3 خرافات عن فترة النفاس.. تعرفي عليها

الولادة
بعد الولادة، تستمعين إلى عدد لا بأس به من الخرافات والتعليمات، التي لا أساس لها من الصحة، سوى في الموروثات الشعبية فقط، مثل عدم الخروج خلال فترة النفاس لمدة 40 يومًا، حتى لا تنتكس حالتك الصحية ويدخل الهواء جسمك، أيضًا الامتناع عن ارتداء الملابس الفاتحة واستخدام الملابس الغامقة بدلًا منها، الامتناع عن الاستحمام تمامًا طوال فترة النفاس وعدم التعرض للمياه.. وغيرها من المفاهيم الخاطئة التي يجيب عليها الطب علميًا في السطور التالية.
اقرئي أيضًا: 15 نصيحة للتعامل مع فترة النفاس

الاستحمام ممنوع لمدة 40 يومًا

هل يعقل هذا الأمر؟ ليس من المنطقي أو الصحي عدم الاستحمام والنظافة الشخصية لمدة 40 يومًا بعد الولادة، نعم هناك محاذير تخص الاستحمام بعد الولادة، ولكن لمدة أيام محددة حتى يلتئم الجرح وهي؛ في حالة الولادة الطبيعية يجب أن يتم الاستحمام خلال الأيام الأولى بعد الولادة، أي بعد مرور 48 ساعة، بل يفضل الاستحمام بعد الولادة مباشرة إن استطعت، يُفضل أن يكون الاستحمام سريعًا دون الغطس في حوض الاستحمام؛ منعًا لانتقال أي جراثيم، على أن يتم تنظيف المنطقة الحساسة بغسول طبي.
في حال الولادة القيصرية، يمكنك الاستحمام بعد إزالة الضمادة أي تأجيل الاستحمام لمدة أسبوع تقريبًا، حتى يلتئم جرح البطن الناتج عن عملية الولادة، وفي هذه الحالة، يمكن تنظيف الرقبة والذراعين وما تحت الذراعين والصدر والبطن والفخذين والمنطقة الحساسة بفوطة مبللة بماء دافئ وبعض الصابون، وغسل وجهك بغسول منعش، بعد مرور أسبوع وزيارة الطبيب والاطمئنان على الجرح، يمكنك التمتع بحمام ماء دافئ دون الغطس في حوض الاستحمام أيضًا، استخدمي الصابون على الجرح لكن اشطفيه جيدًا ثم جففيه بمنشفة نظيفة من دون فرك.

الخروج ممنوع طوال فترة النفاس

الخروج في حد ذاته ليس ممنوعًا خلال فترة النفاس، طالما أنكِ مرتدية ملابس مناسبة للطقس الذي تم فيه الولادة، وكذلك رضيعك مع الأخذ في الاعتبار التئام الجرح تمامًا، لأن المجهود والحركة القوية قد تسبب مضاعفات لجرح الولادة القيصرية تحديدًا، ولكن يمكنكِ الخروج طالما تضمنين عدم التعرض لتيارات الهواء الباردة، خاصة في فصل الشتاء والخريف إن كانت ولادتك فيها، وفي الصيف ستشعرين بحرارة بالغة ولكن لا تبالغي في الملابس الخفيفة أو في تشغيل التكييف على درجات حرارة منخفضة حتى لا تصابين بالبرد وأنتِ ما زلتِ في مرحلة التعافي.

تناول الأطعمة الدسمة للتعافي السريع من الولادة وإدرار اللبن

عليكِ الحفاظ على صحتك بعد الولادة، لأن مناعتك تكون ضعيفة، ولكن بتناول الأطعمة الصحية والمسلوقة أو المشوية بالفرن، مثل: شوربة الخضروات والدجاج المسلوق والأرانب والسوائل الدافئة، وعدم تناول أطعمة مرهقة للمعدة والقولون، مثل: الأطعمة الحارة والمخللات والأسماك المملحة والحلويات بالسمن والزبد وغير ذلك، تناولي الأطعمة الصحية وأكثري من الخضراوات والفواكه والألبان والبروتينات والحبوب وقللي من الدهون والسكريات، تناولي الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف تجنبًا لحدوث الإمساك.
 اقرئي أيضًا: 10 أخطاء لا تفعليها أثناء النفاس
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon