كيف أساعد طفلي في تنظيم وقت المذاكرة؟

كيفية المذاكرة الصحيحة وتنظيم الوقت

وقت المذاكرة قد يكون كابوسًا لعديد من الأمهات، ووقتًا غير محببًا للأطفال أيضًا، وتعاني معظم الأمهات مع أطفالهن في محاولة توصيل المعلومات، أو حثهم على التركيز والاستيعاب، ومع المهام الكثيرة التي تقع على عاتق الأم فقد لا يسمح الوقت لها بالبحث عن طرق تعليمية تجذب انتباه الطفل، ويمكنكِ عزيزتي أن تجعلي المذاكرة أمرًا ممتعًا لكِ ولطفلك باختيار الطريقة المناسبة للتعامل مع الطفل وشرح المعلومات له، وإذا كنتِ تتساءلين عزيزتي عن كيفية المذاكرة الصحيحة وتنظيم الوقت، فإليكِ بعض النصائح التي تساعدكِ في استغلال الوقت بطريقة مثالية، وتعزيز قدرة الطفل على الاستيعاب وجعل أوقات المذاكرة أوقاتًا ممتعة لكِ ولطفلك.

كيفية المذاكرة الصحيحة وتنظيم الوقت

في الوقت الذي تشكو فيه كثير من الأمهات من عدم قدرة الطفل على الاستيعاب، واستغراق كثير من الوقت في المذاكرة دون نتائج مرضية، فإن الخطأ قد يكون في الطريقة التي تذاكر بها الأم لطفلها، فقدرات كل طفل تختلف عن الآخر، ويحتاج بعض الأطفال للتخيل حتى يتمكنوا من الاستيعاب، والبعض يحتاج لتقسيم المعلومات إلى أجزاء صغيرة، وأطفال آخرون يحتاجون لوسائل توضيحية مرئية كالفيديوهات، أو حفظ المعلومات في صورة أغاني بسيطة، لذا فإن الخطوة الأولى للمذاكرة الصحيحة هي معرفة الطريقة التي يستقبل بها طفلك المعلومات، ويمكنكِ الاستفادة من النصائح التالية في تنظيم وقتك والمذاكرة بطريقة صحيحة لطفلك:

  1. أعدي جدولًا للفصل الدراسي: الخطط طويلة المدى تساعد بشكل كبير في تنظيم الوقت وتوفيره، لذا قبل أن تنشغلي في متطلبات فترة الدراسة من أنشطة وشراء أدوات وغيرها، حاولي من اليوم الأول عمل خطة للفصل الدراسي تشمل تقسيم محتوى المناهج، وموعد الاختبارات الشهرية، والأنشطة المدرسية وغير المدرسية كالرياضات التي يمارسها الطفل وغيرها، وإعداد بيئة مناسبة لمذاكرة طفلك، سيساعدكِ هذا الأمر كثيرًا في تنظيم يومك، وتوزيع مهامك الشخصية بحسب جدول طفلك.
  2. أعدي جدولًا أسبوعيًا: ويعتبر خطة قصيرة المدى تحتاجين لإعدادها كل أسبوع، ويجب أن تتضمن مواعيد الاختبارات الأسبوعية، مواعيد التمارين، مع تظليل الأيام الأكثر ازدحامًا حتى يمكنكِ الاستعداد لها من خلال إعداد وجبات سريعة وسهلة لتوفير الوقت للمهام الأخرى، كذلك اشرحي لطفلك الجدول حتى يمكنه اتباعه حتى في عدم وجودك.
  3. أعدي جدولًا يوميًا: ويشمل مواعد المدرسة، ومواعيد الدروس، ووقت المذاكرة، ووقت تناول الطعام، ووقت الراحة، ووقت التمارين، فمعرفة الطفل لما عليه فعله طوال اليوم سيوفر عليكِ وعليه كثيرًا من المجهود.
  4. اختاري الوسيلة التي تجذب انتباه الطفل: إذا كان طفلك محبًا لمشاهدة الفيديوهات، يمكنكِ الاستفادة من هذا الأمر من خلال الاستعانة ببعض الفيديوهات التعليمية التي تساعد في توصيل المعلومة بشكل أسرع، فبعض الأطفال يفضلون المعلومات المرئية، وبدلًا من شرح البيئة الصحراوية والغابات وغيرها، يمكنكِ عرض فيديو يوضح الحياة في هذه البيئات، كذلك إذا كان الطفل يفضل المعلومات الصوتية فيمكنكِ تحويل المعلومات إلى أغنية لطيفة، واجعليه يشاركك في تلحينها وتأليف كلماتها، وبهذه الطريقة سيتذكر المعلومات دائمًا.
  5. المذاكرة أولًا والأنشطة بعدها: إذا كان موعد التمارين أو الأنشطة غير الدراسية بعد المدرسة مباشرةً، فلن يستطيع الطفل المذاكرة أو تحصيل المعلومات بعد التمرين، وسيشعر أن طاقته استُهلكت بالكامل، لذا من الأفضل تنظيم الوقت واختيار مواعيد للتمارين أو الأنشطة بعد وقت المذاكرة، حتى في أيام الإجازة، لا تتركي الطفل يلعب أولًا ثم يقوم بواجباته بعدها، ابدئي اليوم بالمذاكرة واجعلي أوقات الراحة واللعب بعد المذاكرة.
  6. نشطي حواس الطفل: ضعف التركيز من الأمور التي تشكو منها معظم الأمهات، والحل لذلك هو تنشيط حواس الطفل، لذا استعيني بسبورة صغيرة في المنزل واشرحي له، واستخدمي الألوان والأشكال المجسمة التي تجذب انتباهه، وتحدثي معه بصوت عالٍ وواضح لتنشيط حاسة الاستماع، كذلك حاولي أن تجعليه يقرأ معك لينشط حاسة الكلام، وهكذا نشطي أكبر قدر ممكن من حواسه في أثناء الشرح.
  7. علمي طفلك الالتزام بالتعليمات: ما فائدة وضع جدول إذا كان الطفل لا يلتزم به؟ عودي طفلك المسؤولية، اجعليه يتابع الجدول اليومي، ويحذف المهام التي أنهاها، ويضع مهامًا جديدة، علميه طريقة البحث عن المعلومة، والاستفادة من الإنترنت في فهم الأشياء التي يصعب عليه فهمها، حتى يمكنه الاعتماد على نفسه في غيابك، كما أن البحث عن المعلومة هو أفضل وسيلة لعدم نسيانها.

نموذج جدول مذاكرة للأطفال

إذا كانت هذه المرة الأولى لكِ ولا تعلمين طريقة وضع جدول للطفل، فاكتشفي فيما يلي نموذجًا لجدول مذاكرة الأطفال، يتضمن مواعيد المدرسة ووقت الراحة وتناول الطعام وغيرها:

الوقت

    النشاط

    ملاحظات

7 صباحًا- 1 ظهرًا  المدرسة

اجعلي الطفل يحضر حقيبته من اليوم السابق، وحاولي إيقاظه مبكرًا نصف ساعة لاستعادة نشاطه قبل المدرسة.

2 عصرًا- 4 مساءًا العودة من المدرسة والراحة وتناول الطعام

  خصصي ساعتين بعد العودة من المدرسة للراحة وتناول الغداء، ويمكن للطفل الحصول على قيلولة لا تزيد عن ساعة، ليتمكن من النوم في المساء.

 

4- 5 مساءًاكتابة جزء من الفروض المدرسية

لا تزيدي مدة كتابة الفروض أو المذاكرة عن ساعة خاصةً مع الأطفال الصغار، حتى لا يفقد الطفل تركيزه ويشعر بالملل.

5 - 5:30 مساءًاراحة تتضمن ممارسة بعض التمارين

في وقت الراحة الأول لا تجعلي الطفل يستخدم الهاتف أو التابلت، اجعليه وقتًا لممارسة بعض التمارين أو اللعب أو الرسم أو قراءة قصة، أو التحدث مع إخوته.

5:30- 6:30 مساءًاإكمال الواجبات المدرسية 
6:30- 7:00 مساءًاراحة

يمكن للطفل فيها اللعب على الهاتف، أو استخدام الانترنت.

7- 8 مساءًامراجعة الدروس القديمة وعمل الأنشطة الدراسية إذا وُجدت. 
8- 8:30 مساءًاتناول وجبة العشاء. 
8:30 - 9:30 مساءًامشاهدة التلفاز أو القراءة. 

9:30

النوم 

ارتداء ملابس النوم، وغسل الأسنان، وتحضير حقيبة المدرسة.

وبالطبع هذا نموذج يمكنكِ التغيير فيه بحسب مواعيد المدرسة، والأنشطة غير الدراسية والتمارين وغيرها.

في النهاية، إن اختيار طريقة المذاكرة التي تناسب الطفل ستسهل عليكِ كثيرًا من الأمور، وإذا كنتِ تتساءلين عن كيفية المذاكرة الصحيحة وتنظيم الوقت، فيمكنكِ الاستفادة من النصائح التي ذكرناها لكِ في المقال، حاولي عمل خطة أو جدول في بداية الدراسة، لتنظيم وقتك دون الشعور بالضغط.

أطفالنا أهم ما نملك في حياتنا، تؤرقنا مشاكلهم ونهتم لتفاصيل حياتهم، للتعرف أكثر إلى مشاكلهم اليومية وطرق مواجهتها، زوري قسم رعاية الأطفال.

عودة إلى أطفال

سارة أحمد السعدني السعدني

بقلم/

سارة أحمد السعدني السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon