ما هي الطهارة الملائكية عند المواليد الذكور؟

الإحليل التحتي

يولد معظم الذكور بعضو ذكري طبيعي تمامًا في الشكل والوظيفة، ولكن بعض الأولاد يولدون بحالة طبية تسمى الإحليل التحتي أو ما يُعرف بـ"الطهارة الملائكية"، وهي حالة لا تؤثر على شكل العضو الذكري فقط، بل على وظيفته أيضًا. ولكن درج الاعتقاد بين الكثيرين على أن شكل العضو الذكري في هذه الحالات يبدو وكأنه قد خضع لإجراء عملية الطهارة، وذلك لاختلاف شكل الجلد الذي يوجد حول رأس العضو الذكري في هذه الحالات.

كيف يعمل العضو الذكري الطبيعي؟

وظيفة العضو الذكري الرئيسية هي حمل البول والمني إلى خارج الجسم من خلال قناة مجرى البول أو الإحليل، ويخرج كلا السائلين من فتحة البول الموجودة على طرف رأس العضو الذكري، أما في حالة الإحليل التحتي فالأمر يختلف قليلًا.

تعرفي على: ما الوقت الأمثل لختان طفلي وأضرار تأخيره؟

ما هي حالة الإحليل التحتي عند الرضع؟

هي عبارة عن تشوه خلقي لا تكون فيه فتحة الإحليل على طرف رأس العضو الذكري، وإنما على الجانب الأسفل للعضو الذكري، في 80% من الحالات بالقرب من الطرف، ولكنها قد توجد أيضًا في منتصف العضو الذكري من الخلف، بل أحيانًا بالقرب من الخصيتين، وفي 15% من هذه الحالات يكون العضو الذكري نفسه مقوسًا لأسفل.

وتحدث حالة الإحليل التحتي كتشوه خلقي في طفل من بين كل 200 طفل عند الولادة، وهي حالة منفصلة ولا ترتبط عادةً بحدوث تشوهات خلقية أخرى لدى المولود.

ما أسباب حدوث الطهارة الملائكية؟

لا يمكن التعرف على أسباب قاطعة لحدوث العيوب الخلقية بصورة عامة، ولكن هناك بعض الأسباب التي يرتبط وجودها عادةً بحدوث العيوب الخلقية، وفي حالة الإحليل التحتي فإن هذه الأسباب:

  • أسباب جينية إذا كان والد الطفل مصابًا بالحالة عند ولادته.
  • استعمال الأم لمنشطات التبويض.
  • تخطي عمر الأم أكثر من 35 سنة.
  • معاناة الأم من البدانة.
  • تعرض الأم للتدخين والمبيدات خلال الحمل.
  • حالات الولادة المبكرة.

ما علاج حالات الإحليل التحتي؟

العلاج جراحي، ويشمل:

  • تقويم شكل العضو الذكري.
  • تحويل فتحة الإحليل أقرب، ما يكون إلى مكانها الطبيعي، قرب طرف رأس العضو الذكري.
  • إجراء عملية الطهارة للطفل، واستعمال الجلد الذي يُزال في تعديل مكان فتحة الإحليل.

والغرض من الجراحة هو خروج البول بطريقة طبيعية، والحصول على عضو ذكري مستقيم عند الانتصاب، وتوقيت الجراحة يكون بين عمر 3 شهور و18 شهرًا، ويمكن القيام بالعملية بعد هذا التوقيت إذا تم تشخيص الحالة متأخرًا.

عزيزتي الأم، لا تترددي في اللجوء للطبيب إذا لاحظتِ أي اختلاف في شكل العضو الذكري للطفل أو وجود أي مشكلات لديه في الإحليل التحتي، فلا يوجد على أرض الواقع ما يمكن أن نطلق عليه الطهارة الملائكية.

تعرفي على كل ما يخص صحة الرضع وحديثي الولادة هنا.

المصادر:
Hypospadias
Hypospadias

عودة إلى رضع

د. نوران صادق

بقلم/

د. نوران صادق

طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon