6 أضرار تصيب الرضيع بسبب الأم المدخنة

    خطر تدخين الأم المرضعة

    التدخين من أسوأ العادات التي نمارسها لتأثيرها الخطير على الصحة العامة للجسم، حيث يؤثر التدخين سلبًا ليس فقط على الشخص نفسه بل على المحيطين به أيضًا، لذلك يعد خطرًا شديدًا يهدد صحة كل مدخن، فما بالكم إن كانت المدخنة أمًّا مرضعة، وماذا سيكون تأثير التدخين عليها وعلى الرضيع، سواء كانت هي المدخنة أو لوجودها بجانب المدخنين لفترات طويلة. تعرفي مع "سوبرماما" في هذا المقال على تأثير التدخين على صحة الأم المرضع وعلى طفلها.

    9 أطعمة ضارة للأم المرضعة

    أضرار التدخين على صحة الأم المرضع:

    1. يؤثر التدخين بشكل سلبي على كمية الحليب التي تنتجها الأم، فتنتج حليبًا بكمية أقل بكثير، وهذا يرجع إلى تأثير التدخين على كمية هرمون البرولاكتين بالسلب، فبالتالي لا يشبع الرضيع من الرضاعة الطبيعية.
    2. تؤثر الإنزيمات الضارة التي تنتج عن التدخين بشكل رئيسي على الأوعية وضيقها وعلى مجاري الحليب أيضًا، حيث لا تعطي الفرصة لتمرير الحليب بالكامل للطفل.
    3. يؤثر التدخين على الحالة النفسية للأم المرضع، بحيث يجعلها طوال الوقت تشعر بالتوتر وعدم القدرة الكافية لتحمل أعباء الأمومة، وهذا ما يؤثر أيضًا على طفلها بشكل سلبي.
    4. يؤثر التدخين بالسلب على الحالة العاطفية للأم المرضع فقط، لذا تزيد نوبات الغضب والاكتئاب لديها ويسبب لها الأرق أيضًا.

    5 أشياء غير متوقعة تؤثر على إدرار حليب الرضاعة

    أضرار التدخين على الطفل الرضيع:

    1. نفور الطفل الرضيع من الرضاعة الطبيعية أحد أهم وأخطر تأثيرات التدخين على الطفل، بالإضافة إلى أن التدخين يصيب الطفل بالتوتر والقيء وآلام مستمرة في منطقة البطن.
    2. حدوث اضطرابات في نوم الطفل، وشعوره بالأرق وعدم قدرته على الدخول في النوم بسهولة.
    3. التأثير في غذائه بسبب قلة إنتاج الحليب من ثدي الأم، وبالتالي يؤثر على نمو الطفل، فهناك علاقة عكسية بين التدخين وكمية الحليب، حيث يقل إدرار الحليب كلما زادت شراهة الأم في التدخين.
    4. تعرض الرضيع لما يقرب من 7 ميكروجرامات نيكوتين لكل كيلو جرام من وزن الجسم، وهذا على حسب تأكيد بعض الدراسات الحديثة، حيث إن هذه الكمية من النيكوتين هي الكمية نفسها التي يحصل عليها المدخن يوميًّا حينما يدخن 0.7 مليجرام من النيكوتين.
    5. إمكانية إصابة الرضيع بالإدمان والتسمم بالنيكوتين، وتتمثل أعراض إدمان النيكوتين لدى الرضع في التهيج وآلام الرأس، أما أعراض التسمم بالنيكوتين فهي التقيؤ بعد الأكل وتحول لون البشرة إلى اللون الرمادي والإسهال وزيادة معدل ضربات القلب.
    6. تعرض الطفل الرضيع للتدخين سواء من خلال الرضاعة الطبيعية أو من خلال التدخين غير المباشر، يمكن أن يزيد من خطر تعرضه لمتلازمة الموت المفاجئ.

    نصائح للإقلاع عن التدخين:

    • احرصي على ممارسة الرياضة أو المشي في الشارع أو حول المنزل، بدلًا من فواصل التدخين.
    • امتنعي عن التدخين لمدة ساعتين، قبل وجبات الطعام وعلى الريق وبعد وجبة الطعام على الفور.
    • لا تجعلي السجائر في متناول يديكِ طوال الوقت، حتى تقل عدد مرات التدخين عن الوضع العادي، ويقل تأثير التدخين عليكِ وعلى طفلك.
    • حاولي تعويض احتياجك للتدخين بأي شيء آخر لذيذ تحبينه.

    خطر إصابة الأطفال بسرطان الدم يرتبط بتدخين الأباء

     احرصي عزيزتي على المحافظة على صحتك وصحة طفلك فالتدخين يعد من أكثر الأمور ضررًا على حياة طفلك، لذا كوني أشد حرصًا على صحته وعافيته حتى يصبح سليم البنية ويتمتع بصحة جيدة.

    وتذكري دائمًا أن شعورك بالتحسن من جراء التدخين مؤقت وما سيتبقى إصابة طفلك الرضيع طوال العمر بسوء الصحة والهزال والضعف، هل ستتحملين كونك السبب في ذلك؟ سارعي بالعدول عن الأمر فصحة طفلك أمانة بين يديك.

    عودة إلى رضع

    هبة الله سعد

    بقلم/

    هبة الله سعد

    أؤمن بأن اللبنة الأولى في تشكيل شخصية الانسان تبدأ منذ الطفولة، مما يجعل اهتمامي ينصب على الأطفال بأحجامهم الصغيرة وألعابهم وطريقة نطقهم للكلام. أعشق جميع تفاصيل حياتهم وتصرفاتهم العفوية ولا مانع لدي من قضاء يومي بأكمله بصحبتهم.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon