ما فوائد الكوسة للرضع؟

فوائد الكوسا للرضع

بمجرد أن يأتي طفلكِ إلى العالم، ستتبادر إلى ذهنكِ أسئلة كثيرة بخصوص صحته، والأطعمة التي يمكن تقديمها له وميعادها، وهذا أمر طبيعي، خاصة إذا كنتِ أمًّا جديدة، فلا بد من اتباع نظام غذائي متوازن للطفل الرضيع في هذه المرحلة من عمره التي ينمو جسمه فيها، فالتغذية تؤثر في تطوره بشكل كبير. لذا سيكون موضوع هذا المقال عن نوع من الخضراوات المفيدة للغاية للرضع وهو الكوسة، فهي تحتوي على معظم العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل في بداية تناوله الطعام الصلب، تعرفي معنا أكثر إلى فوائد الكوسا للرضع، وطرق تقديمها، بالإضافة إلى وصفات شهية بالكوسة للرضع.

فوائد الكوسا للرضع

من أهم فوائد الكوسة للرضع أنها سهلة الهضم، لأنها تتكون أساسًا من الماء والألياف، وبها كمية أقل من الكربوهيدرات والسكريات، ولا تحتوي على دهون، لذا إذا كان طفلكِ يعاني من أي مشكلة في الجهاز الهضمي، الخيار الغذائي الأفضل له، وبالإضافة لذلك فإن الكوسة لها فوائد صحية كثيرة تقدمها لرضيعكِ، لقيمتها الغذائية العالية، إذا تحتوي على: 

  1. الكالسيوم: تحتوي الكوسة على الكالسيوم اللازم لنمو العظام والأسنان عند الطفل، كما أنها تلعب دورًا في نقل العناصر الغذائية داخل الجسم ما يعزز الصح العامة للطفل.
  2. المغنيسيوم: يلعب المغنيسيوم أيضًا دورًا مهمًا بنفس القدر في نمو عظام ولثة وأسنان الطفل كما أنه يساعد في عملية الهضم، حيث يطلق الإنزيمات اللازمة لعملية الهضم، والكوسة تحتوي على الكثير من من عنصر المغنسيوم.
  3. الفوسفور: تحتوي الكوسة على كمية كبيرة من الفوسفور، والذي يلعب دورًا كبيرًا في تسهيل عدد من وظائف الجسم، منها أن هذا المعدن يخفف الإحساس بالتعب والإرهاق، كما أنه يلعب دورًا في تعزيز نمو الدماغ.
  4. فيتامين "ج": تحتوي الكوسة على فيتامين ج الذي يلعب دورًا كبيرًا في تقوية جهاز المناعة، كما أنه مهم لنمو الأطفال بشكل عام.
  5. فيتامين "ب": تتكون فيتامينات ب المعقدة من فيتامين ب 6 والنياسين والثيامين والفولات وبعض الفيتامينات الأخرى الضرورية لأنشطة التمثيل الغذائي وعمل الجهاز المناعي بكفاءة وإنتاج الطاقة ونمو دماغ الرضيع وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

أما عن طرق تقديمها للرضع، فهذا ما سنخبركِ به من خلال السطور التالية.

طريقة إدخال الكوسا للرضع

لأن الكوسة مصدر ممتاز لعناصر غذائية مفيدة متعددة، احرصي على تقديمها لطفلكِ، ولكن عندما تسمح سنه بذلك، وإليكِ أهم ما يجب معرفته عن ميعاد إدخالها وكيفية تقديمها:  

  • أدخلي الكوسة بعد أن يبلغ طفلكِ من العمر ثمانية أشهر، لتقليل فرص إصابته بالحساسية، لكن مع ذلك ليس هناك مانع من تقديمها بعد إتمامه ستة أشهر، حسب توصيات غالبية الأطباء، مع مراقبة رد فعل جسمه بعد تناولها.
  • اغسلي الكوسة جيدًا، ولكن لا تقشري القشرة الرقيقة، ليحصل على أكبر قدر من الفيتامينات، إذ توجد معظم عناصرها المفيدة في القشرة.
  • قدمي له في البداية ملعقة واحدة صغيرة في الوجبة، مع الزيادة التدريجية بملعقة كبيرة ثم ملعقتين.

حتى نسهل عليكِ الأمر أيضًا، جمعنا لكِ فيما يلي عدة وصفات يمكنكِ تقديمها لطفلكِ باستخدام الكوسة، فواصلي القراءة.

أكلات بالكوسا للرضع

إليكِ قائمة بعدة وصفات تجمع بين الكوسة هذا العنصر الغذائي السحري لرضيعكِ ومكونات أخرى مفيدة، يمكنكِ تحضيرها له بأقل وقت ومجهود:

اقرئي أيضًا: فوائد اليقطين للرضع

هذه أهم فوائد الكوسا للرضع، احرصي على أن تكون مكونًا في طعام طفلكِ، وقدميها له في البداية دون أي إضافات، حتى تتأكدي أنها لا تسبب له حساسية، ثم يمكنكِ بعد ذلك مزجها مع مكونات أخرى.

الأطفال الرضع يحتاجون إلى عناية مضاعفة، تعرفي إلى مزيد من النصائح التي ستفيدكِ في شهور عمرهم الأولى في قسم تغذية وصحة الرضع.

المصادر:
Giving Zucchini to Babie
Health Benefits of Zucchini for Babies

عودة إلى رضع

ريهام سمير

بقلم/

ريهام سمير

كاتبة ومحررة في عدد من المواقع الإلكترونية، في كل ما يهم المرأة.كان سوبرماما هو مساعدي الأول في فهم عالم الأمومة بتفاصيله المختلفة، والآن أنا واحدة من الفريق الطامح لمساعدة الكثير من الأمهات الجدد.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon