الأسبوع السابع، فتشعرين برغبة في قضاء معظم اليوم في الفراش.
  4.  زيادة الإفرازات المهبلية: إذا لاحظتِ زيادة في الإفرازات المهبلية المائية الشفافة وعديمة الرائحة في الشهر الثاني من حملك، فهي علامة جيدة، والسبب وراءها زيادة هرمون الإستروجين، وإلى جانب كونها علامة على الحمل الصحي، يُعتقد أن الإفرازات الزائدة تساعد على تطهير المهبل، ومنع البكتيريا من دخول الرحم.
  5. زيادة التبول: حاجتكِ المتكررة إلى الذهاب للحمام رغم أنها علامة مزعجة، فتدل على أن حملك يتقدم بشكل جيد، وتزداد حاجتك للتبول في الفترة الأولى من الحمل، لأن حجم الدم يزيد بنسبة 30% تقريبًا، ما يعني أن مزيدًا من الدم يتدفق إلى كليتيكِ، ما يزيد بدوره من إنتاج البول.

استعرضنا معكِ عزيزتي أهم علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى، ننصحكِ بالمتابعة المنتظمة مع طبيبك لتجنب حدوث مضاعفات، واكتشاف المشكلات في وقتٍ مبكر وعلاجها، وإذا لاحظتِ أن أعراض الحمل اختفت، فتواصلي معه على الفور، فقد ينذر الأمر بأنك تواجهين مشكلة في الحمل.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
     

    عودة إلى الحمل

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon