هل يمكن علاج زلال البول بالاعشاب؟

هل يمكن علاج زلال البول بالاعشاب

يملك المصابون بزلال البول كميات عالية وغير معتادة من البروتين في بولهم، غالبًا ما تكون هذه الحالة علامة على مرض الكلى، فالكليتان عبارة عن مرشحات لا تسمح عادةً بمرور كثير من البروتين، عندما تتلف الكلى، قد تتسرب البروتينات مثل الألبومين من دمك إلى بولك، ويمكن أن تصابي بالبيلة البروتينية أيضًا عندما ينتج جسمك كثيرًا من البروتين، غالبًا لا تظهر أعراض مرض الكلى في وقت مبكر، لكن قد يكون البروتين في بولك من أولى العلامات، ويحكي كثير من الناس عن تأثير الأعشاب في علاج هذه الحالة، لذا بحثنا في الأمر لنعرف هل يمكن علاج زلال البول بالأعشاب؟ والإجابة في السطور التالية.

هل يمكن علاج زلال البول بالاعشاب؟

إذا كنت تعانين من البيلة البروتينية (زلال البول) المؤقتة أو الخفيفة، فمن المحتمل أنك لن تحتاجي إلى أي علاج، لكن إن كانت الحالة ثابتة وشديدة فقد يشمل العلاج: التغييرات الغذائية، أو إنقاص الوزن، أو أدوية ضغط الدم، أو دواء السكري. أو غسيل الكلى، وذلك تبعَا لكل حالة، إذ إن علاج الزلال يعتمد على المشكلة التي سببته، وقد يلجأ بعض الأشخاص إلى علاج الزلال بالأعشاب مثل:

  • استراغالوس: أعشاب تستخدم في علاجات الطب الصيني التقليدي، وتعرف أيضًا باسم القتاد.
  • حشيشة الملاك: تستخدم بذورها وأوراقها وثمارها، ويُزعم أنها تفيد في كثير من الحالات، مثل الفطريات وتهدئة المعدة وزلال البول.
  • الأعشاب الصينية: مجموعة أعشاب ممزوجة استمدت من الطب الصيني البديل، ويقال إنها نافعة جدًا في علاج الزلال.

في كل الأحوال، لا بد من مراجعة الطبيب والمختص قبل استخدام الأعشاب، وذلك لمعرفة ما إذا كان استخدامها مفيدًا وآمنًا أم لا، فعلى الرغم من الإشادة بها لم تُعتمد كعلاج وما زالت الدراسات قائمة، كما أن استخدام الأعشاب الصينية ليس مناسبًا لكبار السن، والحوامل والمرضعات، والأطفال.

هل زلال البول خطير؟

لا يشترط عادة أن تظهر أعراض في حالات ارتفاع الزلال في البول، وفي العادة تكتشف الحالة من خلال تحليل البول الدوري، لكن إذا كانت نسبة الزلال مرتفعة جدًا قد تظهر بعض الأعراض، مثل تورم الكاحلين واليدين وحول العينين، بسبب احتباس الماء في الجسم، وظهور الرغاوي في البول، وعادةً لا يمثل وجود كمية صغيرة من البروتين في البول مشكلة، ومع ذلك، قد يكون سبب ارتفاع مستويات البروتين في البول علامة على وجود:

  1. التهاب المسالك البولية.
  2. عدوى الكلى.
  3. داء السكري.
  4. الجفاف.
  5. الداء النشواني (تراكم البروتين في أنسجة الجسم).
  6. الأدوية التي تضر بالكلى (مثل مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية ومضادات الميكروبات ومدرات البول وأدوية العلاج الكيماوي).
  7. ارتفاع ضغط الدم.
  8. تسمم الحمل (ارتفاع ضغط الدم عند النساء الحوامل).
  9. تسمم المعادن الثقيلة.
  10. مرض الكلية متعددة الكيسات.
  11. فشل القلب الاحتقاني.
  12. التهاب كبيبات الكلى (الذي يسبب تلف الكلى).
  13. الذئبة الحمامية الجهازية (أحد أمراض المناعة الذاتية).
  14. متلازمة جودباستور(مرض مناعي ذاتي).
  15. المايلوما المتعددة (نوع من السرطان يصيب نخاع العظام).
  16. ورم المثانة أو السرطان.

بعد أن أجبنا عن سؤال "هل يمكن علاج زلال البول بالاعشاب؟" فمن المهم التأكيد أن زلال البول ليس مرضًا بحد ذاته، لذلك يعتمد علاجه على تحديد أسبابه الأساسية وإدارتها، وعند رؤية رغاوي في البول من المهم إجراء فحوصات فورية، فإذا كان السبب هو مرض الكلى، فإن الإدارة الطبية المناسبة ضرورية، إذ يمكن أن يؤدي عدم علاجه إلى الفشل الكلوي، وإذا كان ناتجًا عن مرض السكري، فإن التحكم فيه يعني التقليل من نسبة السكر في الدم، مع أخذ الأدوية كما يخبرك طبيبك، واتباع خطة صحية للأكل والتمرين، وبصفة عامة يكون الاكتشاف المبكر لهذه الحالة أمر مهم جدًا، لأنه يضمن علاجًا مبكرًا وفعالًا كذلك يمكن اكتشاف وعلاج أسبابه قبل تفاقم الحالة وحدوث مضاعفات، ومن هنا تظهر أهمية الكشف الدوري وعمل الفحوصات اللازمة.

لمعرفة مزيد عن صحتك والعناية بها اضغطي هنا.

المصادر:
Proteinuria Causes, Symptoms, and Treatmen
Protein in the urine (proteinuria)

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon