ما هي عملية المياه البيضاء؟ وما مضاعفاتها؟

عملية المياه البيضاء

ضبابية الرؤية وعدم وضوحها، والشعور بوجود سحابة أمام العين، والحساسية من الضوء، كلها أعراض ربما تعني إصابتكِ بالمياه البيضاء على العين. وتعد المياه البيضاء من الحالات المرضية التي تزداد حدتها مع التقدم في العمر، وأكثر من يصاب بها بشكل خاص هم مرضى السكر. تعرفي معنا من خلال هذا المقال على أعراضها وأسبابها، وكل ما يتعلق بعملية المياه البيضاء. 

ما هي المياه البيضاء؟

المياه البيضاء (الكاتركت) على العين، هي نقص في النظر يحدث ببطء، وتتمثل أعراضها في الشعور بوجود سحابة أو عتامة أمام عدسة العين، فتتعذر الرؤية وتصبح مهزوزة ومظلمة أو أحيانًا مزودجة، كما تتأثر الرؤية الليلة بشدة، ويمكنك ملاحظة هذا الأمر بوضوح خلال قيادة السيارة أو القراءة. 

أعراض المياه البيضاء

اللجوء إلى الطبيب عند الشعور بأي مشكلة في النظر أمر حتمي، وفي الأغلب اجتماع تلك الأعراض معًا يعني الإصابة بالكاتركت، وهي:

  • رؤية مهزوزة أو مظلمة. 
  • صعوبة الرؤية في الليل.
  • حساسية من الأضواء الشديدة.
  • الحاجة إلى ضوء إضافي عند القراءة. 
  • بهتان الألوان أو اصفرارها.
  • رؤية الصورة مزدوجة.

أسباب المياه البيضاء

لا توجد أسباب محددة تؤدي إلى الاصابة بالمياه البيضاء، ولكن هناك عوامل تزيد من خطر الإصابة بها وتطورها في وقت قصير، منها:

  • كبر السن.
  • مرض السكر.
  • التعرض المستمر للشمس.
  • التدخين. 
  • السمنة. 
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • وجود عمليات سابقة بالعين. 
  • تناول الكورتيزون بشكل مستمر.

علاج المياه البيضاء في العين

استخدام القطرات أو النظارة الطبية لا يعالج المياه البيضاء، واستبدال عدسة العين عن طريق عملية المياه البيضاء هو الحل الوحيد لعلاجها، وهذا ما سنتحدث عنه بالتفصيل.

تفاصيل عملية المياه البيضاء

تقوم عملية المياه البيضاء على استبدال العدسة المعتمة في عين المريضة بعدسة أخرى صناعية، ويستخدم الطبيب التخدير الموضعي فقط للعين وليس التخدير الكامل، إذ تكون المريضة في حالة واعية، ولا تحتاج إلى وقت طويل، ويمكن أن تعود بعدها إلى المنزل في اليوم نفسه.

عملية المياه البيضاء - شرح مصور لعملية المياه البيضاء في العين

وتتم العملية كما هو موضح بالصورة، إذ يزيل الطبيب العدسة القديمة، ويقوم بتركيب العدسة الجديدة في موقع القديمة بدقة، وتكون عدسة دائمة لا تحتاج إلى استبدال آخر. 

ما بعد عملية المياه البيضاء

نسبة نجاح العملية تصل إلى 98%، وقد تشعر المريضة ببعض التوتر بعدها، ولكنها تحتاج إلى ثمانية أيام فقط للتعافي التام منها. وإذا كانت المريضة يعاني من المياه البيضاء في العينين، سيقوم الطبيب بتغيير عدسة واحدة، والعدسة الأخرى عد الاستشفاء من العملية الأولى. وفي بعض الحالات تحتاج المريضة إلى ارتداء النظارة الطبية أو العدسات اللاصقة، لما أصابها من قصر نظر. 

 مضاعفات عملية المياه البيضاء

أي عملية جراحية قد تؤدي إلى بعض المضاعفات، التي يجب أن تكوني على دراية بها، وفيما يخص عملية المياه البيضاء المضاعفات كالآتي:

  • عدوى العين وإصابتها ببكتيريا مسببة التهاب باطن المقلة (Endophthalmitis): وهي حالة نادرة الحدوث، وتظهر أعراضها  في خلال الأسبوع الأول بعد العملية على هيئة إفرازات صفراء أو خضراء من العين، والتهاب واحمرار الجفن والشعور بالألم. ويتم علاج تلك العدوى فى مراحلها الأولى بالمضادات الحيوية، لذا يجب الانتباه لها ومتابعة العين جيدًا بعد العملية.
  • انفصال الشبكية: وهي حالة نادرة جدًّا أيضًا، ويمكن اللحاق بها في بداية الأمر، ولكن إذا تطورت قد يفقد المريض بصره.

عملية المياه البيضاء بسيطة وسريعة، لذا لا داعي للقلق منها، وفور شعوركِ بأعراض هذه الحالة لا تترددي في الذهاب إلى الطبيب، ليتخذ اللازم في أسرع وقت.

ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بالصحة اضغطي هنا.

المصادر:
Cataracts
Cataracts

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon