هل يمكن علاج طنين الرأس بالأعشاب؟

علاج طنين الرأس بالأعشاب

يشعر المصاب بطنين الرأس بوجود ضوضاء في أذن واحدة أو اثنتين، وهذا الصوت لا يسمعه أحد سوى المريض، ويكون عادة في كبار السن فوق عمر الخمسين، لكن أحيانًا يظهر في البالغين أيضًا، وتتحسن الأعراض بالعلاج وتقلل من حدة الضوضاء كثيرًا، وطنين الرأس ليس مرضًا خطيرًا إنما هو علامة على وجود مشكلة لدى المصاب، فتعرفي في هذا المقال إلى أسباب هذا المرض ومدى إمكانية علاج طنين الرأس بالأعشاب.

هل يمكن علاج طنين الرأس بالأعشاب؟

يوجد نوعان من طنين الرأس، نوع ذاتي وفيه يشعر المريض بوجود ضوضاء حوله دون محفزات خارجية، أما النوع الآخر فهو غير ذاتي ويكون هناك محفز مثل الورم الكبدي الذي يسبب اضطراب الدورة الدموية ويتعرف إليه الطبيب باستخدام سماعة الأذن أو مكبر الصوت.

يوجد بعض الأعشاب في الطب الصيني أثبتت فاعليتها في التحكم بأعراض طنين الرأس منها:

  • جينكو بيلوبا أحد أعشاب الطب الصيني تعالج العديد من أمراض الجهاز العصبي ومنها الطنين.
  • أعشاب الطب الشعبي الكوري مُعتمدة من هيئة الغذاء والدواء الكورية لعلاج الطنين.
  • دواء عشبي صيني لعلاج طنين الأذن وفقدان السمع ويؤخذ 4 أقراص منه كل 8 ساعات لمدة شهر أثبت فاعليته ولم تظهر له أي أعراض جانبية.
  • جذور الجينسنج وهي نبات طبي صيني لعلاج طنين الأذن، ويستخدم الجينسنج الأحمر الكوري في الطب الكوري الشعبي كمضاد أكسدة يساعد على التغلب على أعراض الطنين.
  • الثوم يُقلل الكوليسترول والدهون الثلاثية ويحسن الدورة الدموية ويوازن ضغط الدم.

علاجات طنين الرأس 

توجد طرق أخرى لعلاج طنين الرأس، منها:

  1. أجهزة مساعدة السمع: يصاب مرضى فقدان السمع بالطنين كعرض لفقدان السمع، ومساعد السمع هو جهاز إلكتروني صغير يستخدم ميكروفون يُزيد حجم الأصوات الخارجية، فكلما سمع المصاب الأصوات الخارجية أفضل كلما قلت ملاحظته للطنين الداخلي.
  2. أجهزة تُمسك الأصوات: تُخرج صوت خارجي لطيف يقلل الأصوات الداخلية بالتدريج لكن تأثيرها لا يدوم طويلا فقط في أثناء استخدامها.
  3. أجهزة أصوات مُعدلة: لها ميزة زائدة عن التقليدي وهي شعور المريض بدوام تأثيرها حتى بعد غلق الجهاز.
  4. علاج سلوكي: الطنين مرتبط بالضغط النفسي العالي وأحيانا الاكتئاب والقلق والأرق ،وهو نوع من العلاج الكلامي يُدربهم على تقبل حالتهم والتعايش معها بدلا من محاولة تقليل الأصوات.
  5. الأدوية: مضادات الاكتئاب والقلق والتوتر تُقلل أعراض الانزعاج من الطنين وتُحسن جودة الحياة وهي كالتالي:

    - أثبتت دراسة أن دواء الألبرازولام المضاد للقلق ساهم في تقليل معاناة مرضى الطنين بصورة كبيرة.

    - مضادات الاكتئاب مثل الكلوميبرامين والنورتريبتالين وإيميرامين. أثبتت فاعليتها في التحكم في أعراض الطنين.
  6. ممارسة التمارين بانتظام: تساعد على التحكم في التوتر والنوم الجيد.

ما أسباب طنين الرأس المستمر؟

قد يستمع المريض إلى أصوات صفير أو طقطقة داخل الأذن وقد تزداد هذه الأصوات في الليل ولحظات الهدوء، وتتعدد أسباب طنين الرأس منها:

  • التقدم في العمر.
  • التعرض للضوضاء الشديدة.
  • فقدان الإحساس بالسمع تجاه صوت محدد أدى إلى تغير كيفية استقبال المخ للصوت.
  • انسداد قناة الأذن نتيجة العدوى أو شمع الأذن، إذ يُغير الانسداد الضغط في الأذن وقد يسبب طنين الأذن.
  • إصابات الرقبة والرأس.
  • مشكلات في الأذن الوسطى.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • جروح الدماغ أو إصابة المخ.
  • السكر.
  • تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين والإيبوبروفين والمضادات الحيوية ومدرات البول قد تدمر الأذن الداخلية وتسبب تسمم الأذن. 

يجب استشارة اختصاصي أنف وأذن وحنجرة، وعادة يسأل الطبيب متى بدأت الأعراض وهل هي دائمة أم مؤقتة؟ وهل يوجد فقدان سمع؟ ثم يُجري الطبيب عدة اختبارات للتأكد منها اختبار فحص الأذن والرأس والرقبة وبعض التحاليل والأشعة.

بعض المصابين بالطنين لا يتضايقون منه بينما يعاني آخرون تأثيره على حياتهم اليومية وتواصلهم الاجتماعي، لذا يجب استشارة الطبيب للعلاج في بعض حالات الطنين إذا وجدت كالدوار أو ضعف في السمع مع الطنين أو إذا نتج عنه الشعور بالقلق أو الاكتئاب أو عدم القدرة على النوم، ويُمكن الاستعانة بعلاج طنين الرأس بالأعشاب الذي ذكرناه والعلاجات الأخرى.

لمعرفةالمزيدعنصحتكوالعنايةبهااضغطيهنا.

عودة إلى صحة وريجيم

جهاد جمال الدين فتحي حراز

بقلم/

جهاد جمال الدين فتحي حراز

كاتبة حرّة، تخرجت في كلية الصيدلة، أحببت الكتابة منذ صغري فكنت أستمتع بكتابة القصص، أما الآن فأسعى إلى دمج ما تعلمته في الجامعة مع شغفي في البحث والقراءة لتبسيط المعلومات الطبية والثقافية لإثراء المستوى المعرفي لدى القارئ.

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon