ماذا يعني وجود الزلال في تحليل البول؟

ما هو الزلال في البول

يطلق الزلال على الألبومين، وهو بروتين يُصنع في الكبد، وهو البروتين الرئيسي في بلازما الدم، واعتمادًا على عمرك، يحتاج جسمك ما بين 3.5 إلى 5.9 جرام لكل ديسيلتر، ومن دون كمية كافية من الألبومين لا يستطيع جسمك منع السوائل من التسرب من الأوعية الدموية، كما يمكن أن يؤدي إلى صعوبة نقل المواد المهمة في جميع أنحاء الجسم، الكلى السليمة تزيل السوائل الزائدة والفضلات من الدم لكنها تدع البروتينات والعناصر الغذائية المهمة الأخرى تمر عبرها وتعود إلى مجرى الدم، لذا فالزلال في الحالة الطبيعية ليس أحد مكونات البول الأساسية، إذًا ماذا يعني وجود الزلال في البول؟ وما أسبابه؟ وكيف يتم علاجه؟ هذا ما سنتعرف إليه بالتفصيل. 

ما هو الزلال في البول؟

تتمثل إحدى الوظائف الرئيسية لكليتيك في تصفية الدم، فتحتفظ بالأشياء المهمة التي يحتاجها جسمك داخل دمك، مثل البروتين، وتزيل الأشياء التي لا يحتاجها جسمك مثل الفضلات والمياه الزائدة، إذا كانت الكلى تتمتع بصحة جيدة فيجب أن يكون لديك قليل جدًا من البروتين او الزلال في البول أو لا يحتوي على أي بروتين، لكن في حالة تلف الكلى يمكن أن يتسرب البروتين من الكلى إلى البول، وقد تكون هذه علامة مبكرة على مرض الكلى، لكن سيفحصك الطبيب مرة أخرى للتأكد من أن البول الزلالي لا ينتج عن شيء آخر، مثل عدم شرب كمية كافية من الماء، وإذا اشتبه طبيبك في إصابتك بمرض في الكلى، فسيعيد اختبار الألبومين، وإذا ظهرت ثلاث نتائج إيجابية على مدى ثلاثة أشهر أو أكثر، فستكون علامة على مرض الكلى.

وستحصلين أيضًا على فحص دم بسيط لتقدير معدل الترشيح الكبيبي GFR، وستساعد معرفة هذا المعدل على تحديد مدى جودة عمل كليتيك.

قد تحصلين أيضًا على:

  • تصوير الموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية، للحصول على صورة للكلى والمسالك البولية، يمكن أن يُظهر ما إذا كانت كليتك تعاني من حصوات في الكلى أو مشاكل أخرى.
  • خزعة الكلى، يمكن أن تساعد على معرفة سبب مرض الكلى ومقدار الضرر الذي لحق بها.

أسباب الزلال في البول

هناك عوامل عديدة قد تسبب ارتفاع مستوى اختبار الألبومين في البول عن المتوقع، مثل:

  • الدم في البول (البيلة الدموية).
  • بعض الأدوية.
  • الحمى.
  • التمارين الشاقة مؤخرًا.
  • عدم شرب كمية كافية من المياه.
  • الإجهاد النفسي.
  • التعرض للبرد الشديد.
  • التهاب الجهاز البولي.
  • أمراض الكلى.

وقد يكون ناتجًا عن وجود واحد أو أكثر من عوامل الخطر لأمراض الكلى، مثل:

  • داء السكري.
  • ضغط دم المرتفع.
  • تاريخ عائلي للإصابة بأمراض الكلى.

وفي هذه الحالات قد يوصي طبيبك بإجراء اختبار الألبومين المِكروي (الزلال) للبول بشكل دوري لاكتشاف العلامات المبكرة لتلف الكلى، فقد يقي العلاج من الإصابة بمزيد من أمراض الكلى المتقدمة أو يؤخرها.

علاج زلال البول 

إذا كنت تعانين من مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم -وهما السببان الأكثر شيوعًا لأمراض الكلى- فمن المهم التأكد من أن هذه الحالات تحت السيطرة.

قد يصف لك طبيبك الأدوية التي تخفض ضغط الدم، تسمى مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين أو حاصرات مستقبل الأنجيوتنسين، حتى تتمكني من تقليل كمية الألبومين في البول، وقد يساعدك أيضًا العمل مع اختصاصي تغذية على حماية كليتيك وتقليل البول الزلالي، من خلال مساعدتك على التخطيط للوجبات وتغيير عاداتك الغذائية السيئة، وقد يساعدك:

  • إنقاص الوزن إذا كنت بدينة.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالصوديوم أو الملح.
  • تناول كميات وأنواع البروتين المناسبة.

ختامًا، يوصى أن يخضع الأشخاص المعرضون لخطر متزايد للإصابة بأمراض الكلى لاختبار الزلال في البول كجزء من الفحوصات الروتينية، ويشمل ذلك مرضى السكري، ومرضى ارتفاع ضغط الدم، ومن لديهم تاريخ عائلي من الفشل الكلوي، والأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر، ومجموعات عرقية معينة منهم الأمريكيون الأفارقة والأسبان والآسيويون والهنود الأمريكيون.

ولمعرفة مزيد من المقالات المتعلقة بالصحة اضغطي هنا.

المصادر:
Albuminuria: Albumin in the Urine
Protein in urine
Albuminuria
Microalbumin test
Protein in urine

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين

بقلم/

سماء حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon