ما أنواع ثقب القلب عند الأطفال؟

    أنواع ثقب القلب عند الأطفال

    يولد عديد من الأطفال بثقب القلب، إنها أكثر أنواع العيوب الخلقية شيوعًا، هذا العيب هو مشكلة في بنية القلب، الأطفال الذين يعانون من عيب في القلب غالبًا ما يولدون به، وتسمى عيوب القلب "الخلقية"، بمعني أنها موجودة منذ الولادة، يمكن أن تتراوح عيوب القلب من خفيفة إلى شديدة، ولها عدة أنواع، يؤثر معظمها في جدران القلب أو الصمامات أو الأوعية الدموية، بعضها خطر وقد يحتاج إلى عدد من العمليات الجراحية والعلاجات، في هذا المقال سنتعرف معًا إلى أنواع ثقب القلب عند الأطفال والأعراض والعلاجات المتاحة له.

    أنواع ثقب القلب عند الأطفال

    في ما يلي أنواع ثقب القلب عند الأطفال، مع وصف كل نوع وتأثيره في صحة الطفل:

    • عيب الحاجز الأذيني (atrial septal defect): هو ثقب في الجدار (الحاجز) بين الحجرتين العلويتين من قلبك (الأذينين)، وهي حالة خلقية، ولا تسبب مشكلة أبدًا، تنغلق بعض عيوب الحاجز الأذيني الصغيرة في أثناء الرضاعة أو الطفولة المبكرة، ويزيد الثقب من كمية الدم التي تتدفق عبر الرئتين، يمكن أن يتسبب عيب الحاجز الأذيني الكبير طويل الأمد في تلف القلب والرئة.
    • عيب الحاجز الأذيني الثانوي (ostium secundum atrial septal defect): هو ثقب في وسط الجدار (الحاجز) بين الحجرتين العلويتين للقلب (الأذينين).
    • عيب الحاجز البطيني (ventricular septal defect): هو عيب شائع في القلب عند الولادة، يجري الثقب في الجدار (الحاجز) الذي يفصل بين غرف القلب السفلية (البطينين) ويسمح للدم بالمرور من الجانب الأيسر إلى الجانب الأيمن من القلب، ثم يُضخ الدم الغني بالأكسجين مرة أخرى إلى الرئتين بدلًا من خروجه إلى الجسم، ما يؤدي إلى عمل القلب بجهد أكبر، وقد لا يسبب عيب الحاجز البطيني الصغير أي مشاكل، كما أن عديدًا من عيوب الحاجز البطيني الصغيرة تغلق من تلقاء نفسها.

    أعراض ثقب القلب عند الأطفال

    لا يعاني عديد من الأطفال من أعراض ويبدو أنهم يتمتعون بصحة جيدة، إذا كان طفلكِ يعاني من عيب الحاجز الأذيني، فقد يعاني طفلك من الأعراض التالية:

    1. يتعب بسهولة.
    2. يتنفس بسرعة.
    3. يعاني من ضيق في التنفس.
    4. ينمو ببطء.
    5. يعاني من التهابات الجهاز التنفسي في كثير من الأحيان.
    6. يعاني من عدم انتظام ضربات القلب.

    قد تظهر على طفلك أعراض منذ الولادة، أو قد لا تظهر على طفلك أعراض حتى يكبر قليلًا، يؤثر حجم الفتحة أو الثقب في مدى شدة الأعراض التي يعاني منها طفلك، وكذلك العمر الذي ظهرت فيه الأعراض لأول مرة، إذا كان الثقب صغيرًا، فقد تكون العلامة الوحيدة هي النفخة القلبية التي يسمعها الطبيب باستخدام السماعة، مع وجود عيب الحاجز البطيني، سيتعين على القلب والرئتين العمل بجهد أكبر، هذا يمكن أن يسبب أعراض مثل:

    1. التعب.
    2. تنفس سريع.
    3. صعوبة في التنفس.
    4. جلد شاحب.
    5. سرعة دقات القلب.
    6. تضخم الكبد.
    7. سوء التغذية أو التعب في أثناء الرضاعة.
    8. زيادة الوزن الضعيفة.

    يمكن أن تحدث الأعراض بشكل مختلف قليلًا في كل طفل، وقد تكون الأعراض مماثلة أيضًا لأعراض الحالات الأخرى، لذا تأكدي من زيارة الطبيب من أجل التشخيص الصحيح، سنخبرك الآن عن طرق العلاج لصغيركِ الذي يعاني من ثقب القلب.

    علاج ثقب القلب عند الأطفال

    قد يشمل علاج ثقب القلب عند الأطفال عدة طرق يحددها الطبيب: 

    • الدواء: لا يعاني عديد من الأطفال من أعراض ولا يحتاجون إلى دواء، لكن الطب يمكن أن يساعد قلوب بعض الأطفال على العمل بشكل أفضل، على سبيل المثال، تساعد أدوية مدرات البول والكلى على التخلص من السوائل الزائدة من الجسم، كما تساعد حاصرات بيتا، مثل ميتوبرولول، بروبرانولول وغيرها، ودواء ديجوكسين على الحفاظ على انتظام ضربات القلب.
    • الجراحة: يمكن إصلاح اضطراب ثقب القلب لدى طفلك عن طريق الجراحة، تتم الجراحة تحت تأثير التخدير العام، يمكن إغلاق العيب بغرز أو رقعة خاصة، قد تشمل الإجراءات:
    1. إصلاح جراحي: تتطلب الجراحة جهازًا للقلب والرئة وشقًا في الصدر، يستخدم الطبيب رقعة أو غرزًا لإغلاق الفتحة.
    2. القسطرة: لا يتطلب إغلاق عيب الحاجز القلبي في أثناء القسطرة فتح الصدر، بدلًا من ذلك، يدخل الطبيب أنبوبًا رفيعًا (قسطرة) في وعاء دموي في الفخذ ويوجهه إلى القلب، ثم يستخدم الطبيب جهازًا شبكيًا بحجم خاص لإغلاق الفتحة.
    3. إجراء هجين: يستخدم الإجراء الهجين تقنيات جراحية تعتمد على القسطرة، يصل إلى القلب عادةً من خلال شق صغير، ويمكن إجراء العملية دون توقف القلب واستخدام جهاز القلب والرئة، يغلق جهاز عيب الحاجز القلبي عن طريق قسطرة توضع من خلال الشق.

     إذا ولد طفلك بأحد أنواع ثقب القلب عند الأطفال، فإن الفرص أفضل من أي وقت مضى للتغلب على المشكلة وسيحظي طفلكِ بحياة طبيعية، سيناقش طبيب القلب الخاص به عيب القلب وخيارات العلاج والنتائج المتوقعة.

    الأطفال في سن صغيرة يحتاجون لمراقبة مستمرة لأي أعراض مرضية قد تظهر عليهم، تعرفي إلى أبرز المشكلات الصحية التي تواجههم في قسم تغذية وصحة الصغار

    عودة إلى صغار

    آية حسين زكي محمد

    بقلم/

    آية حسين زكي محمد

    صيدلانية، أهوى الكتابة والأشغال اليدوية، ومهتمة بتعليم الأطفال وبصحتهم النفسية. يعنيني الهدوء والاطمئنان، وأرجو أن تكون لكلماتي نصيبًا منهما.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon