حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل

حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل

كل أم وأب يعرفان جيدًا إن كان طفلهما من الأطفال الذين يصعُب إرضاؤهم في الطعام أم لا، لكن ما لا يتخيله البعض أن أحد أسباب عدم رغبة الأطفال في بعض أنواع الأطعمة هو أنها تسبب لهم نوع من الانزعاج عند تناولها، وهو ما يُعرف بحساسية الطعام، والتي ينتج عنها أحيانًا أعراض ظاهرة وأحيانًا أخرى لا حسب درجة التحسس من هذا النوع من الطعام، حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل واحدة من الأعراض التي تظهر بسرعة في بعض حالات التحسس، نتحدث عنها بالتفصيل في هذا المقال.

حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل

رد الفعل التحسسي عند الطفل يختلف حسب درجة تحسسه من نوع الطعام الذي يتناوله، في بعض الأحيان تكون الانتفاخات والغازات وألم المعدة أحد ردود الفعل التحسسية، وفي أحيانٍ أخرى، تكون حساسية الجلد وظهور بعض الأشكال الغريبة على الجلد رد فعل تحسسي ظاهر للعين، ومؤشر قوي على وجود حساسية لدى طفلك ضد واحد من أنواع الطعام التي يتناولها، حساسية الجلد الناتجة عن حساسية تجاه طعام معين هي أكثر الأنواع شيوعًا من ردود الفعل التحسسية. 

الحليب والبيض والصويا والقمح والفول السوداني والأسماك من أكثر أنواع الأطعمة شيوعًا التي تسبب الحساسية عند الأطفال، الحساسية الغذائية يمكن أن تسبب ردود فعل خطيرة ومميتة، لذلك من المهم معرفة كيفية التعرف على رد الفعل التحسسي والاستعداد لذلك في حالة حدوثه. 

رد فعل تحسسي على الطعام 

تفاعلات الحساسية الغذائية تختلف من شخص لآخر، وفي بعض الأحيان، يمكن أن يكون هناك أكثر من رد فعل واحد على طفلك نتيجة تناول طعام معين، ومن المهم تحديد ردود فعل الحساسية على طفلك وعلاجها بسرعة قبل حدوث مضاعفات. 

ردود الفعل التحسسية التي تظهر على طفلك قد تكون: 

  • خفيفة جدًا وتظهر في جزء واحد من الجسم كالجلد. 
  • أكثر شدة وتكون في أكثر من جزء من الجسم.
  • تحدث بسرعة في خلال دقائق معدودة بعد تناول الطعام. 

المناطق الأربعة في الجسم التي تظهر فيها ردود الفعل التحسسية من الطعام هي: 

  1. الجلد: وتظهر عليه نتوءات حمراء يصاحبها حكة واحمرار في الوجه أو الأطراف، وأحيانًا في الشفاه واللسان والفم، وردود الفعل الجلدية هي أكثر أنواع ردود الفعل شيوعًا بين الأطفال. 

  2. الجهاز الهضمي: ويظهر في شكل ألم في البطن أو غثيان أو قيء أو إسهال. 

  3. الجهاز التنفسي: ويظهر في شكل سيلان الأنف أو انسداده، مع العطس والسعال وصفير الأذن وأحيانًا ضيق التنفس. 

  4. نظام القلب والأوعية الدموية: وفيه يحدث دوار وإغماء. 

في بعض أنواع حساسية الطعام يكون رد الفعل شديدًا جدًا، وقد تبدأ الأعراض بصورة خفيفة وتزيد بسرعة بمرور الوقت، وأحيانًا يمكن أن يصل الأمر إلى حالات اختناق ووفاة إذا لم يتم التحرك سريعًا وإجراء الإسعافات الأولية الضرورية. 

أعراض حساسية الطعام عند الأطفال والرضع

في حالة الحساسية الغذائية يتعامل الجسم مع المادة التي يتحسس منها كما يتعامل مع المواد الضارة التي يتعرض لها، لذلك يخلق الجهاز المناعي أجسامًا مضادة لمحاربة مسببات الحساسية في الطعام الذي يتناوله الطفل، وفي كل مرة يتناول فيها طفلك هذا النوع من الطعام يطلق الجسم مواد كيميائية مثل: الهيستامين، هي التي تؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية التي تؤثر على الجلد والجهاز التنفسي والهضمي والأوعية الدموية. 

أعراض حساسية الطعام تشمل:

  • التنفس بصعوبة مع صوت عند التنفس يشبه الصفير. 
  • السعال. 
  • بحة في الصوت. 
  • مشكلات الحلق. 
  • ألم البطن. 
  • القيء. 
  • الإسهال. 
  • الحكة في أجزاء الجسم المختلفة. 
  • تورم العينين. 
  • الشعور بالبرودة. 
  • بقع حمراء على الجلد. 
  • تروم في أماكن الجسم المختلفة. 
  • انخفاض في ضغط الدم ما يسبب الدوار أو فقدان الوعي أحيانًا. 

وهناك فارق كبير بين حساسية الطعام وعدم تحمل بعض الأطعمة، عدم تحمل طعام معين هو عدم قدرة المعدة على التعامل بشكل كامل مع هذا النوع من الطعام، وتظهر في هذه الحالة أعراض جانبية مثل: الانتفاخ والغازات والصداع وعسر الهضم والإسهال أو الإمساك. 

عدم تحمل الطعام لا يؤثر على الجهاز المناعي، ولا يصل إلى درجة الخطورة. 

حساسية الفراولة

حساسية الفراولة موجودة بين الأطفال على الرغم من أنها أقل شيوعًا بين أنواع الحساسية الغذائية المختلفة، عندما يعاني طفلك من حساسية الفراولة فهذا يعني أن جهاز المناعة لديه يتفاعل بشكل سيئ مع نوع من البروتين الموجود في الفراولة، أحيانًا عند تسخين الفراولة تتشوه البروتينات الموجودة فيها، وبالتالي قد يتمكن طفلك من تناول الفراولة المطبوخة. 

لا يعرف الأطباء نسبة الأطفال الذين يعانون من حساسية الفراولة، لكنها نسبة منخفضة كثيرًا عن باقي أنواع الأطعمة الأخرى لا تزيد عن 4%، وقد يكون الأمر في الغالب عدم قدرة على تحمل الفراولة ولا يصل إلى درجة الحساسية. 

حساسية الموز

عند تقديم الأطعمة لطفلك مع بداية تناوله الطعام، فالموز من أكثر الفواكه التي يمكن تقديمها بسبب قوامه الذي يكون سهلًا للرضيع في تناوله، والفوائد العظيمة الموجودة فيه، ولكن كما نعرف تقديم أي نوع جديد من الطعام للرضيع يجب أن يأخذ أسبوعًا كاملًا للتأكد من عدم ظهور أعراض حساسية ناتجة عن تناوله.

في حالة ظهور أعراض الحساسية فهو يعاني من حساسية الموز، وعلى الأرجح سيعاني من حساسية تجاه أطعمة أخرى كثيرة، لسببين: 

  1. نظام المناعة عند طفلك مفرط الحساسية، لأن البروتينات الموجودة في الموز عادةً لا تسبب الحساسية. 
  2. البروتينات الموجودة في الموز تشبه العديد من البروتينات الموجودة في المواد الطبيعية الأخرى.

أقل من 1% من الكبار والصغار يعانون من حساسية الموز. 

حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل أكثر ردود الفعل التحسسية التي تظهر على طفلك وتعطيك مؤشر قوي أن طفلك يعاني من حساسية ضد أحد أنواع الطعام، لذا انتبهي جيدًا لهذا النوع من الأعراض عند ظهورها ولا تتجاهليه.

المصادر:
allergic reaction
Food Allergies
Kids and Food Allergies
allergic to strawberries
Banana allergy

عودة إلى صغار

علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon