4 طرق لعلاج الغازات عند الحامل

غازات عند الحامل

يصاحب الحمل العديد من الأعراض التي تظهر منذ الأسابيع الأولى وقد تستمر لنهايته، وأهمها القيء والغثيان، والشعور بالثقل، وحرقة المعدة، والإمساك وغيرها، وبالرغم من صعوبة أعراض بعينها، فإن بعضها الآخر قد لا يكون صعبًا بقدر ما هو مزعج ومحرج، والغازات عند الحامل أحدها، فهي عرض قد يحدث بشكل متكرر في أثناء الحمل، ويزداد الأمر سوءًا إذا فقدتِ التحكم في هذه الغازات، أو كانت مصحوبة برائحة كريهة. في هذا المقال، نخبركِ بأهم طرق علاج الغازات في أثناء الحمل، وأسباب الغازات ذات الرائحة الكريهة تحديدًا، وما إذا كانت تسبب أي ضرر للجنين.

علاج الغازات عند الحامل

يمر جسمك بتغيرات كثيرة في فترة الحمل، والانتفاخ والغازات من أهم الأعراض التي قد تحدث نتيجة هذه التغيرات، وللأسف ومع ازدياد حجم الجنين -خاصةً في الثلث الأخير من الحمل- وضغطه على المعدة، قد تفقدين التحكم في الغازات، الأمر الذي قد يسبب لكِ إحراجًا، لذا تعرفي فيما يلي إلى أهم النصائح والطرق الطبيعية لعلاج الغازات في فترة الحمل:

  1. اشربي كمية وفيرة من الماء: تناول الماء حل مثالي لمشكلة الغازات، فهو يساعد على تطرية البراز والوقاية من الإمساك، الذي يعد واحدًا من أهم مسببات الغازات في أثناء الحمل. لذا ننصحك بتناول ثمانية إلى عشرة أكواب من الماء يوميًّا، وتساعد أيضًا بعض العصائر الطبيعية الغنية بالألياف على تقليل الشعور بالانتفاخ، والتخلص من الغازات، مثل: عصائر التوت البري، والعنب، والبرتقال.
  2. راقبي نظامك الغذائي: على الرغم من أن الخضروات جزء أساسي من النظام الغذائي في فترة الحمل، فإن بعض الخضروات قد تتسبب في زيادة الغازات، مثل: البسلة، والقرنبيط، والبروكلي، والكرنب، وغيرها، لذا حاولي الحد من تناولها في أثناء الحمل. ننصحكِ أيضًا بتناول الخضروات الغنية بالألياف، كالخس، والسبانخ، والكوسة، والجزر، وتجنب الأطعمة المقلية صعبة الهضم، التي تصيبكِ بالغازات وحرقة المعدة أيضًا. 
  3. تناولي مغلي النعناع بانتظام: المشروبات العشبية الدافئة من الوصفات التقليدية لاضطرابات الجهاز الهضمي، ويساعد مغلي النعناع بصفة على التخلص من الانتفاخ والغازات في أثناء الحمل. تناولي كوبًا من النعناع الدافئ مرتين يوميًّا، ويُفضل عدم غلي النعناع مع الماء، حتى لا يفقد الزيوت الأساسية الموجودة فيه، الأفضل غلي الماء أولًا، ثم إضافة حفنة من النعناع الطازج أو الجاف له، وتغطية الكوب لمدة ثلاث دقائق، ثم تناوله دافئًا.
  4. مارسي التمارين الرياضية: على عكس الشائع، فإن ممارسة الرياضة في أثناء الحمل من العادات الصحية، وتساعد على تعزيز الهضم بشكل كبير، وإطلاق الغازات، ما يخفف من الشعور بالانتفاخ. تساعد الرياضة أيضًا على تعزيز حركة الأمعاء ومنع الإمساك، لذا فإن ممارسة تمرين بسيط أو المشي لمدة 15 دقيقة على الأقل يوميًّا، سيساعدانكِ بشكل كبير في التخلص من الغازات المحتبسة.

بعد أن تعرفتِ على بعض الطرق الطبيعية للتخلص من الغازات، قد تتساءلين الآن: لماذا تُصابين بالانتفاخ وتراكم الغازات في أثناء الحمل؟ وهو ما سنجيبك عنه في السطور التالية.

أسباب رائحة الغازات الكريهة عند الحامل

السبب في هذا بقاء الطعام لفترة في الأمعاء يسبب تخمره، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى تكون الغازات ذات الرائحة الكريهة، التي تتكون كذلك في أثناء الحمل نتيجة لأسباب أخرى، مثل:

  1. ارتفاع مستوى هرمون البروجستيرون: وهو السبب الرئيسي لزيادة الغازات في أثناء الحمل، إذ ينتج جسم الحامل المزيد من البروجستيرون، الذي يعمل على إرخاء عضلات جسمها، ما يسمح للبطن بالتمدد لاستيعاب جنينها. هذا يشمل عضلات الأمعاء، ما يسبب تباطؤ حركتها، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى بطء عملية الهضم، وتراكم الغازات، وزيادة معدل التجشؤ، والشعور بالامتلاء.
  2. التغيرات الجسدية في أثناء الحمل: مع المضي قدمًا في الحمل يتزايد حجم الرحم ليستوعب الجنين، ما يزيد من الضغط على تجويف البطن، الأمر الذي قد يبطئ عملية الهضم، ويسبب تراكم المزيد من الغازات. كذلك فإن الضغط على المعدة والأمعاء قد يسبب صعوبة في التحكم في حبس الغازات، فتُطلق بمعدل كبير وشكل غير متوقع.
  3. الإمساك: وهو من الأعراض الشائعة في فترة الحمل، ومن أهم مسببات الغازات، ويحدث نتيجة لنقص السوائل، وعدم انتظام حركة الأمعاء مع الضغط عليها من قِبل الرحم. هنا يسبب البراز الموجود في الأمعاء صعوبة في مرور الغازات وإطلاقها خارج الجسم، وتراكم الطعام لفترة في الأمعاء يسبب تخمره، ما يسبب رائحة الغازات الكريهة.
  4. فيتامينات ما قبل الولادة: تناول المكملات الغذائية والفيتامينات التي يصفها الطبيب من الأمور المهمة في فترة الحمل، إذ تحميكِ أنتِ وجنينك من أعراض سوء التغذية، وتساعد على نمو الجنين وتطوره بشكل صحي. لكن هناك معادن، -خاصةً الحديد- يمكن أن تسبب الإمساك، وما يتبعه من تراكم الغازات. لذا قد يصف لكِ الطبيب بعض أنواع الحديد التي لا تسبب الإمساك، أو قد يصف لكِ بعض الملينات المناسبة للحمل، لتتجنبي التعرض له قدر الإمكان.
  5. التوتر والقلق: يرتبط القلق بشكل كبير باضطرابات الجهاز الهضمي -خاصةً تهيج القولون- الذي يكون مصحوبًا بآلام في المعدة خلال الحمل، والإمساك، والغازات.

تأثير الغازات على الجنين

يظن بعض السيدات أن الغازات المتراكمة في الأمعاء قد تضغط على الرحم، وبالتالي على الجنين ورأسه، فتسبب له أضرارًا، وكلها معتقدات خاطئة. حقيقة أن الغازات التي تصيبك في أثناء الحمل لا تؤثر بأي شكل في الجنين، حتى مع زيادتها واحتباسها إذا صاحبها تقلصات، لأن الجنين يكون محميًّا بالسائل الأمينوسي، الذي يعمل كوسادة وحائط صد للصدمات والحركات المفاجئة التي قد تتعرضين لها في الحمل، بل إن بعض الدراسات الطبية تشير إلى أن حركة الغازات عبر الأمعاء وأصواتها، قد تكون أمرًا ممتعًا ومهدئًا للجنين.

طالما أنكِ تستمرين في تناول الطعام بشكل جيد، وتحصلين على العناصر الغذائية التي تحتاجينها أنتِ وجنينكِ، فإن الغازات والمضايقات المعوية الأخرى، كحرقة المعدة والإمساك، لن تضر جنينكِ، رغم إزعاجها لكِ في بعض الأحيان.

شاهدي في هذا الفيديو: خطوات تقلل من إحساسكِ بالانتفاخ خلال الحمل

 الغازات عند الحامل من الأعراض الشائعة التي يمكن تجنبها وعلاجها ببعض النصائح التي ذكرناها لكِ في المقال، أما إذا استمرتِ لفترة طويلة وصاحبتها تقلصات مؤلمة، فاستشيري الطبيب ليصف لكِ الأدوية المناسبة لكِ.

يمكنكِ متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Gas Causes and Prevention During Pregnancy
Home Remedies for Gas During Pregnancy
Remedies for Gastric Problem During Pregnancy

عودة إلى الحمل

سارة السعدني

بقلم/

سارة السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon