هضم غير مكتمل عند الرضع: أسبابه وعلاجه

أسباب عسر الهضم عند الأطفال الرضع

يعاني أغلب الأمهات الجدد من الشعور بالقلق نتيجة الهضم غير المكتمل عند الرضع، فيلاحظ بعضهن وجود بقايا الطعام في براز الطفل نتيجة عدم إتمام عملية الهضم بشكل كامل. وفقًا للأكاديمة الأمريكية لطب الأطفال، لا يحتاج الأمر في كثير من الأحيان إلى التدخل الطبي، فقد يظن أغلب الأمهات أن الأمر مرتبط بحساسية الألبان أو إصابة الطفل بالارتجاع، لكن في الواقع، كثيرًا ما يكون الأمر ناتج عن التغذية الخاطئة للرضيع سواء من خلال إطعامه بكميات أكبر من اللازم، أو تناول الأطعمة غير المناسبة لعمره، في هذا المقال، نخبركِ بأهم أسباب عسر الهضم عند الأطفال الرضع والأعراض وطرق العلاج. 

أسباب عسر الهضم عند الأطفال الرضع 

عسر الهضم شعور غير مريح في البطن، ينشأ عادةً بعد تناول الطعام، كما يمكن أن يكون مصحوبًا بالانتفاخ والغثيان والحرقة والتجشؤ. من الطبيعي ألا يحدث ذلك قبل الشهر الرابع أو السادس، أي عندما تبدئين إطعامه الطعام الصلب، وغالبًا في البداية أيضًا لن تكون هناك مشكلة كهذه لأنه يتناول طعامًا مهروسًا في غالب الأمر. ستبدأ المشكلة غالبًا بعد تمام السنة الأولى عندما يصبح قادرًا على تناول الفاكهة والخضار وغير ذلك. 

غالبًا ما يكون سبب عسر الهضم عند الرضع أمرًا لا يدعو للقلق، كما يمكن أن يحل بشكل تلقائي في غضون ساعات قليلة. لكن إذا استمر الأمر وأصيب الطفل بإسهال شديد ومستمر مع نقصان وزنه أو زيادته بشكل مفاجئ، عليكِ باستشارة الطبيب. 

من أبرز أسباب عسر الهضم عند الأطفال الرضع: 

  1. ضعف الجهاز الهضمي عند الأطفال الرضع وعدم اكتماله. 
  2. قلة النوم. 
  3. تناول الطعام والشراب بسرعة كبيرة. 
  4. تناول الطعام الصلب وغير الناضج، خاصة إذا لم يتمكن الطفل من هضمه. 
  5. التعرض للتدخين السلبي. 
  6. حساسية الألبان
  7. ارتجاع المريء.

اقرئي أيضًا: الارتجاع عند الرضع

أعراض عسر الهضم عند الأطفال الرضع 

بعد تحديد الأسباب الأساسية وراء إصابة الأطفال الرضع بعسر الهضم، من الضروري متابعة بعض الأعراض وتوخّي الحذر بشأنها، فلا يمكن للأطفال التعبير عنها بأنفسهم. من أشهر الأعراض المصاحبة لعسر الهضم عند الرضع: 

  • وجع الظهر في أثناء تناول الطعام. 
  • عدم القدرة على تناول الحليب خلال الرضاعة. 
  • الفواق أو الزغطة المتكررة. 
  • الاحتقان الشديد. 
  • صعوبات في التنفس. 
  • انتفاخات البطن. 
  • الغازات الشديدة.
  • الإسهال. 
  • تغير لون البراز ورائحته. 
  • فقدان الشهية لدى الطفل وعدم الرغبة في تناول الطعام. 

علاج عسر الهضم عند الأطفال الرضع 

في حين أن معظم حالات عسر الهضم عند الأطفال الرضع لا تتطلب تدخلًا طبيًا، فإنه حال استمرار الأعراض لأكثر من بضع ساعات، قد تحتاجين إلى زيارة طبيب الأطفال. عادةً ما يجري الطبيب تشخيصه بالضغط على المنطقة المحيطة بالمعدة لتحديد مكان الألم، عليكِ إخباره بجميع التفاصيل المتعلقة بالأعراض وعادات الأكل لدى طفلك وأي أدوية يتناولها. 

مع ذلك، هناك بعض العلاجات المنزلية التي يمكنها أن تساعد على علاج عسر الهضم للرضع، منها: 

  1. الرضاعة الطبيعية: حتى يبلغ طفلك ستة أشهر من العمر، حاولي إرضاعه حليب الثدي، كما ينصح بعدم تقديم الأطعمة الصلبة قبل مرور ستة أشهر إلى عامين بجانب حليب الثدي، فتلعب الرضاعة الطبيعية دورًا حيويًا في حماية الجهاز الهضمي لطفلك من الأمراض. 
  2. حمل الطفل بطريقة صحيحة: حمل الطفل في وضع مستقيم سيساعد على تحسين أداء جهازه الهضمي، كما يوصي الخبراء بحمل طفلك لمدة 30 دقيقة بعد إرضاعه، كما ينبغي السماح له بالنوم في هذا الوضع. 
  3. مساعدة الطفل على التجشؤ: إنها إحدى أفضل الطرق للمساعدة على علاج عسر الهضم لدى الرضع. مجرد التجشؤ بطريقة صحيحة بعد الرضاعة يساعد على استقرار الحليب داخل المعدة، كما يعمل على التخلص من الهواء الزائد داخل معدة الطفل. قد يكون من الطبيعي أن يبصق الأطفال حديثي الولادة في أثناء تجشؤهم، لذا ينصح بترك الطفل لاستكمال الرضاعة حتى يقرر متى يتوقف عنها. 
  4. تدليك الجسم: يساعد تدليك جسم الرضيع على تخفيف عديد من مشكلات الهضم، ابدئي تدليك المنطقة المحيطة بالسرة وحركي يديكِ لأسفل باتجاه عقارب الساعة، وبالمثل، دلّكي ساقي الطفل بطريقة متوازنة. 

اقرئي أيضًا: تمارين للرضع سهلة ومفيدة

بعد أن تعرفنا إلى أهم أسباب عسر الهضم عند الأطفال الرضع والأعراض وطرق العلاج، يجب أن نذكر أن تقديم الأطعمة الصلبة للطفل قرار مهم، لذا يجب عليكِ اتخاذ القرار المناسب بحسب استعداد الطفل وقابليته لذلك، على ألا يكون ذلك قبل إتمام الشهر السادس. كما لا ينصح بتقديم الأطعمة صعبة الهضم، فينبغي بدء تقديم بعض الأنواع من الفواكه والخضراوات الخفيفة على المعدة مثل الكوسة والجزر والبطاطا، كما يجب تقديم صنف واحد في كل مرة بكميات قليلة للتأكد من عدم وجود حساسية تجاهه قبل بدء تقديم صنف جديد. 

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بتغذية وصحة الرضع على "سوبرماما".

المصادر:
Indigestion in Babies
Indigestion in Children
How to Soothe Baby Indigestion

عودة إلى رضع

رحاب ولي الدين

بقلم/

رحاب ولي الدين

من أولى كاتبات سوبرماما، فكنت إحداهن لثلاثة أعوام تقريبًا قبل أن أنضم لفريق العمل الأساسي مديرةً للتحرير ثم رئيسة التحرير.

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon