ما أعراض الشرخ الشرجي وطرق علاجه؟

أعراض الشرخ الشرجي

 آلام الشرخ الشرجي من أكثر التجارب المؤلمة فيما يخص المشكلات الصحية المرتبطة بمنطقة الشرج وما حولها، والشرخ الشرجي عبارة عن تمزق صغير في النسج الرقيق الذي يربط فتحة الشرج، ويحدث حين يكون البراز صلبًا أو كبيرًا خلال التغوط، وعادةً ما تتسبب الشروخ الشرجية في حدوث آلام ونزيف عند التغوط، كما يمكن أيضًا أن تسبب تشنجات في العضلات الموجودة في نهاية فتحة الشرج.

والشروخ الشرجية شائعة للغاية بين الرضع الصغار، كما تصيب الأشخاص في أي مرحلة عمرية، وتتحسن معظم الحالات باستخدام علاجات منزلية بسيطة، مثل زيادة تناول الأطعمة الغنية بالألياف، وبعض الأشخاص قد يحتاجون إلى الدواء أو إجراء عملية جراحية، في هذا المقال نقدم لك كل ما تحتاجين إلى معرفته بخصوص أعراض الشرخ الشرجي، وطرق علاجه، والوقاية منه.

 أعراض الشرخ الشرجي

يسبب الشق الشرجي واحدًا أو أكثر من الأعراض التالية:

  1. الشعور بألم بعد التبرز، وقد يستمر بعض الوقت، وهذا الألم يمنع المصاب من التبرز أو إكمال العملية.
  2. نزول دم من فتحة الشرج بعد التبرز.
  3. وجود دم حول البراز.
  4. قد يتسبب الشرخ الشرجي في حكة شرجية.
  5. وجود دم أو إفرازات ذات رائحة كريهة في الملابس الداخلية.
  6. وجود شرخ واضح في الجلد حول منطقة الشرج.
  7. ظهور نتوء صغير أو أثر في الجلد قرب منطقة الشرخ الشرجي.

ما أسباب الشرخ الشرجي؟

هناك كثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الشرخ الشرجي، ولكن في العادة ينشأ بسبب:

  •  جرح سببه براز جاف صلب (الإمساك).
  • إخراج براز صلب أو كبير.
  • الجماع الشرجي.
  • الحمل والولادة.
  • الإمساك المزمن.
  • الإسهال فترات طويلة وقد يبدو ذلك غريبًا، لكن البراز السائل قد يضعف الأنسجة المحيطة بفتحة الشرج.

اقرئي أيضًا: 10 عادات خاطئة تصيبك بالإمساك المزمن

أعراض الشرخ البسيط

عادة لا تستمر أعراض الشرخ فترة أطول من ستة أسابيع وهذا ما نسميه بالشرخ البسيط أو العادي، في هذه الحالة يمكن إصابة الشخص بواحد أو أكثر من الأعراض المذكورة سابقًا.

أعراض الشرخ المزمن

الفرق بين الشرخ المزمن والبسيط أن المزمن تستمر أعراضه فترة أطول من ستة أسابيع، وفي هذه الحالة، يعاني الشخص من واحد أو أكثر من أعراض الشرخ المذكورة سابقًا، كل ما في الأمر أن الشرخ المزمن يستمر فترة أطول من ستة أسابيع.

الفرق بين البواسير والشرخ

هناك اختلاف بين البواسير والشرخ الشرجي، فالبواسير أوردة متورمة في الشرج والمستقيم السفلي، قد تنشأ داخل المستقيم (بواسير داخلية) أو تحت الجلد حول الشرج (بواسير خارجية)، بينما يعتبر الشرخ تمزقًا صغيرًا في النسج الرقيق الذي يربط فتحة الشرج، ويصاحبه تقرح في الجلد يُصيب نفس المنطقة من الجسم.

يصاب نحو ثلاثة من كل أربعة بالغين بالبواسير من وقت لآخر في حياتهم، ويوجد عدد من الأسباب للإصابة بها، لكن في الغالب يكون السبب غير معروف، ومع ذلك هناك عدد من العلاجات المنزلية لعلاجها، ويشعر معظم الأشخاص بالتحسن بعد استخدام تلك العلاجات.

قد تتشابه بعض أعراض البواسير مع الشرخ الشرجي، من ضمن أعراض البواسير الشعور بألم خلال التغوط، والنزف، وتورم حول فتحة الشرج.

اقرئي أيضًا: الفرق بين الناسور العصعصي والخراج والبواسير

علاج الشرخ الشرجي

يلتئم الشرخ الشرجي عادة خلال عدة أسابيع دون الحاجة إلى تلقي العلاج الطبي، وحال استمرار الأعراض، يُنصح باستشارة طبيب مختص الذي يصف بعض العلاجات الدوائية، مثل:

  1.  الملينات سواء كانت في صورة شراب، مثل: الدوفلاك أو أقراص، ويمنع تناولها فترات طويلة لأنها مضرة بالقولون.
  2. الأقراص والمراهم المسكنة التي تحتوي على مخدرات موضعية.
  3. مضادات الالتهاب والمراهم التي تحتوي على النتروجلسرين، والتي تؤدي إلى انبساط العضلة الداخلية، ما يقلل الآلام ويؤدي إلى تدفق الدم إلى الشرخ وشفائه.
  4. وقد يلجأ الطبيب إلى العلاج الجراحي في حالات الشرخ الشرجي الحاد، الذي لم يستجب للعلاج الدوائي.

علاجات منزلية

التغيير في نمط الحياة يساعد على تخفيف الانزعاج من الشرخ الشرجي، ويعزز التئام الشرخ سريعًا، بالإضافة إلى منع تكرار هذه الحالة، إليك عدة نصائح:

  1. اتباع نظام غذائي غني بالألياف: إن تناول قرابة 25 إلى 30 جرامًا من الألياف يوميًّا، يساعد في الحفاظ على البراز لينًا وكذلك التئام الشخ الشرجي، تتضمن الأطعمة الغنية بالألياف الخضراوات والفواكه والمكسرات والحبوب الكاملة، قد يسبب إضافة الألياف الشعور بالغازات وانتفاخات البطن، لذلك احرصي على تناولها تدريجيًّا.
  2. تناول السوائل الكافية: شرب كثير من السوائل يقلل من الإصابة بالإمساك الذي قد يؤدي إلى الشروخ الشرجية.
  3. تجنب الحزق خلال التبرز: يشكل الحزق ضغطًا، مما قد يَتسبب في فتح الشرخ الملتئِم، أو يَتسبب في عمل شرخ جديد.

هل يتحول الشرخ إلى سرطان؟

لا يؤدي الشرخ الشرجي إلى سرطان القناة الشرجية أو سرطان المستقيم، ولكن العلاقة هي تشابه الأعراض، لأن الشرخ والسرطان يسببان وجود دم في البراز ونزيفًا من القناة الشرجية، من ثمّ يجب عدم الخلط بين التشخيصين، وفي كل الأحوال، يفضل استشارة الطبيب للاطمئنان.

في بعض الحالات الأقل شيوعًا، قد يحدث الشرخ الشرجي نتيجة الإصابة بسرطان الشرج. 

كيف نقي أنفسنا من الشرخ الشرجي؟

تجنب الإمساك عن طريق تناول كثير من الأطعمة الغنية بالألياف، وشرب المياه بكثرة والمشي يوميًا، وكذلك الحرص على دخول الحمام للتبرز عند الشعور برغبة في ذلك وعدم تأجيل الأمر.

 عادة ما تلتئم الشروح الشرجية في غضون أسابيع قليلة دون الحاجة إلى العلاج، ولكن يمكنها العودة بسهولة إذا كانت تحدث بالأساس بسبب الإمساك الذي لم يًعالج، لذلك يجب علاج الإمساك لمنع حدوث تلك الحالة.

ختامًا، قدمنا لك أعراض الشرخ الشرجي، كل ما عليك هو الاهتمام باتباع نظام غذائي صحي غني بالألياف والسوائل المفيدة، لتجنب الإمساك، وحال استمرار آلام الشرخ الشرجي يفضل استشارة الطبيب للإطمئنان.

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon