متى يصبح الصيام خطرًا على جنينك؟

تغذية وصحة الحامل

إذا كنتِ حاملًا، فإنكِ قد تتساءلين مع اقتراب حلول الشهر الكريم عن إمكانية الصيام دون أن يؤثر ذلك سلبًا على صحتكِ وصحة جنينكِ، وتشعرين بالحيرة ما بين الخوف على سلامة جنينكِ المنتظر، ورغبتكِ في اغتنام الشعائر الروحانية التي لا تعوض. ولأن سلامة جنينكِ لها الأولوية الأولى قبل اتخاذ قرار الصيام، تقدم لكِ "سوبرماما" بعض المعلومات المهمة عن الحالات التي يصبح فيها الصيام خطرًا على جنينكِ.

متى يصبح الصيام خطرًا على جنينكِ؟

إذا كان حملكِ يسير بشكل طبيعي، فعلى الأرجح سيسمح لكِ طبيبكِ بالصيام، ولكن هناك بعض الحالات التي يتوجب عليكِ الإفطار فيها، إذ يكون الصيام فيها خطرًا على سلامة جنينكِ.

  • إذا كان وزن الجنين أقل من الطبيعي.
  • إذا كانت كمية السائل الأمينوسي المحيط بالجنين.
  • إذا كنتِ تعانين من مرض السكري، أو أي من أمراض المسالك البولية التي تتطلب شرب كميات كبيرة من الماء طوال اليوم.
  • إذا كان لديكِ تاريخ مرضي للإصابة بجلطات الأوعية الدموية.
  • إذا كنتِ تعانين من ارتفاع ضغط الدم، إو إذا كنتِ معرضة للإصابة بتسمم الحمل.
  • إذا زاد وزنك بشكل أكبر من الطبيعي خلال الحمل.
  • إذا وُجد تاريخ صحي سابق للإجهاض المتكرر.
  • إذا كنتِ تعانين من الأنيميا أو سوء التغذية أو الضعف العام خلال الحمل.
  • إذا كنتِ حاملًا في توأم.
  • إذا كنتِ تعانين من أي أمراض مزمنة في القلب أو الكبد أو الكلى.

يمكنكِ الصيام بعد استشارة طبيبكِ والالتزام بتعليماته إذا كنتِ لا تعانين من أي من الحالات السابقة، ولكن يبقى الأمر راجعًا لقدرتكِ على التحمل، فإذا شعرتِ خلال الصيام بتدهور حالتكِ الصحية أو شعرتِ بأي أعراض مرضية مثل الدوخة أو هبوط الضغط أو السكر، فيجب عليكِ كسر صيامكِ والإفطار فورًا دون شعوركِ بالذنب، وتذكري أن الله تعالى قد أعطانا رخصة الإفطار لحكمة يعلمها هو، فهوني على نفسكِ ولا تحمليها أكثر من طاقتها، خاصة عندما يتعلق الأمر بسلامتكِ وسلامة جنينكِ.

أما إذا جربتِ الصيام ولم تشعري بأي مضاعفات، يمكنكِ استكمال الصيام مع اتباع النصائح التالية، من أجل صيامًا آمنًا لكِ ولجنينكِ.

  • تناولي كوب من الماء كل نصف ساعة، في الفترة بين الإفطار والسحور.
  • أكثري من تناول الفواكه التي تعوض جسمكِ عن السكريات المفقودة خلال الصيام.
  • تجنبي تناول الوجبات الدسمة والدهون، واستبدليها بطبق كبير من السلطة الخضراء.
  • احرصي على أن تكون وجبة الإفطار غنية بالبروتينات، مثل اللحوم والأسماك والدجاج.
  • أخري وجبة السحور إلى ما قبل أذان الفجر مباشرة، لتجنب الشعور بالهبوط والجوع الشديد.
  • لا تخرجي في النهار إلا للضرورة القصوى، وحاولي الخصول على قسط وفير من الراحة والنوم خلال اليوم.
  • حافظي على جو المنزل مكيفًا، لتقليل الشعور بالعطش وتجنب فقد السوائل عن طريق العرق.

نظام غذائي صحي للحامل من الفطار للسحور

وأخيرًا، لا يوجد رأي قاطع يسري على جميع الحوامل بإتاحة الصوم أو منعه، إذ تختلف حالة كل حامل عن الأخرى، فقد ينصحكِ طبيبكِ بضرورة الإفطار خلال شهر رمضان، بينما يخبر صديقتكِ الحامل بإمكانية صيامها دون مشكلة، لذا لا تقارني حالتكِ بأي حالة أخرى واستشيري طبيبكِ قبل اتخاذ قرار الصيام، واتبعي تعليماته، فهو الأدرى بالأفضل لكِ ولجنينكِ.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Mom junction
BBC
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon