أعراض ما بعد الولادة القيصرية

أعراض ما بعد الولادة القيصرية

المرحلة الأخيرة من الحمل صعبة وتمتد تلك الصعوبة إلى وقت الولادة وما بعدها، وبالطبع تزيد حدة الأعراض في حالة الولادة القيصرية عن الولادة الطبيعية، وعدد كبير من هذه الأعراض يحتاج إلى عناية خاصة. في هذا المقال تخبركِ "سوبرماما" بأعراض ما بعد الولادة القيصرية وكيفية تخفيف آلامها، بالإضافة إلى طرق العناية بنفسكِ بطريقة صحيحة بعد العملية.

أعراض ما بعد الولادة القيصرية 

هذه بعض الأعراض التي يمكنكِ أن تشعري بها بعد خضوعك لعملية الولادة القيصرية، وكيفية التعامل معها بشكل صحيح:

آلام بعد الولادة القيصرية 

تحدثي مع طبيبك عن مقدار الألم الذي تشعرين به بعد الولادة مباشرة، لوصف مسكن مناسب لكِ، خاصة إذا كنتِ ترضعين بصورة طبيعية حتى لا يكون له تأثيرات جانبية على رضيعكِ. 

الدوخة وصعوبة التنفس 

تذكري ضرورة المشي ببطء بعد الولادة القيصرية مباشرةً، فمن المحتمل أنك ستعانين من الدوخة وصعوبة التنفس، ولكن على الجانب الآخر يجب أن تحاولي المشي في الأربعة وعشرين ساعة الأولى بعد الولادة، وهو ما سيساعدكِ كثيرًا في التئام جرح الولادة، وعودة عضلات البطن لوضعها الطبيعي تدريجيًّا. 

ألم في البول 

يشعر كثير من الأمهات مع إزالة القسطرة بعد الولادة القيصرية بألم عند التبول، اسألي طبيبك عن مسكن يمكنه التخفيف عنكِ ولا تكون له آثار جانبية على صغيرك في الرضاعة الطبيعية، وفي حالة ازدياد الألم أو استمراره يجب استشارة الطبيب وإخباره بالأمر. 

انقباضات الرحم بعد الولادة القيصرية

ستشعرين بعد الولادة بانقباضات قليلة في البطن تحدث نتيجة لتقلص الرحم كي يعود إلى حجمه الأصلي، ومع هذه الانقباضات يزيد دم النفاس الذي يستمر لمدة ستة أسابيع تقريبًا. 

الغازات 

الغازات من الأعراض المتوقعة أيضًا بعد الولادة القيصرية، والحل الأمثل لها هو المشي قدر الإمكان لتخفيف الغازات وشد البطن، والابتعاد عن تناول أي عناصر غذائية تسبب الانتفاخ، مثل البروكلي والثوم والكرنب وغيرها. 

التعب والإرهاق الشديد 

الشعور بالتعب والإرهاق أمر متوقع بعد الولادة بشكلٍ عام، والولادة القيصرية تحديدًا بسبب العملية الجراحية، لذلك قللي من أي أنشطة لكِ تمامًا عدا الرضاعة والاستمتاع مع صغيرك، ولا تهتمي في هذه الفترة بالطبخ وتنظيف المنزل وغيرها من الأمور المرهقة. 

تغير لون دم النفاس

دم النفاس وإفرازات ما بعد الولادة تزيد مع المجهود لذلك اجعليها معيارًا لكِ كي لا ترهقي نفسك كثيرًا، واعلمي أن لون الدم يتغير من فترة لأخرى بعد الولادة، في البداية يكون داكنًا ومخلوطًا بكتل دموية سميكة، وبعد أسبوع يقل الدم ويكون لونه أفتح قليلًا وتختفي هذه الكتل. ويمكنك ارتداء الفوط الصحية العادية والاستغناء عن حفاضات الولادة عندها، فالدم سيقل بالتدريج بمرور الأيام.

نصائح العناية بعد الولادة القيصرية

اتباع هذه النصائح بعد الولادة يسرع من تعافيكِ، تعرفي عليها فيما يلي:

  1. احصلي على قدر كافٍ من الراحة: الولادة القيصرية عملية جراحية يحتاج فيها جسمك إلى وقت للشفاء، امنحي نفسكِ الراحة التي تحتاجينها، ولا تثقليها بأي مجهود في هذه الفترة. 
  2. احمي جسمك: انتبهي لكل الحركات التي تقومين بها حتى لا يتعرض الجرح لأي ضرر، فالعطس والتغيير للرضيع ودخول الحمام وحمل أشياء في المنزل، كلها أمور تعرض الجرح للخطر، انتبهي عند القيام بأي منها. 
  3. خففي الألم الجسدي والنفسي: وجود جرح الولادة القيصرية يسبب الكثير من الآلام للأم، اسألي طبيبك عن مسكنات آمنة يمكنك تناولها في فترة الرضاعة الطبيعية، بالإضافة إلى ذلك اهتمي بالحصول على حمام دافئ يوميًّا والتغيير على الجرح، واحرصي على أن تكون التدفئة في المنزل جيدة في فصل الشتاء. 
  4. احرصي على التغذية الجيدة: التغذية من أهم العناصر في عملية الشفاء في الأسابيع التالية للولادة، احرصي على تناول الخضروات والفواكه والبروتينات الصحية الخفيفة على المعدة، وابتعدي عن الأطعمة الغنية بالدهون المهدرجة والعناصر غير الصحية. 
  5. اشربي الكثير من الماء: الحرص على تناول الماء طيلة فترة الحمل لن ينتهي بعد الولادة، فجسمك يحتاج إلى سوائل طيلة الوقت، وأهم سائل يحتاجه هو الماء. 

الأكل بعد الولادة القيصرية

من الأفضل التركيز على الطعام المسلوق الغني بالألياف في الأسبوع الأول بعد الولادة القيصرية، لتتجنبي الإمساك في وجود الجرح الذي لا يزال في مرحلة الالتئام الأولى. 

وتعد الخضروات والفواكه والشوربة والدجاج البلدي من أفضل الأطعمة التي يمكنك تناولها في الأسابيع الأولى بعد الولادة، مع ضرورة الحفاظ على شرب ما لا يقل عن ثلاث لترات ماء يوميًّا من أجل إدرار الحليب لصغيرك. 

العملية القيصرية بعد الأربعين

إذا كنتِ في بداية عمر الأربعين أو تسبقينه بقليل فأنتِ معرضة أكثر للولادة القيصرية، فعمر المرأة يؤثر كثيرًا على طريقة الولادة والمخاطر المصاحبة لها، ومعظم النساء اللائي يتخطين الأربعين عامًا تكون الولادة القيصرية لهن أفضل وأقل في المخاطر. 

أعراض ما بعد الولادة القيصرية لا تعني أنكِ لن تمارسي حياتكِ الطبيعية، كل ما ينصح به الأطباء أن تأخذي الأمور على مهل ولا تتعجلي الشفاء، امنحي جسمك وقته ليتعافى، واحصلي على الراحة الكافية لكِ حتى تستطيعي العناية بمولودكِ والاستمتاع بوقتكِ في آن واحد.

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon