الدهون الجيدة: الفوائد الغذائية للأوميجا ٣

الدهون الجيدة: الفوائد الغذائية للأوميجا ٣

كثيرون منا ينزعج من كلمة "الدهون" ربما أكثر من انزعاجهم من كلمة "الكربوهيدرات". كل واحد يتصور أن الريجيم الصحي يقوم على استبعاد كل أنواع الدهون من كل الوجبات. ولكن هل تعرفين أن هناك "دهون جيدة"؟ نعم! وتلك الدهون الجيدة هي الأوميجا ٣

  • ما هي الأوميجا ٣؟

الأوميجا ٣ هي نوع من أنواع الدهون الموجودة في الأسماك الغنية بالزيوت وفي بعض الزيوت النباتية. وتعتبر الأوميجا ٣ من ضمن الدهون الجيدة المفيدة للصحة والضرورية أثناء الريجيم. تتكون الأوميجا ٣ من مجموعة من الحمضيات الدهنية. بعض تلك الحمضيات الدهنية ينتجها جسم الإنسان وبعضها لا ينتجه، لذلك فتناول الأوميجا ٣ مفيد جدا.

  • أهمية الأوميجا ٣

تحتاج أغشية خلايا الجسم إلى الأوميجا ٣. لذلك فائدة الأوميجا ٣ تعم الجسم كله، ليس فقط صحة وظائف القلب والعقل وإنما تلعب أيضا دورًا هامًا في وظائف العينين والجهاز العصبي والكليتين والكبد.. وكل أجزاء الجسم. من وظائف الأوميجا ٣ أيضا انقباض العضلات وتمدد وانقباض الأوعية الدموية. (اقرأي أيضا : أطعمة مفيدة لمرضى السكر )

  • خمسة فوائد للأوميجا ٣

  1. الالتهابات والألم الشديد: تلعب الأوميجا ٣ دورًا في تجاوب الجسم مع الالتهابات ودورة الالتهاب. فهي تساعد في علاج الالتهاب (التورم) وبالتالي تقلل من الألم.
  2. زيادة الذاكرة والذكاء: أكدت كثير من الدراسات أن زيادة تناول الأوميجا ٣ يساعد في تحسين الذاكرة واستدعاء المعلومات والتركيز والقدرة على الاستنتاج. والأكثر من ذلك، فإن تناول المرأة الحامل والمرضعة للأوميجا ٣ له أثراً إيجابيا على ذكاء الطفل بعد ذلك.
  3. الدعم الجيد لصحة القلب والأوعية الدموية: أوضحت الدراسات أن الأوميجا ٣ تساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأزمات القلبية فيما تساعد على التقليل من أعراض ارتفاع ضغط الدم.
  4. الحد من آلام الطمث: تساعد الأوميجا ٣ على تخفيف الألم المصاحب للطمث. تناول زيت السمك وحده أو مع فيتامين ب١٢ يخفف من ألام الطمث وبالتالي يقلل من تناول أدوية تسكين الألم.
  5. مواجهة اضطرابات الطفولة: ترى بعض الدراسات أن الأطفال - والكبار - الذين يعانون من اضطرابات فرط النشاط ونقص الانتباه قد تتحسن حياتهم بتناول الأوميجا ٣. إدخال الأوميجا ٣ في النظام الغذائي يحسن من مهارات التفكير للأطفال في سن ٨ إلى ١٢ سنة والذين يعانون من تلك الاضطرابات. (اقرأي أيضا  : رجيم الماء )
  • كيف يمكن إدخال الأوميجا ٣ في نظامي الغذائي؟

الكثيرون منا لا يهتمون بنظامهم الغذائي ولا يهتمون بالمأكولات البحرية وفائدتها العظيمة. الأكلات البحرية والأسماك غنية بالأوميجا ٣ وينصح بتناول الأسماك مرتين أسبوعيا لتحقيق الاكتفاء من الكمية اللازمة من الأوميجا ٣. 

وأخيرا، إذا كنت مترددة في تناول الأوميجا ٣ حتى لا يزداد وزنك، أحب أن أؤكد لك أن الدهون جزء لا يتجزء من غذائك وله أهمية خاصة عند محاولة إنقاص الوزن. فالدهون الجيدة تحد من الالتهابات وتنظم السكر في الدم وتحسن عمل مجاري الدم، فبالتالي تساعد على تحسين القيمة الغذائية التي يستخرجها جسمك من الطعام وتقلل الشعور بالجوع وتنشط حرق السعيرات الحيوية. ومن الواضح أن كل ذلك هام جدا للحفاظ على الوزن بطريقة صحية. ( اقرأي أيضا : عصائر طبيعية للقضاء على اﻷمراض )

ها؟ الغدا سمك النهاردة؟

موضوعات أخرى
التعليقات