7 أسباب لألم العين عند تحريكها

أسباب ألم العين عند تحريكها

احتقان العين وألمها حالة شائعة ومتكررة الحدوث، وقد تتحسن العين من تلقاء نفسها أو تحتاج إلى علاج، وفي بعض الأحيان قد تكون علامة على شيء خطير، والعين عضو معقد يتكون من عدة أجزاء كالقرنية، وهو النسيج الشفاف في مقدمة العين الذي ينفذ منه الضوء، والصُّلبة وهي بياض العين، والملتحمة وهي الغطاء الشفاف الرقيق المبطن لداخل الجفن وبياض والصلبة، والقزحية وهي الجزء الملون في العين ويقع في منتصفها إنسان العين (البؤبؤ)، ومَحْجر العين وهو التجويف العظمي في الجمجمة حيث تقع العين وعضلاتها، وعضلات العين الخارجية المسؤولة عن إدارة العين مع الأعصاب التي تحمل المعلومات البصرية من العين إلى المخ. في هذا المقال سنركز حديثنا على أسباب ألم العين عند تحريكها وعلاجه، فتابعي القراءة.

أسباب ألم العين عند تحريكها

إذا شعرتِ بألم في عينكِ عند تحريكها أو أحد أفراد أسرتكِ، فقد يكون ذلك بسبب مشكلة في القرنية أو في أي من أجزاء العين الأخرى، وأبرز هذه الأسباب:

  1. خدش القرنية: حيث يحدث جرح لجزء من القرنية، وهي النسيج الشفاف الذي يغطي مقدمة العين، وهي مسؤولة عن ترجمة الضوء إلى رؤية، ويتسبب خدشها في تشوش هذه الرؤية والحساسية للضوء وألم العين، خاصة مع تحريك العين، إضافة إلى سيلان الدموع سواء في عين واحدة أو في العينين.
  2. قرحة القرنية: تحدث نتيجة العدوى فيها، ما يسبب ألمًا في العين واحمرارها، ونزول الدموع، وتشوش الرؤية، والحساسية للضوء، ورؤية نقاط بيضاء أو رمادية على القرنية.
  3. التهاب الهلل المحجري: حالة غير شائعة تحدث فيها عدوى في الجزء الخارجي من العين، وتؤثر في خلايا محجر العين (التجويف العظمي للعين).
  4. دخول جسم غريب للعين: أبرز هذه الأجسام الأتربة أو رقائق الخشب أو المعدن، حيث تستقر في العين، ما يسبب ألمها الشديد في أثناء تحريكها.
  5. الغمش أو كسل العين: حالة تظهر في الصغر، وتعبر عن امتلاك عين رؤية أفضل من الأخرى.
  6. التهاب العصب البصري: الذي يوصل الإشارات من العين للمخ، وقد يكون بسبب مرض مناعي ذاتي، كالتصلب المتعدد، الذي تهاجم فيه خلايا المناعة الغشاء الميليني للألياف العصبية، ما يتداخل مع الإشارات العصبية بين العين والمخ.
  7. التهاب الجيوب الأنفية: التي تسببها الحساسيات والعدوى والمهيجات، ومن أعراضها الصداع وألم في الوجه وخلف العين والإحساس بالضغط في العين.

هناك خيارات علاجية لكل سبب من أسباب ألم العين السابق ذكرها، نفصلها لكِ في السطور التالية.

علاج ألم العين عند تحريكها

تختلف الإجراءات العلاجية بحسب المسبب لألم العين، فلكل حالة علاجها، الذي يحدده الطبيب بعد توقيع الكشف على المريض، وهذه العلاجات كالآتي:

  • علاج خدش القرنية: قد تشفى وحدها مع الوقت، أو قد يصف لها الطبيب المضادات الحيوية على هيئة مراهم أو قطرات.
  • علاج قرحة القرنية: يعتمد علاجها على سببها، فإن كان عدوى بكتيرية فهي تحتاج إلى المضادات الحيوية، مع تجنب العدسات اللاصقة طوال فترة العلاج إن كان المصاب يضعها.
  • علاج التهاب الهلل المحجري: يتضمن علاجه المضادات الحيوية، وقد يُحجز المريض في المستشفى لتلقي العلاجات بالمحاليل الوريدية، وقد تجرى له عملية جراحية لتصريف البؤرة الصديدية إن وُجدت.
  • علاج دخول جسم غريب للعين: هنا يجب غسل العين بالماء أو الدموع الصناعية، أو التوجه إلى الطبيب لإزالتها إن لم يخرج هذا الجسم الغريب.
  • علاج كسل العين: يمكن تشخيصه بتوقيع كشف النظر، وقد يصف له الطبيب قطرات العين المحتوية على الأتروبين أو وضع رقعة العين عليها أو اللجوء إلى الجراحة.
  • علاج التهاب العصب البصري: يمكن تخفيفه بالستيرويدات المعروفة بأدوية الكورتيزون أو تبادل البلازما، للسيطرة على الأعراض وإبطاء تطور المرض.
  • علاج التهاب الجيوب الأنفية: قد يُعالج بالمضادات الحيوية أو بخاخات الأنف أو الستيرويدات في الحالات الشديدة، مع الإجراءات المنزلية التي تخففه.

ختامًا عزيزتي، بعد أن استعرضنا معكِ أسباب ألم العين عند تحريكها وعلاجه، يمكنكِ تخفيف ألم العين أيضًا وتهدئتها بالكمادات الباردة، لتقليل الإحساس بالحرقان والحكة، كذلك يجب تغطيتها عند الخروج بنظارات الشمس وشرب الماء بوفرة لترطيب الجسم، والابتعاد عن حك العين بالأيدي، وتجنب التعرض المفرط للشاشات، وغسل الأيدي بانتظام لتجنب نقل العدوى من العين لأجزاء الجسم الأخرى.

تعرفي إلى مزيد من أسباب الحالات المرضية والمشكلات الصحية المختلفة وأعراضها وطرق علاجها والوقاية منها في قسم الصحة على موقع "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon