علاجات طبيعية لاحتقان الثدي أثناء الرضاعة

بعد الولادة، في الأسبوع الأول إلي الثاني يتدفق مزيد من الدم إلى الثديين وتتضخم بعض الأنسجة المحيطة بالثدي لإدرار اللبن لرضيعك، ما يؤدي إلى انتفاخ ثدييك واحتقانهما في بعض الأحيان.
 
أيضًا، قد تصابين بالاحتقان لاحقاً عندما يكبر طفلك ويبدأ بتناول الأطعمة الصلبة وتقل مرات رضعته من الأم وكذلك فترة الرضاعة لنه لم يعد يعتمد على صدرك فقط في طعامه.
 
الخبر الجيد أنه عندما يضع طفلك الثدي في فمه بإحكام ويرضع بشكل دوري ومتكرر، سيخف امتلاء ثدييك وكذلك الاحتقان.
(اقرأي أيضًا: دليل الأم الجديدة كيفية الرضاعة)

لكي تتجنبي هذه الحالة أو حتي تعالجيها بشكل طبيعي قومي بالآتي:

1-    اشربي الكثير من السوائل
2-    قومي بتدليكه بحرص شديد باستخدام زيت الزيتون
3-    إن كان الالتهاب قويًا فربما ستحتاجين إلى كريم علاجي بوصف من الطبيب
4-    استمري في الرضاعة قدر المستطاع حتى لو كانت مؤلمة
5-    تناولي مسكن خفيف لا يؤثر على الرضيع مثل الباراسيتامول
6-    يمكنك طحن قرص من المسكن وتذويبه في الماء ودهن الحلمة والثدي به ولكن بين الرضعات ثم مسح الثدي جيدًا قبل الرضاعة
7-    هناك مسكنات موضعية حتى يمكنك الاستمرار في الرضاعة بشرط موافقة الطبيب على استخدامها حتى لا تنتقل للرضيع ويجب أيضًا غسل الثدي جيدًا قبل الرضعة التالية
8-    قومي بعمل كمادات شاي دافئة ثم كمادات باردة
9- ارضعي صغيرك كلما رغب في الرضاعة وانتظري حتي ينتهي تمامًا من رضعته
(اقرأي أيضًا: مشاكل الرضاعة الطبيعية وحلولها)
 
الخبر الجيد أنّه مع الوقت يزول هذا الاحتقان سريعًا، وتمرّ هذه المرحلة بسلام.
(اقرأي أيضًا: علامات تطور الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة يوم بيوم)
 

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon