ما سبب ثقب القلب عند الرضع؟

ثقب في القلب

كثيرًا ما نسمع عن رضيع وُلد بثقب في القلب، ونرى الأم خائفة من المشاكل التي قد تصيب الطفل في هذه السن الصغيرة، وتفكر كيف لطفل صغير أن يتحمل مثل هذا المرض، ولكن هل فعلًا ثقب القلب يسبب مشكلات كما تتخيل الأمهات؟ في هذا المقال، سنتحدث عن ثقب القلب وأعراضه وعملية سد الثقب في القلب.

ما هو ثقب القلب؟

ثقب القلب هو ثقب طبيعي في قلب الجنين، ولكنه يصبح غير طبيعي إذا وُلد به الرضيع، ولكن دعينا نشرح الفكرة من البداية، ونتحدث عن كيفية عمل الرئة، ونبض القلب عند الجنين.

يتكون القلب من أربع غرف، وهما غرفتان في الأعلى (الأذينان) وغرفتان في الأسفل (البطينان). في الشخص الصحيح، يرتبط الأذينان معًا من خلال الرئة، فتأخد الرئة الدم المحمل بثاني أكسيد الكربون من الأذين الأيسر، لتملأ الأذين الأيمن بدم جديد مليئ بالأكسجين، بعد مروره وتنقيته في الرئة.

ولأن رئة الجنين لا تعمل بعد، فيكون انتقال الدم بين الأذينين عن طريق ثقب بينهما، بينما تكون تنقية الدم عن طريق المشيمة طوال فترة وجود الجنين في رحم الأم (موضح شكل القلب في الجهة اليمنى في الصورة التالية)، وبعد الولادة، حين تبدأ الرئة بالعمل، يبدأ الدم بأخذ الطريق الأطول ليصل من أذين إلى الآخر، وينغلق الثقب تلقائيًا بوجود ضغط داخل القلب (موضح شكل القلب في الجهة اليسرى في الصورة التالية).

ثقب في القلب

ما سبب الثقب في القلب عند الرضع؟

في الوضع الطبيعي، ينغلق ثقب القلب بين الأذينين بعد مرور عدة أشهر من عمر الرضيع، إلا أنه نحو 25% من الأشخاص يعانون من ثقب في القلب لسبب غير معلوم، فلا يوجد مرض واضح يسبب ثقبًا في القلب، غير أنه من عيوب القلب الخلقية عند الرضع.

أعراض ثقب القلب للأطفال

لا تظهر أعراض لثقب القلب عامةً، إلا أن قليلًا من المصابين به، قد يعانون من مشاكل في التنفس، فيضيق نفس الرضيع عند بكائه ويزرق وجهه، وأحيانًا يعيش الطفل بثقب في القلب دون أن يشعر ويكبر به دون أن يسبب له أي مشاكل ولا يكتشفه إلا في سن كبيرة. وفي بعض الحالات، يكتشف الطبيب ثقب القلب عند الكشف على الطفل، فيسمع صوتًا مختلفًا للقلب، ويطلب بعض الفحوصات، فيعرف بوجود الثقب حينها.

علاج ثقب القلب

إذا كان حجم الثقب صغيرًا، فهو سيُغلق من تلقاء نفسه بعد مرور شهور على الولادة، وإذا كان متوسطًا فقد يحتاج إلى عدة سنوات حتى ينغلق دون جراحات، وفي حالة الثقب كبير الحجم، يضطر الطبيب أحيانًا إلى إجراء العملية المناسبة لغلق الثقب.

ولذلك لا تجرى للطفل عملية ثقب القلب في سنينه الأولى إلا في حالات نادرة، فالطبيب ينتظر أن يكبر الطفل قليلًا، أملًا في أن ينغلق الثقب وحده، وخلال هذه الفترة يتناول الطفل بعض الأدوية التي يصفها له الطبيب وتساعد على سيلان الدم، لتمنع أي تجلطات أو مشكلات داخل القلب.

عملية سد ثقب في القلب

إذا احتاج الطفل إلى عملية لغلق ثقب القلب، فإنها تُجرى بإدخال قسطرة من خلال الأوعية الدموية لتغلق الثقب، عن طريق وضع جهاز مكانه، يتمدد ليحل مكان الثقب ويغلقه، ويعود الطفل إلى بيته في اليوم نفسه أو الذي يليه.

هل ثقب القلب وراثي؟

سبب ثقب القلب ليس معلومًا من الأساس، وهو يصنف كعيب خلقي عند الرضيع، ويُرجح أنه مشكلة وراثية.

وفي النهاية، هذه المعلومات مجرد سرد مبسط لكِ لتوضيح مشكلة الثقب في القلب التي قد تسمعين عنها أو تمرين بها، ولكن هذا لا يغني عن اتباع نصائح وكلام الطبيب بدقة والمتابعة معه باستمرار.

المصادر:
PFO
Patent Foramen Ovale
Patent Foramen Ovale

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon