متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟

    متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟

    يجب الحصول على ما يكفي، ولكن ليس الكثير من فيتامين د؛ فهو ضروري للحفاظ على أداء جسمك بشكل جيد حيث يساعد فيتامين د في تقوية العظام، وقد يساعد في منع بعض أنواع السرطان.

    حيث يمكن أن تشمل أعراض نقص فيتامين د ضعف العضلات، والألم، والتعب، والاكتئاب، ولكن متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟ تعرف على الإجابة فيما يأتي:

     

    متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟

    تكمن الإجابة على سؤال "متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟" أنه ليس هناك وقت واضح ومحدد، فهو يختلف من شخص لآخر حسب مستوى نقص فيتامين د، وحسب جرعة فيتامين د التي وصفها الطبيب، وحسب نمط غذائك، وما مدى تعرضك لأشعة الشمس.

    قد تختلف المدة التي يحتاجها الجسم، حتى تختفي أعراض نقص فيتامين د من أسابيع إلى أشهر؛ وذلك حسب اختلاف الجرعة التي يتناولها الأشخاص من فيتامين د، حيث يقترح بروتوكول تم وضعه عام 2011 من جمعية الغدد الصماء جرعة عالية جدًا من فيتامين د وهي 50000 وحدة دولية مرة واحدة في الأسبوع لمدة شهرين إلى ثلاثة أشهر، أو ثلاث مرات في الأسبوع لمدة شهر واحد؛ لتعويض النقص الموجود في الجسم، حتى تصبح نسبة فيتامين د تزيد عن 30 نانوغرام / ملليلتر لهؤلاء المرضى، ثم يتبع ذلك جرعة يتم تحديدها حسب الوزن وحالة الفرد.

    لذلك، قد يستغرق الأمر ما يصل إلى شهرين إلى ثلاثة أشهر لرفع مستويات فيتامين د اعتمادًا على مدى نقص فيتامين د.

     

    ما هي مصادر فيتامين د؟

    بعد أن تعرفتي عزيزتي القارئة على إجابة سؤال "متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟" لا بد من الإجابة على سؤال " ما هي مصادر فيتامين د؟" وتشمل أبرز المصادر ما يأتي:

    • الأسماك الدهنية، مثل: السلمون.
    • كبد البقر.
    • الجبنة.
    • الفطر.
    • صفار البيض.
    • الأطعمة المدعمة بفيتامين د، بما في ذلك بعض حبوب الإفطار، وعصير البرتقال، والحليب.
    • ضوء الشمس مهم لتعزيز فيتامين د، لكن انتبهي عزيزتي القارئة فالتعرض لأشعة الشمس بشكل غير مناسب يزيد من خطر الإصابة بسرطان الجلد.
    • تناول مكملات فيتامين د، ولكن من الأفضل استشارة إلى الطبيب قبل القيام بذلك، حيث قد يكون لبعضها آثار ضارة.

     

    ما هي الجرعة اليومية التي تحتاجها من فيتامين د يوميًا؟

    بعد أن تعرفتي عزيزتي القارئة على إجابة سؤال "متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟"، لا بد من معرفة الجرعة اليومية التي تحتاجينها أنت وأفراد عائلتك عزيزتي القارئة من فيتامين د يوميًا، وهي موضحة على النحو الآتي:

    • من الولادة حتى 12 شهرًا: 400 وحدة دولية.
    • الأطفال بعمر سنة حتى 13 سنة: 600 وحدة دولية.
    • 14 - 18 سنة: 600 وحدة دولية.
    • 19 - 70 سنة: 600 وحدة دولية.
    • 71 سنة وأكثر: 800 وحدة دولية.
    • النساء الحوامل والمرضعات: 600 وحدة دولية.

     

    هل يمكن أن يكون الإفراط في تناول فيتامين د ضارًا؟

    تحدث معظم حالات التسمم بفيتامين د عندما يفرط شخص ما في تناول مكملات فيتامين د، لكن لا يسبب التعرض المفرط للشمس التسمم بفيتامين د لأن الجسم يحد من كمية هذا الفيتامين التي ينتجها، فقد يكون تناول الكثير من فيتامين د ضارًا حيث يعرف باسم التسمم بفيتامين د لذلك يجب استشارة الطبيب قبل تناول مكملات فيتامين د، وتشمل علامات السمية ما يأتي:

    • الغثيان، والقيء.
    • ضعف الشهية.
    • الإمساك.
    • الضعف، وفقدان الوزن.
    • تلف الكلى.
    • رفع مستوى الكالسيوم في الدم، والتي قد تسبب ارتباكًا، وتوهنًا، ومشاكل في نظم القلب.

     

    والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتِ على إجابة سؤال "متى تختفي أعراض نقص فيتامين د؟" وعلى مصادر فيتامين د ننصحك بتناول المصادر الغذائية الغنية بفيتامين د وعدم التسرع بالشفاء من نقص فيتامين د؛ لأن العلاج قد يحتاج القليل من الوقت.

    عودة إلى صحة وريجيم

    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon