متى يمكنك إدخال البيض لطفلك الرضيع؟

تغذية وصحة الرضع

التغذية السليمة والصحية للطفل في عمر مبكر هي المفتاح الأساسي لصحة جيدة ومناعة قوية، لذا يجب على كل أم تقديم أطعمة صحية ومتنوعة لطفلها الرضيع مع بداية إدخال الطعام، إذ إن حليب الرضاعة لا يكفي لسد احتياجاته اللازمة للنمو، ولا بد من تغذيته بوجبات متكاملة تحتوي على الخضروات والفاكهة والبروتينات والنشويات اللازمة لنموه بشكل صحي وسليم إلى جانب حليب الرضاعة.

كل شهر بنكبر- نمو المولود شهر بشهر

وينصح خبراء التغذية بضرورة إدخال البيض للطفل الرضيع في وقت مبكر، إذ يُعد من أهم الأطعمة التي تساعد على نموه بشكل أفضل، فهو غني بالبروتينات والكالسيوم اللازمين لبناء عضلات الصغير وعظامه وأسنانه، وقد تساءل الأمهات عن الوقت المناسب لتقديم البيض لأطفالهن الرضع بأمان، وهل يجب تأجيل تقديم بياض البيض للطفل حتى لا يصاب الطفل بالحساسية؟ "سوبرماما" تجيبك في هذا المقال عن جميع تساؤلاتكِ بشأن تقديم البيض لصغيركِ.

هل البيض مسبب أساسي للحساسية عند الرضيع كما يقول البعض؟

يقلق بعض الأمهات من إدخال البيض لأطفالهن في عمر مبكر، خاصة بياض البيض، باعتباره أحد أشهر الأطعمة المسببة للحساسية، ولكن أثبت عدد من الدراسات الحديثة أن تأخير إدخال البيض للطفل قد يزيد من احتمالية إصابته بالحساسية، وليس العكس.

جدير بالذكر أن نسبة قليلة من الأطفال يعانون من حساسية البيض، ويمكن للأم اكتشافها بسهولة في المرة الأولى لإطعام صغيرها البيض، لذا فإنه ليس من المعقول حرمان الطفل من فوائد البيض الكبيرة وتأجيل إدخاله للطفل لمجرد احتمال بسيط يمكن للأم اكتشافه بسهولة.

متى يمكنني تقديم بيضة كاملة لطفلي الرضيع؟

يمكنكِ إدخال البيض لصغيركِ بعد إتمامه الشهر السادس من عمره، ولكن ينصح خبراء التغذية بتقديم صفار البيض أولًا لمدة أربعة أيام، مع مراقبة ظهور أي أعراض للحساسية على الطفل، مثل الحكة أو سيلان الأنف أو الطفح الجلدي أو الإكزيما أو التورم، وفي هذه الحالة يجب التوجه لطبيب الأطفال المختص واتباع تعليماته بدقة.

إذا لم تظهر أي أعراض للحساسية على طفلكِ بعد تناول صفار البيض، يمكنكِ البدء في إدخال بياض البيض بكمية قليلة في البداية ولمدة أربعة أيام على التوالي، مع زيادة الكمية تدريجيًّا ومراقبة ظهور أعراض الحساسية.

بعد إدخال البيضة كاملة لطفلكِ سيصبح لديكِ مجموعة متنوعة من الأطعمة الشهية والمغذية التي تحتوي على البيض التي يمكنكِ تقديمها لطفلكِ، حتى لا يمل من البيض المسلوق بالطريقة الاعتيادية.

متى أبدأ بتقديم البيض لطفلي الرضيع؟

ما الذي يجب مراعاته عند تقديم البيض لطفلكِ الرضيع؟

  1. احرصي على طهي البيض جيدًا قبل تقديمه لصغيركِ، إذ قد يحتوي البيض غير الناضج على بكتيريا السالمونيلا التي يمكن أن  تسبب التسمم الغذائي.
  2.  من الأفضل أن تبدئي بإدخال الخضروات لطفلكِ أولًا مثل الكوسة والجزر والبطاطس، ثم الفاكهة مثل التفاح والكمثرى،  ثم الحبوب مثل الأرز والشوفان والقمح، وبعد ذلك يمكنكِ تقديم البيض له.
  3. يجب التنويع في مصادر البروتين لطفلكِ وعدم الاعتماد على البيض كوجبة أساسية يومية، قدميه لطفلكِ من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع.
  4. قدمي البيض لطفلكِ قبل سن عام، دون إضافة ملح أو فلفل.
  5. قدمي لطفلك البيض بطريقة غير مباشرة إذا كان يرفض تناوله في صورته المسلوقة أو المقلية، من خلال المخبوزات والكيك والعجة والكفتة وغيرها من الوصفات الشهية المفيدة لطفلكِ.
  6. لا تقدمي له أي طعام يحتوي على البيض النيئ أو غير المطهو جيدًا، مثل خليط الكيك أو المايونيز.
  7. تجنبي تقديم أي طعام جديد آخر لطفلكِ في أيام تقديم البيض للمرة الأولى، لتسهيل التعرف على سبب الحساسية في حالة ظهورها.

7 وصفات بصفار البيض للرضع

وفي جميع الأحوال عليكِ استشارة طبيب الأطفال المختص قبل البدء في إدخال أطعمة جديدة لطفلكِ واتباع تعليماته ونصائحه، خاصة إذا كان هناك تاريخ مرضي للحساسية في العائلة.

المصادر:
The BUMP
WHO

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon