متى أذهب بطفلي الرضيع لطبيب العظام؟

كثير من الأمهات يحرصن على مراقبة نمو أطفالهن والقراءة عن مختلف علامات التطور الطبيعي، هذا الشغف غالبًا ما يبدأ من أشهر الحمل الأولى، ومن أشهر ما تقرأ عنه الأمهات ويصيب بعضهن بالخوف والوسوسة عن العيوب الخلقية.

يشخص الطبيب كثير من العيوب الخلقية ظاهريًا عند الولادة، ولكن بعض العيوب الخلقية لا يتم تشخيصها إلا بعد ظهور بعض الأعراض مع نمو الرضيع.

وزارة الصحة المصرية توفر اختبار سمع مجاني لحديثي الولادة

من العيوب الخلقية، التي لا يكتشفها إلا طبيب الأطفال مشكلات العظام وتشوهاتها، فهي لا تعلن عن نفسها بأعراض واضحة إلا بعد نمو الطفل، وقد تبدو الساقان متقوستين نتيجة لارتداء الطفل للحفاض، وفي معظم الأحيان بعد تعلم الطفل المشي، يصحح كثير من عيوب العظام الخلقية نفسه تلقائيًا مع النمو، والبعض الآخر يحتاج لتدخل أطباء العظام جراحيًا.

ما أشهر عيوب العظام الخلقية عند الرضع؟

1. القدم المسطحة:

يولد معظم الرضع بقدم مسطحة، ويتطور نمو أقواس القدمين مع النمو، ولكنه قد لا يتطور عند بعض الأطفال. القدم المسطحة لا تشكل أي مشكلة عادةً، ولا يفكر أي طبيب في علاجها ولا حتى يوصي بأحذية طبية مخصوصة، إلا إذا سببت ألمًا للطفل عند المشي.

2. المشي على أصابع القدمين:

حالة معتادة عند بداية تعلم المشي، وخصوصًا في العام الثاني من العمر، وقد تمتد إلى العام الثالث، ولا يعدها أطباء الأطفال حالة خاصة إلا إذا استمرت بعد عمر الثلاث أعوام أو استمرت في قدم دون الأخرى، عندها يربطها الطبيب ببعض أمراض الجهاز العصبي أو ضعف العضلات أو التوحد.

3. انحراف القدمين للداخل أو قدم الحمامة:

عرض قد يصيب الأطفال حتى الشهر الخامس عشر عند تعلم الوقوف، ولكن استمرار انحراف القدمين للداخل في أثناء المشي هو ما يطلق عليه قدم الحمامة. استمرار هذا الانحراف عند الطفل قد يعني وجود مشكلات في إحدى عظمتي الساق أو عظمة الفخذ، ولا يستلزم علاج هذه الحالات سوى ارتداء حذاء طبي أو تثبيت عظمة الساق أو الفخذ.

4. تقوس الساقين:

حالة طبيعية عند حديثي الولادة وتصحح نفسها مع الوقت، واستمرارها بعد عمر العامين يكون غالبًا دلالة على الإصابة بلين العظام أو مرض بلاونت، وهو مرض يصيب إحدى عظمتي الساق بعد عمر العامين ويتفاقم سريعًا، وغالبًا ما يحتاج إلى تدخل جراحي أو تثبيت من جرّاح العظام.

اضيفي هذا المكون لطعام رضيعك لتقوية مناعته

5. الركبتان المتلاصقتان:

حالات غالبًا ما تصحح نفسها بنفسها قبل سن السادسة. في حالة استمرار الحالة بعد سن العاشرة، غالبًا ما يتطلب ذلك تدخلًا جراحيًا من جراح العظام.

في كل الحالات السابقة، يجب على طبيب الأطفال تحويل الطفل إلى جراح العظام، إذا احتاجت الحالة لذلك.

افضل دكتور اطفال في مصر

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon