ما أعراض قرحة المعدة للحامل؟

    أعراض قرحة المعدة للحامل

    يرتبط معظم أعراض الحمل بالجهاز الهضمي مثل القيء والارتجاع والحموضة والإمساك وغيرها، ويتشابه كثير من أعراض الحمل الهضمية مع قرحة المعدة، وهي حالة يجب الانتباه لها لأنها قد تجعل رحلة حملك مرهقة للغاية، وتزيد من شدة أعراضه، وفي المقال نقدم لكِ أهم أعراض قرحة المعدة للحامل حتى يمكنكِ تمييزها عن أعراض الحمل الشائعة وطريقة علاجها، فواصلي القراءة.

    أعراض قرحة المعدة للحامل

    إذا كنتِ تعانين حرقة المعدة في أثناء الحمل، فقد يكون الأمر طبيعيًا فهي من أعراض الحمل الشائعة، خاصةً مع نمو حجم الجنين وضغطه على المعدة ما يؤدي إلى ارتجاع الحامض المعدي، أما إذا كانت الحرقة مستمرة ويصاحبها غثيان وقيء فقد تكون إشارة لإصابتكِ بقرحة المعدة، التي تحدث عندما تتآكل بطانة المخاط في المعدة، تؤثر أحماض المعدة في الأماكن التي تآكلت فيها البطانة وتضر بجدران المعدة وتسبب القرحة، التي تكون مصحوبة بالأعراض التالية:

    • القيء والغثيان.
    • الارتجاع المعدي.
    • تهيج القولون.
    • الانتفاخ.
    • فقدان الوزن.
    • براز داكن (بسبب نزيف المعدة).
    • ألم شديد في الجزء الأوسط أو العلوي من المعدة.

    قد تحدث معظم  هذه الأعراض بشكل تقليدي في أثناء الحمل، ولكن يمكن تمييز القرحة بأن أعراض الحمل قد تتحسن من وقتٍ لآخر، أما أعراض القرحة فقد تزداد سوءًا، كما أن البراز الداكن وألم أعلى المعدة من العلامات المميزة لها، وبصفة عامة، بمجرد شعورك أن الأعراض شديدة وأنها لا تتحسن، يجب استشارة الطبيب لتشخيص الحالة وليصف لكِ العلاج المناسب.

    علاج قرحة المعدة للحامل

    إذا شخص الطبيب الأعراض التي لديكِ أنها أعراض قرحة، سيصف لكِ بعض العلاجات الآمنة في أثناء الحمل، التي تشمل:

    مضادات الحموضة: تُستخدم مضادات الحموضة بشكل شائع لعلاج الحموضة المصاحبة لقرحة المعدة وتهدئة الارتجاع، ومعظم أنواع مضادات الحموضة تعتبر آمنة في أثناء الحمل، ومع ذلك، لا يصف الأطباء مضادات الحموضة التي تحتوي على البيكربونات لأنها قد تكون ضارة لكِ وللجنين، بدلًا من ذلك، سيصف لك طبيبك مضادات الحموضة التي تحتوي على المغنيسيوم أو الكالسيوم أو الألومنيوم، التي لا ترتبط بأي مخاطر أو تشوهات خلقية للأجنة.

    إلى جانب مضادات الحموضة، قد ينصحكِ الطبيب ببعض العادات الغذائية واليومية لتقليل أعراض القرحة ومنع الارتجاع، هذه النصائح تشمل ما يلي:

    1.  تجنب بعض الأطعمة: إذا كنتِ تعانين قرحة المعدة في أثناء الحمل، فعليكِ تجنب الأطعمة التي تؤدي إلى تفاقم الأعراض، التي تشمل الأطعمة الدسمة والمقلية، والشوكولاتة، وعصائر الحمضيات، والكافيين، والنعناع.
    2.  تناول وجبات أصغر: بدلًا من تناول ثلاث وجبات رئيسية كبيرة، قسميها على مدار اليوم إلى ست وجبات صغيرة، هذا يمنع معدتك من أن تكون فارغة، ما يقلل من حدة أعراض قرحة المعدة، من ناحية أخرى فإن الإفراط في تناول الطعام يحفز إنتاج حمض المعدة وقد يؤدي إلى الغثيان.
    3. الإقلاع عن التدخين: التدخين ضار برئتيكِ وكذلك على جنينك النامي، وإذا كنتِ تعانين القرحة في أثناء الحمل، فقد يؤدي التدخين إلى تفاقم أعراضها.
    4. زيادة تناول الألياف: تعزز الألياف صحة الجهاز الهضمي وتمنع الإمساك وتنظم حركة الأمعاء، كما أنها تقوي الطبقة الواقية للمعدة، ما يخفف من أعراض القرحة، تناولي الفواكه مثل البطيخ والكنتالوب والخضراوات مثل الخس والخيار، وتجنبي الحمضيات التي قد تزيد من حرقة المعدة.
    5. مكملات الثوم الغذائية: تحدث قرحة المعدة بشكل شائع بسبب بكتيريا هيليكوباكتر بيلوري أو كما تُعرف بجرثومة المعدة، يمكن تناول مكملات الثوم المغلفة معويًا بعد استشارة الطبيب، لأنها تساعد على القضاء على جرثومة المعدة.

    بعد أن استعرضنا أهم أعراض قرحة المعدة للحامل فلا داعي للقلق، فهي لا تحدث بشكل شائع في أثناء الحمل، ومع ذلك يجب الانتباه للأعراض خاصةً في حال كان البراز داكنًا، واستشارة الطبيب واتباع النصائح السابقة لتجنب أي مضاعفات قد تؤثر في حملك.

    الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    • لأجهزة الأندرويد، حمِّليه الآن من google play.
    • لأجهزة أبل - IOS، حمِّليه الآن من App Store.

    عودة إلى الحمل

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    سارة أحمد السعدني تخصص كيمياء حيوية وميكروبيولوجي، تخرجت في جامعة عين شمس كلية العلوم بتقدير جيد جدًا، وحصلت على دبلومة التحاليل الطبية، عملت كمساعد باحث في المركز القومي للبحوث لمدة عام، واتجهت للكتابة في المحتوى الطبي منذ ثمانِ سنوات وكتبت ما يزيد عن 500 مق...

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon