ما أعراض الكساح عند الأطفال؟

    الكساح عند الأطفال

    صحة عظام طفلك من الأمور بالغة الأهمية، إذ إن مشكلات العظام قد تؤثر سلبًا في نمو طفلك وطوله، كما أنها قد تؤثر كذلك في تطوره الحركي، كالجلوس والمشي والمهارات الحركية الدقيقة، الكساح من المشكلات التي قد تصيب الأطفال في سن صغيرة، وغالبًا يكون السبب وراء الإصابة مشكلات التغذية، وعدم حصول الطفل على ما يكفيه من المعادن والفيتامينات الضرورية للعظام، سنتحدث في هذا المقال عن أعراض الكساح عند الأطفال الصغار، وأسبابه، وطرق علاجه والوقاية منه.

    أعراض الكساح عند الأطفال

    قد تظهر أعراض الكساح على طفلك في سن صغيرة جدًا، لكنها تصبح أكثر وضوحًا كلما كبر الطفل، إليكِ بعض هذه الأعراض:

    • تأخر النمو البدني، ويظهر ذلك بوضوح في تأخر الطول.
    • تأخر مهارات الطفل الحركية الكبري، مثل المشي والجري والقفز.
    • تأخر مهارات الطفل الحركية الدقيقة، مثل المسك بالأشياء الصغيرة، وتركيب البازل، والإمساك بالملعقة.
    • شعور الطفل بألم في العمود الفقري، والحوض، والرجلين.
    • ضعف العضلات.
    • تقوس الأرجل.
    • زيادة سمك عظام الكاحل والمعصم.
    • بروز عظمة القص.
    • ليونة عظام الجمجمة.
    • مشكلات الأسنان، كتأخر ظهورها، وتكسرها وإصابتها بالتسوس بسهولة.
    • قد يكون طفلك عرضة لكسور العظام في الحالات الشديدة.
    • ظهور رعشة في يدي وقدمي طفلك، وذلك في الحالات التي يكون الكساح فيها بسبب نقص الكالسيوم في الدم.

    بعد الحديث عن أعراض الكساح، سنذكر لكِ أسبابه في السطور القادمة.

    أسباب الكساح عند الأطفال

    هناك نوع من الكساح سببه وراثي ينتقل من أحد الوالدين إلى الطفل وهو نادر، لكن النوع الأشهر للكساح يحدث بسبب سوء التغذية ونقص العناصر المهمة لصحة العظام، إليكِ تفصيل ذلك:

    • نقص فيتامين "د": قد يحدث ذلك بسبب عدم تعرض طفلك لضوء الشمس الكافي لتكون بشرته فيتامين "د"، وقد يحدث بسبب اقتصار طفلك على الرضاعة الطبيعية فقط دون مكملات غذائية، إذ إن حليب الأم لا يحتوي على ما يكفي الطفل من فيتامين "د"، أو بسبب عدم تناوله طعام يحتوي على فيتامين "د" عندما يبدأ تناول الطعام الصلب، كالبيض ومنتجات الألبان.
    • نقص الكالسيوم: قد يحدث بسبب عدم تناول طفلك طعامًا غنيًا بالكالسيوم، أو بسبب مشكلة في الامتصاص، كإصابة طفلك بمرض سيلياك، أو مشكلة في الكلى.

    علاج الكساح عند الأطفال

    بما أن نقص فيتامين "د" والكالسيوم السبب الأكبر وراء إصابة الأطفال بالكساح، لذا خط العلاج الأول تعويض الطفل بهذه العناصر، إليكِ تفاصيل ذلك:

    1. فيتامين "د": سيطلب منكِ طبيبك تعريض طفلك لضوء الشمس أكثر حتى يستطيع جسمه تكوين فيتامين "د"، كما سيطلب منكِ تقديم الأطعمة الغنية بفيتامين "د" له كمنتجات الألبان والبيض والخضراوات الورقية، كما أنه قد يعطيه مكملات غذائية فموية تحتوي على فيتامين "د"، وقد يعطيه مكملات غذائية في صورة حقن كل عام أو عدة أشهر، لكن غالبًا لن يلجأ لذلك إلا إذا كان لديه مشكلة في الجهاز الهضمي أو الكبد تجعله لا يستطيع امتصاص المكملات الفموية.
    2. الكالسيوم: إذا وجد الطبيب أن طفلك لديه نقص في مستوى الكالسيوم في الدم، فقد يعطيه مكملات غذائية تحتوي عليه، كما سيوصي بتقديم الأطعمة الغنية بالكالسيوم له.
    3. الفوسفات: إذا كان طفلك لديه مشكلة جينية تجعل جسمه لا يمتص الفوسفات وفيتامين "د"، فقد يصف له طبيبك المكملات التي تحتوي على الفوسفات، وفيتامين "د" المحضر بطريقة خاصة لهذه الحالة.
    4. الجراحة: أحيانًا قد ينتج عن الكساح تشوهات في العظام لا يمكن إصلاحها إلا بالجراحة.

    ختامًا، بعد تعرفك إلى أعراض الكساح عند الأطفال وأسبابه وطريقة علاجه، اعرفي أن الجمعية الأمريكية لطب الأطفال توصي بإعطاء المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين "د" لطفلك الذي يرضع طبيعيًا فقط من اليوم الأول، حتى لا يتعرض لنقص فيتامين "د" والكالسيوم، ما قد يؤدي إلى لين العظام أو الكساح.

    لقراءة مزيد من المقالات المتعلقة بصحة الصغار وتغذيتهم، زوري قسم تغذية وصحة الصغار.

    عودة إلى صغار

    فاطمة رمضان حسن رمضان

    بقلم/

    فاطمة رمضان حسن رمضان

    د.فاطمة رمضانصيدلانية تخرجت من كلية الصيدلة جامعة الأزهر بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف، عملت بالإدارة الطبية بها، ما جعلني أتعامل مع تخصصات طبية عديدة، عملت في مجال الكتابة الطبية منذ أكثر من عامين، وكتبت أكثر من 500 مقال، وهدفي نشر الوعي الصحي بين الناس عمومًا...

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon