أكثر الآلام شيوعًا في أثناء الحمل: البواسير

أسباب البواسير في الحمل
 بعض النساء الحوامل يعانين من البواسير للمرة الأولى فى حياتهم خلال الحمل، والبواسير هى عبارة عن تورم غير عادى للأوعية الدموية الموجودة فى منطقة المستقيم، ويمكن أن تكون داخل المستقيم أو تبرز من فتحة الشرج، وهى تسبب شعور بعدم الراحة وحكة وألم، وربما نزف فى منطقة المستقيم، خاصة خلال حركة الأمعاء. إذا كنتِ تعانين من البواسير قبل الحمل، فستزيد إحتمالية تعرضك لها مرة أخرى خلال حملك، وبخاصة خلال الثلث الثالث من الحمل، وربما تتطور خلال الولادة الطبيعية، لكن لا تقلقي، ففى كل الأحوال البواسير التى تحدث خلال فترة الحمل سوف تتخلصين منها بعد الولادة، وبخاصة إذا تجنبت الإمساك، ولمعرفة المزيد عن أسباب البواسير في الحمل، وكيفية علاجها، فتابعينا في هذا المقال.

 أسباب البواسير في الحمل

هناك العديد من الأسباب التي قد تكون وراء حدوث البواسير خلال الحمل، وتشمل:

  1. زيادة حجم الرحم خلال الحمل تسبب الضغط على الأوردة فى منطقة الحوض، مما يسبب اتساعها وتورمها.
  2. الإمساك مشكلة شائعة خلال الحمل يمكن أن يسبب البواسير.
  3. زيادة هرمون البروجسترون خلال الحمل وهو ما يسبب ارتخاء جدران الأوعية الدموية، فيجعلها تنتفخ وتتورم بشكل أسهل، وأيضا هذا الهرمون يبطئ من حركة الأمعاء، فيزيد من حدوث الإمساك الذي هو بدوره يؤدي إلى البواسير أيضا.

علاج البواسير في الحمل

إليك عدة نصائح وإرشادات لعلاج البواسير خلال فترة الحمل:

  • ضعى قربة مياه باردة على هذه المنطقة عدة مرات يومياً، فالمياه الباردة يمكن أن تقلل التورم والشعور بعدم الراحة.
  • اغمرى مقعدتك فى حوض أو طبق به مياه دافئة عدة مرات يومياً.
  • استخدمي قربة المياه الباردة والمياه الدافئة بالتناوب على مدار اليوم.
  • نظفي وجففي تلك المنطقة بلطف، ويفضل استخدام مناديل التواليت غير  المعطرة لمنع حدوث تهيج بالمنطقة، أو استخدام مناديل مبللة لأنها تكون ألطف وأكثر راحة لهذه المنطقة.
  •  اطلبى من الطبيب أن يصف لكِ بعض أدوية البواسير الآمنة خلال الحمل، مثل المخدر الموضعي وغيره.
  •  إذا وصف لكِ الطبيب مخدر موضعى أو أى كريم آخر لعلاج البواسير، فينبغي عدم استخدامه أكثر من أسبوع، حتى لا يزيد من الالتهاب، وتكون طريقة استخدامه كالتالى: ادهني الكريم على فتحة الشرج من الخارج ومن الداخل بإصبعك بحركة دائرية لمدة دقيقة أو أكثر، هذه الطريقة تعمل على تقوية العضلات حول فتحة الشرج، وتساعد على تحسن حالتك بشكل أسرع.

كيفية الوقاية من البواسير في الحمل

إليك مجموعة من النصائح والإرشادات للوقاية من حدوث البواسير خلال فترة الحمل:

  • تجنبي الإمساك عن طريق الإكثار من الألياف في نظامك الغذائي، مثل الفواكه والخضروات، وعن طريق الإكثار من شرب السوائل والمياه - من 8 إلي 10 أكواب باليوم، ويفضل ذلك ما بين الوجبات، مع المواظبة على ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة مثل المشي، ولكن بعد استشارة الطبيب أولاً.
  •  لا تترددي أو تنتظري عندما تشعرين بالرغبة فى الذهاب إلى الحمام، وبخاصة عند زيادة حركة الأمعاء، وفي الوقت نفسه لا تطيلي الجلوس على المرحاض، لأن هذه الجلسة تسبب ضغطاً على هذه المنطقة.
  • المواظبة على ممارسة تمرين «كيجل» يومياً، لأن هذا التمرين ينشط الدورة الدموية فى هذه المنطقة، ويقوي العضلات حول فتحة الشرج، مما يعمل على تقليل فرص الإصابة بالبواسير.
  •  تجنبي الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة، وإذا كان عملك يتطلب منكِ الجلوس لفترات طويلة، فينبغي عليكِ المشي في المكان لبضع دقائق كل ساعة.
  • عند النوم يفضل نومك على جانبك الأيسر لتقليل الضغط على منطقة المستقيم ولتحسين الدورة الدموية.

ختاما، حاولنا من خلال المقال أن نعرفك بأسباب البواسير في الحمل، وكيفية علاجها والوقاية منها، كل ما عليك هو الاهتمام بشرب الكثير من الماء وتناول نظاما غذائيا غنيا بالألياف، وإذا تفاقم الأمر، لاتترددي في استشارة الطبيب إذا شعرتي أن هناك حاجة لذلك.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play

لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

المصادر:
Pregnancy Hemorrhoids: What You Need to Know
Hemorrhoids During Pregnancy
What can I do to treat hemorrhoids during pregnancy?

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon