كيف أزيد وزن طفلي النحيف مع إدخال الطعام الصلب؟

زيادة وزن الرضيع مع إدخال الطعام

 

لا يمكن إنكار دور الأم في تغذية طفلها؛ بداية من مرحلة الرضاعة والآلام التي تتحملها في البداية حتر تعتاد على التجربة الجديدة، إلى محاولة تعويد الطفل على تقبل الأطعمة الصلبة مع مرحلة إدخال الطعام. وقد تتساءلين كيف يمكنكِ مساعدة طفلك على تقبل تناول الأطعمة الصلبة؟ وكيف يمكنكِ زيادة وزن الرضيع مع إدخال الطعام؟ نخبرك في هذا المقال بعض النصائح التي ستساعدك على زيادة وزن رضيعك وجعله يحب تناول الطعام بجانب الرضاعة حتى يصل لمرحلة الاعتماد الكلي على الطعام، فتابعي القراءة.

اقرئي أيضًا: أكل الأطفال بين الممنوع والمسموح من سن 4-6 شهور

كيفية زيادة وزن الرضيع مع إدخال الطعام

بحلول 4 إلى 6 شهور من العمر، يكون غالبية الرضع جاهزين لتناول الأطعمة الصلبة، كتكملة للرضاعة الطبيعية والصناعية، ولكن يفضل خلال الشهور الستة الأولى من العمر، الاعتماد فقط على الرضاعة الطبيعية أو الصناعية. ويختلف تقبل الطفل لهذه الأطعمة من طفل لآخر ﻷن لكلٍ وضعه الخاص، ولا يجوز معاملة الرضيع النحيف نتيجة نقص وزنه لولادته مبكرًا، بنفس طريقة معاملة مَن وُلد في موعده الطبيعي، وبوزن يقترب من الطبيعي. ومن المهم أن تعلمي الآتي:

  •  يمكنك زيادة وزن طفلك الرضيع في المقام الأول بالاستمرار في الرضاعة الطبيعية بانتظام ويفضّل أن تستمر الرضاعة لأطول فترة ممكنة -حتى سن الفطام- لكونها الخيار الأفضل لتغذية الطفل. ويمكن زيادة جرعات الحليب المقدمة للطفل بهدف تكثيف تغذيته وزيادة وزنه.  
  • عند بلوغ طفلك الشهر السادس، يمكنك إضافة اللحوم المهروسة إلى وجبات الطعام المهروسة من الخضراوات والفواكه، بجانب الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة الصناعية.
  • بدءًا من الشهر السادس، يمكنك إضافة الزبدة إلى وجبات طفلك لتسمينه، بمعدل من نصف إلى ملعقة ونصف مقسمة على وجباته اليومية.
  • عند بلوغ طفلك 7 أشهر، يمكنه تناول طعام أكثر كثافة (يمكنك عدم هرس الطعام بشكل كامل له)، ويمكنك إطعامه صفار البيض المهروس من مرة إلى مرتين أسبوعيًا.
  • عند بلوغ طفلك الشهر التاسع، قدمي له البيض والخضراوات المطهوة بالبخار، وقطعًا من الخبز كل 2 : 4 ساعات، وقدمي له أيضًا الفواكه المهروسة، مثل: الكيوي والموز، وببلوغه الشهر العاشر، غالبًا ما يكون وزنه في حالة استقرار، نظرًا إلى أنه يبدأ الزحف والحركة، فاستمري في إرضاع طفلك سواء طبيعيًا أو صناعيًا، إلى جانب إطعامه الخضراوات والفواكه.
  • بحلول عام الطفل الأول، يكون وزنه قد قارب ثلاثة أضعاف ما كان عليه عند الولادة.

كيف أجعل طفلي يحب الأكل؟

لكي يحب طفلك الرضيع الأكل اتبعي النصائح التالية:

  1. عندما يصل طفلك للسن المناسب قدمي له لأطعمة على شكل أصابع أو مكعبات أو حلقات، ودعيه يأكل بمفرده، مثل مكعبات أو أصابع من البطاطا أو الجزر أو الجبن الطري أو الموز، أو قدمي له المكرونة، ودعيه يأكل بمفرده حتى يتعلم ويتقن الطعام بمفرده.
  2. أعطي لطفلك ملعقة بيده أثناء إطعامه، وذلك لتشجعيه على الطعام، فينشغل بها وقومي أنتِ بإطعامه في هذا الوقت، لأنه لا يستطيع استخدام الملعقة بمفرده، لكن في هذه الفترة يستطيع تناول الأطعمة بيده أسهل، وسيظل هكذا لفترة من الوقت، ومع الوقت سيتعلم الإمساك الصحيح بالملعقة، ويتعلم إطعام نفسه، ولا تتخيلي مدى سعادته عندما ينجح في إطعام نفسه، وتأثير هذا الأمر على طعامه وشهيته.
  3. لا تهتمي بالكم الذي أكله طفلك، أو الكم الذي رفضه، المهم أنكِ لا تجبريه على الطعام، ولكن شجعيه حتى لا يكره الطعام.
  4.  قدمي لطفلك العديد من الأطعمة التي يسهل تناولها بمفرده، واتركيه يأكل كما يشاء.
  5.  قدمي لطفلك على مدار اليوم مجموعة متنوعة من الأطعمة للتأكد من حصوله على التغذية التي يحتاج إليها.
  6. حاولي إطعام طفلك في مكان يحبه مثل البلكونة، أو في حديقة المنزل إن وجد، فهذا الأمر يؤثر عليه وعلى شهيته.
  7.  حاولي إطعام طفلك في نفس وقت تناول طعام باقي الأسرة، كلما أمكن ذلك فهذه البيئة الأسرية الإيجابية تحفز طفلك على تناول الطعام وتؤثر على شهيته.
  8.  ضعي في اعتبارك أن كمية الطعام التي يتناولها الطفل تختلف من وجبة لأخرى، وأنه ربما يحب طعام اليوم، ثم يرفضه في اليوم التالي، فكل هذه الأمور طبيعية فقط حاولي معه مرة أخرى في وقت لاحق.

احتياطات عند تحضير طعام الرضيع

 يعدّ الجهاز الهضمي للرضيع غير ناضج كفاية، ما يتطلب الإدخال التدريجي للطعام، لا يجب القلق إذا لم يستجيب الطفل لتناول الطعام في البداية؛ فهذه مرحلة تجريبية بالنسبة له، إلى أن يعتاد عليه ويمكنه التفريق بين المذاقات المختلفة للأطعمة. ولكن عليك اتباع الاحتياطات التالية:

  • احرصي على اختيار الخضروات و الفاكهة الطازجة والناضجة، كما يجب الحرص على اختيار فاكهة و خضروات ذات ألوان زاهية، فالموز، التفاح، البروكلي، الجزر، الكوسة والبطاطس مثلاً من اﻷطعمة المفيدة جدًا لرضيعك والخفيفة على معدته أيضًا.
  • اهرسي طعام رضيعك جيدًا سواء الخضروات أو الفاكهة حتى يستطيع طفلك أكلها . يجب أن تحرصي على تصفية الطعام جيدًا حتي تتأكدي من عدم وجود أي عناصر يصعب على الطفل هضمها أو تناولها.
  • احرصي على أن يكون الطفل في وضع الجلوس، وأن يستطيع تثبيت رأسه.
  • انتهزي الفرصة عندما يبدي طفلك رغبته وغيرته من تناول الآخرين حوله للطعام، ومحاولته للاقتراب منه، بأن تقدمي له ملعقة صغيرة من الأطعمة المسموح بها له.
  • عليكِ بزيادة حجم كل وجبة ومقدارها تدريجيًا، ولا تجبري طفلكِ على تناول شيء إذا بكى أو أدار وجهه عن الملعقة عدة مرات، وكرري معه المحاولات في نوع آخر من الطعام.
  • ابدئي بكمية صغيرة من الطعام عند بداية تقديم أي صنف جديد، ثم زيديه تدريجيًا، ولا يفضّل إعطاء الطفل أكثر من صنف جديد كل أسبوع.

اقرئي أيضًا: 7 وصفات شهية لأطفالك من سن 6 شهور لعام

لكي تتمكني من زيادة وزن الرضيع مع إدخال الطعام احرصي على أن تقدمي لطفلك الطعام الصحي والمتوازن طوال الوقت، حتى يكتسب الوزن المطلوب، ويكون دائمًا في صحة جيدة تساعده على بداية مرحلة الحركة واكتشاف ما حوله.

لمزيد من الموضوعات عن العناية بتغذية رضيعك وصحته وكيفية الاعتناء به، ادخلي قسم الرضع من هنا.

المصادر:
Ways to Get Your Kids to Eat Better
How might I increase baby’s weight gain?

عودة إلى رضع

لفترة حمل أكثر راحة إليك هذه النصائح
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon