ما أسباب حمى ما بعد الولادة؟

الولادة

"حمى ما بعد الولادة" يُطلق هذا التشخيص على ارتفاع درجة حرارة جسم الأم لتصل إلى 38 درجة مئوية بعد مرور 24 ساعة من الولادة، وتتنوع أسباب حدوث الحمى بعد الولادة نظرًا للتغيرات السابقة التي تحدث للجسم في أثناء فترة الحمل، ولكن الإصابة بالعدوى عن طريق جرح الولادة يظل السبب الأشهر على الإطلاق.

في الولايات المتحدة الأمريكية، يبلغ معدل حدوث حمى ما بعد الولادة 5.5% بعد الولادات الطبيعية، بينما يبلغ المعدل 7.4% بعد الولادات القيصرية سنويًّا بمعدل عام 6% من إجمالي الولادات سنويًّا.

احتياطات ضرورية للأم في أول 24 ساعة بعد الولادة

أشهر أسباب الإصابة بحمى ما بعد الولادة:

1. التهاب بطانة الرحم:

يعد نوع الولادة العامل الرئيسي المتحكم في احتمالات الإصابة بالتهابات بطانة الرحم، فنسبة الإصابة ترتفع كثيرًا في مصاحبة الولادة القيصرية. وهناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهابات بطانة الرحم مثل التمزق المبكر لكيس الحمل والأنيميا. ويقلل من نسبة حدوث هذه الالتهابات استعمال المضادات الحيوية قبل الولادة القيصرية.

2. تلوث جرح الولادة:

وتزداد النسبة أيضًا في الولادات القيصرية عنها في الولادات الطبيعية حيث غالبًا ما يكون تلوث جرح الولادة مصحوبًا بالتهابات في الجلد في المنطقة المحيطة، ولا تزيد نسبة حدوث تلوث جرح الولادة الطبيعية على 1% من الحالات.

استحمام ما بعد الولادة: خطوات للعناية بنفسك

3. إصابة الجهاز التناسلي بالعدوى:

وتحدث في الأساس بعد الولادة الطبيعية في حالات الولادات الطويلة، التي يكثر فيها بالتالي القيام بالكشف المهبلي لمتابعة تطور الولادة.

4. التهابات الثدي:

وتحدث غالبًا نتيجة مرور الميكروبات من فم أو حلق الطفل في أثناء الرضاعة الطبيعية في خلال 3-4 أسابيع بعد الولادة، وإهمال علاجها قد يؤدي إلى حدوث خراج في الثدي.

الرضاعة أثناء إصابة الأم بالحمى: الاحتياطات والأدوية

5. حدوث جلطة دموية:

وتحدث نتيجة لزيادة في لزوجة الدم في أثناء فترة الحمل، بالإضافة إلى ضغط الرحم والجنين على أوردة الحوض، وفي بعض الأحيان قد تهاجم البكتيريا الجلطة المتكونة أيضًا.

جلطة الساق بعد الولادة .. الأعراض والعلاج وطرق الوقاية

6. التهابات الجهاز البولي:

وقد تحدث نتيجة لتعرض قناة مجرى البول لأي ممارسات في أثناء عملية الولادة، مثل إدخال قسطرة بولية.

7. التهابات في الغشاء البريتوني:

وتكون مصاحبة للولادة القيصرية.

8. الالتهاب الرئوي:

ويحدث كنتيجة لضعف مناعة الأم، وغالبًا ما يحدث كأحد المضاعفات لالتزام الأم الراحة في الفراش لفترة طويلة بعد الولادة.

عوامل الخطورة التي تزيد من احتمالات الإصابة بالحمى:

  1. الخضوع لولادة قيصرية سابقة.
  2. التمزق المبكر لكيس الحمل.
  3. تكرار الفحص المهبلي في أثناء الولادة.
  4. استعمال مونيتور لمتابعة حالة الجنين في أثناء الولادة.
  5. وجود التهابات بكتيرية في الحوض، في الجهاز التناسلي أو البولي.
  6. المريضة المصابة بمرض السكر.
  7. سوء التغذية للأم في أثناء الحمل.
  8. الإصابة بالسمنة.

كل شيء عن حمى النفاس

 المضاعفات المحتملة لحمى ما بعد الولادة:

  1. حدوث ندوب في مكان جرح الولادة.
  2. الإصابة بالعقم.
  3. الإصابة بالتسمم الدموي (سريان البكتيريا في الدم)، ويحدث في حالة من كل 3333 حالة.
  4. حدوث صدمة نتيجة التسمم الدموي، وتحدث في حالة من بين كل 11 ألف حالة.
  5. الوفاة وتحدث نتيجة للتسمم الدموي، وتحدث بنسبة حالة إلى كل 105 آلاف حالة.

15 نصيحة للتعامل مع فترة النفاس

الخضوع المبكر للعلاج يضمن شفاء معظم الحالات وهو ما يستلزم مراجعة الطبيب عند الإحساس بارتفاع درجة حرارة الأم، أو ظهور أي أعراض مرضية وآلام سواءً في جرح الولادة أو في أي أجزاء أخرى من الجسم، وذلك في خلال 10 أيام من الولادة.

المصادر:
Medscape
Health Education to Villages
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon